بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

اخفاء للحقائق : السلطات الصهيونية تحجب مواقع وطنية عراقية

شبكة البصرة

صلاح المختار

في خطوة فاضحة لحجب الحقائق اقدمت سلطات الاحتلال الصهيوني في فلسطين على حجب مواقع وكالة اخبار العراق وشبكة العراق للجميع، والتي تديرها الشخصية الوطنية العراقية المناهضة للاحتلال الاستاذ سرمد عبدالكريم، فاصبح تصفح المواقع غير ممكن! ان هذه الخطوة تؤكد بشكل قاطع ان التحالف الثلاثي، الصهيوني- الامريكي- الايراني المعادي للامة العربية يلتقي عند قاسم مشترك وهو تعمد اخفاء او تشويه الحقائق المتعلقة بالوضع في العراق، في عملية توزيع ادوار واضحة جدا، خصوصا منع نشر الاخبار الكاملة او الحقيقية لعمليات المقاومة الوطنية العراقية المسلحة، لاثبات ان تلك العمليات قد تناقصت حسب الادعاء الامريكي الايراني، مع ان الوقائع المادية تثبت ان العكس هو الصحيح وهو ان عمليات المقاومة الوطنية العراقية قد تصاعدت وتقدمت نوعيا وعسكريا.

ان هذا الاجراء اذ يدل على الخوف من المقاومة الوطنية العراقية ونضال الشعب العراقي ضد الاحتلالين الاستعماريين للعراق، الامريكي والايراني، فانه، بنفس الوقت، يفضح اكذوبة (حرية) الاعلام الغربي - الصهيوني و(موضوعيته) و(مهنيته)، ويؤكد مرة اخرى، واخرى، بان الاعلام الغربي الصهيوني منحاز كليا ضد الامة العربية وقضاياها المصيرية، خصوصا في فلسطين والعراق والسودان والاحواز، ويعتمد نشر الاكاذيب المعدة في غرف المخابرات الامريكية والصهيونية من اجل شيطنة كل ماهو مشرف في الامة العربية وفي المقدمة المقاومة الوطنية العراقية الباسلة.

كما ان هذا الاجراء شرف كبير للاستاذ سرمد عبدالكريم وللمواقع التي يديرها بصبر عظيم منذ سنوات، رغم كافة المعوقات، فحينما تضطر السلطات الصهيونية لحجب تلك المواقع فان الدلالة الاوضح لذلك الاجراء هي ان تلك المواقع تخترق الموانع الصهيونية الامريكية والايرانية وتوجع اعداء الامة العربية والمتأمرين على هويتها القومية.

 

لنرفع اصواتنا جميعا لادانة الخطوة الصهيونية وفضحها.

لتعش المقاومة الوطنية المسلحة في العراق وفلسطين والاحواز.

تحية لحملة بنادق الكلمة المقاتلة في فلسطين والعراق.

تحية لحماة وحدة وعروبة السودان والجزائر والاحواز العربية المحتلة من قبل ايران.

تحية لمواقع شبكة وكالة اخبار العراق والعراق للجميع على صمودها وتمسكها بنشر الحقائق الميدانية حول العراق المقاوم.

وتحية للاستاذ سرمد عبدالكريم ولكل من يقف الى جانبه داعما موقفه الوطني الصلب.

تحية لكافة الشبكات الوطنية العراقية الملتزمة بدعم المقاومة العراقية المسلحة.

تحية لكافة الاسماء الوطنية التي تكتب دعما للمقاومة العراقية وتفضح جرائم الاحتلالين الامريكي والايراني للعراق.

النصر او النصر ولا شيء غير النصر

31/8/2008

Salah_almukhtar@gawab.com

شبكة البصرة

الاثنين 1 رمضان 1429 / 1 أيلول 2008

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس