بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

صلاح المختار يعتذر

شبكة البصرة

بأخلاق مناضل بعثي عرف عنه خلال نصف قرن احترام الاخرين جميعا، خصوما واصدقاء، والتمسك بقواعد احترام الطرف الاخر أثناء الحوار، اتقدم للمشاهدين الافاضل الذين تابعو برنامج قناة المستقلة الذي شاركت فيه، بالاعتذار عن انفعالي نتيجة التهجم الوسخ واللاخلاقي الذي تعرضت له، وردي باسلوب انفعالي غريب عني تماما، كما لاحظ كل من تابع مقابلاتي السابقة حيث احترمت من شارك معي رغم كل الاختلافات معهم.

 

اننا في حزب البعث العربي الاشتراكي ربينا على النقد والنقد الذاتي بشجاعة ودون تردد، لذلك فانني اعتذر عن خروجي على المألوف بالرد بانفعال واستخدام كلمات كان يجب تجنبها بأي ثمن، واعد كل المحبين والاصدقاء وابناء امتنا العربية، خصوصا اولئك الاخوة والرفاق الذين تمنو لو لم ارد بانفعال واشكرهم على صراحتهم، بان اكون كما عرفوني دائما وعند حسن ظنهم.

 

واود ان اذكر الجميع بحقيقة معروفة وهي ان الانسان ليس من حديد، وحتى الحديد يحمّر حينما يطرق عليه كثيرا، وانا كانسان لست معصوما من الخطأ والمهم هو ان يكون الخطأ استثناء وليس قاعدة.

صلاح المختار

شبكة البصرة

الخميس 29 ذو القعدة 1429 / 27 تشرين الثاني 2008

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس