بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

تعزية الاستاذ محمد سعيد الصحاف بطل معركة الاعلام عند غزو العراق
 لمناسبة وفاة شقيقته

شبكة البصرة

الاستاذ الفاضل محمد سعيد الصحاف بطل معركة الاعلام عند غزو العراق.

لقد علمنا ببالغ الحزن بوفاة شقيقتكم الفاضلة ام باسل، تغمدها الله برحمته وحشرها بين الصحابة والمؤمنين الاتقياء في الجنة. ان وفاة شقيقتكم مناسبة لنحيي فيها الاستاذ الصحاف علم العراق الذي كسب اعجاب العالم برمته عندما كان يشكل بشخصه الكريم فيلقا اعلاميا كاملا اثناء بدء غزو العراق، وكل العالم يتذكر ان الصحاف كان يتجول في بغداد على قدميه ويرد على اسئلة الصحفيين وسط قصف كثيف وهو يدافع عن العراق رغم دخول الدبابات الامريكية اليها ووصولها الى بضعة امتار منه. اننا يا ابا زياد نتذكر ابطال شعبنا وانت واحد منهم ومن ابرزهم، فالشعوب الحية هي التي تتذكر ابطالها ورموز عزتها. ارجو ان تسامحني لربط هذه الذكرى بمناسبة اليمة كهذه، والسبب هو انني لم التق بك منذ الغزو، وكنت منذ الايام الاولى للغزو اريد ان اعبر لك عن عميق احترامي لك لشجاعتك ولمبدأيتك الانموذجية ورفضك الانحناء لعاصفة الاحتلال بكل كارثيتها.

اصلي لله ان يحفظك من كل مكروه وان يمنحكم الله الصبر لتحمل هذه الخسارة الكبيرة.

 

اخوك صلاح المختار

شبكة البصرة

الخميس 4 محرم 1430 / 1 كانون الثاني 2009

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس