بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

القائد المجاهد عزة إبراهيم الدوري يشكر المهنئين

لمناسبة الذكرى (63) لتأسيس حزب الرسالة الخالد

شبكة البصرة

بسم الله الرحمن الرحيم

وما جعله الله إلا بشرى ولتطمئن به قلوبكم

وما النصر إلا من عند الله إن الله عزيز حكيم

 

شكر وتقدير

يشكر الرفيق المجاهد المهيب الركن عزة إبراهيم الدوري، الأمين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي، أمين سر قيادة قطر العراق، القائد الأعلى للجهاد والتحرير والخلاص الوطني القائد العام للقوات المسلحة الباسلة، جميع الذين أرسلوا برقيات التهنئة لمناسبة الذكرى (63) لتأسيس حزب الرسالة الخالد حزب البعث العربي الاشتراكي من الإخوة والأصدقاء ممثلي الحركات والأحزاب الوطنية والقومية والإسلامية، والشخصيات السياسية العراقية والعربية والأجنبية، وكافة الإخوة الغيارى من أبناء امتنا العربية، ومجاهدو فصائل القيادة العليا للجهاد والتحرير والخلاص الوطني، والفصائل المقاومة الأخرى، والمنظمات الجماهيرية والمهنية، ورفاق النضال والجهاد في تنظيماتنا الحزبية العسكرية والمدنية في الداخل والخارج، وكافة عوائل أبناء العراق المهجرين في جميع الدول العربية والأجنبية، والإخوة الأدباء والمثقفين والفنانين البواسل فردا فردا وجميع الإخوة المجاهدين من كتاب الكلمة الحرة كتاب المقاومة العراقية، ورؤساء تحرير الصحف المحلية والعربية، ومجاهدو الشبكات والمواقع الوطنية والقومية والإسلامية المجاهدة.

 داعيا الله (جل وعلا) أن يمن على الجميع بالصحة والموفقية وان يقرب نصر الأمة على أعدائها وتحرير أراضيها، انه سميع مجيب.

 

مكتب أمانة سر القطر

لحزب البعث العربي الاشتراكي

أواخر ربيع الثاني 1431ه

أواسط نيسان 2009

شبكة البصرة

الاربعاء 29 ربيع الثاني 1431 / 14 نيسان 2010

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط