بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

الشريكتان العملاقتان سامسونك وال جي يعلنا إغلاق مكاتبهما في طهران إمتثالاً لقرارات الأمم المتحدة 

قيادي في حرس خميني... نذّكر الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان أن الجزر فارسية وللأبد!

شبكة البصرة

الشريكتان العملاقتان سامسونك وال جي

يعلنا إغلاق مكاتبهما في طهران إمتثالاً لقرارات الأمم المتحدة

أعلنت الشريكتين العملاقتين الكوريتين سامسونك وال جي (LG و SAMSUNG) إغلاق مكاتبهما في مدينة طهران تنفيذاً لقرار فرض الحصار الصادر من مجلس الأمن الدولي على الدولة الفارسية التي أعلنت مرارا رفضها لوقف مشروعها النووي المثير للجدل.

وحاولت الدولة الفارسية بشتى الطرق إخفاء إعلان هاتين الشريكتين بغلق مكاتبهما لعدة أشهر (ال جي 9 يوليو 2010 سامسونك 17 مارس 2010) تفاديا لما يمكن أن تسببه من إرباك، لكنها لم تفلح في ذلك، واضطرت أخيراً الخضوع للأمر الواقع والإعلان عن الخبر.

هذا وتعلن شريكات عملاقة وعالمية كبيرة يوما بعد يوم إمتثالها لقرارات الصادرة من الأمم المتحدة لفرض عقوبات صارمة على الدولة الفارسية التي ترفض الانصياع لقرارات مجلس الأمم ما لم تحصل على بعض الامتيازات لدعم مشروعها النووي المثير للشك.

 

 

قيادي في حرس خميني...

 نذّكر الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان أن الجزر فارسية وللأبد!

ذكر موقع تابناك التابع للمدعو محسن رضائي أحد قيادات حرس خميني، أن وزير خارجية الإمارات العربية المتحدة صرح، بأن مجلس التعاون الخليجي طلب من الولايات المتحدة الأمريكية إلغاء العقوبات المفروضة على (إيران). ونقل الموقع من جريد وال إستريت جورنال التي أجرت لقاءاً صحفيا مع الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير خارجية الإمارات قوله: بأننا في مجلس التعاون طلبنا في المقابل من (إيران) أن تتعاون مع المجتمع الدولي فيما يخص ملفها النووي.

في سياق النظرة التسامحية والايجابية، لدول مجلس التعاون الخليجي وعلى رأسها دولة الإمارات العربية المتحدة، تجاه دولة الاحتلال الفارسي رغم التدخلات الواضحة والتهديدات المستمرة من قبل مسئولين في هذه الدولة المارقة، تقابلها الدول العربية بقيم حسن الجوار والتسامح النابع من مبادئ حضارتهم الإسلامية السمحاء وأخلاقهم العربية النبيلة بالتغاضي عن إساءاتها وتدخلاتها في شؤون دولها، بل تذهب أكثر بطلبها من الدول الغربية5+1 بإلغاء العقوبات المفروضة على الدولة الفارسية.

ولكن تصديقا للحكمة القائلة (ومن يصنع المعروف في غير أهله.... يكن حمده ذما عليه ويندم)، لم ينس موقع محسن رضائي قائد حرس خميني السابق والمستشار الحالي لخامنئي، أن يرد على روح التسامح والانفتاح التي أظهرها الشيخ عبد الله عند ما قال (نحن طلبنا من (إيران) بأن المواضيع العالقة التي تسبب أزمة عدم الثقة بيننا بإمكاننا أن نزيلها في أسرع وقت ممكن بكل وضوح وشفافية). كان رد الموقع بما يتناسب وقيمهم، معتبراً حديث الشيخ يتعلق بالجزر الإماراتية المحتلة حيث قال (.. وفي الختام فبالرغم من أن طرح الوزير كان منطقي وإيجابي، إلا أننا نذّكر هذا الوزير بأن الجزر مسألتها شفافة ولا تحتاج إلى توضيح أكثر، ويجب أن يفهم هذا "الشيخ الصغير" بأن من يطلب التفاوض على الجزر (الإيرانية) كمن يطلب التفاوض على طهران!).

أحوازنا

شبكة البصرة

الاحد 6 محرم 1432 / 12 كانون الاول 2010

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط