بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

نشطاء أحوازيون يحتجون أمام مكتب الـ(بي بي سي)؛

شبكة البصرة

قام عدد من النشطاء الأحوازيين يوم الثلاثاء 24 آذار/مارس 2015 بتنظيم وقفة احتجاجية أمام مبنى هيئة الإذاعة البريطانية الـ البي بي سي، اعتراضاً على النهج العنصري في البي بي سي تجاه القضية الأحوازية وما يحدث في الأحواز العربية.

ورفع المجتمعون خلال وقفتهم الاحتجاجية لافتات كتب عليها باللغة الإنجليزية أوقفوا الفاشية الفارسية في البي بي سي. وطالب المحتجون بترتيب لقاء مع السيدة ليليان بدور، المسؤول الأعلى في البي بي سي، لينقلوا لها الإزدواجية المتبعة من قبل الفرس الذين استولوا على القسم الفارسي في البي بي سي.

وأصر الناشطون على مطالبهم مما اضطر إدارة البي بي سي إلى إرسال مسؤول القسم الفارسي صادق صبا للحوار مع المحتجين.

ونقل النشطاء الأحوازيون اعتراضاتهم إلى مسؤول القسم الفارسي في البي بي سي والذي وعد بدوره أن يقوم بتغطية أخبار الأحواز وتغيير النهج العنصري في الكتابة ونقل الأخبار.

وفي نهاية الوقفة الاحتجاجية أصر المحتجون بأنهم سوف يعاودوا نشاطهم من خلال الاعتراض بأعداد أكبر في حال عدم الاستجابة لمطالبهم من قبل الـ البي بي سي وحملوا القسم الفارسي مسؤولية أي نتائج غير محسوبة ستحدث جراء الإحتجاجات التالية.

ويرى النشطاء الأحوازيون أن العاملين في القسم الفارسي في ال بي بي سي يرفضون تغطية أخبار الأحواز ويفرضون عليها تعتيماً إعلامياً وإن اضطروا لنقل بعض الأخبار فهم يتبعون في نقلها ذات المنهج العنصري الذي يتبعه ملالي قم وطهران وإعلامهم الكاذب.

أحوازنا 25/3/2015

شبكة البصرة

الاربعاء 5 جماد الثاني 1436 / 25 آذار 2015

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط