بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

تعزية السيدة الفاضلة حرم المجاهد الشهيد طارق عزيز والعائلة الكريمة

شبكة البصرة

السيدة الفاضلة حرم المجاهد الشهيد طارق عزيز

الاستاذ زياد طارق عزيز المحترم

السيدة الفاضلة زينب طارق عزيز المحترمة

السيد صدام طارق عزيز المحترم

 

تتقدم اسرة شبكة البصرة باحر التعازي لمناسبة استشهاد معلم الدبلوماسية العراقية ورمزها والمناضل البعثي الصلب طارق عزيز اسكنه الله جناته والهمكم الصبر لتحمل هذه الخسارة الكبيرة ولكن عزاءنا يكمن في ميتته المشرفة قائدا عظيما نحت اسمه في قائمة القادة التاريخيين العظام الذين سيتعلم الصغار في العراق والعالم كله دروس الوفاء والشجاعة والايمان بقدسية الوطن التي قدمها خلال فترة اسره، وستتحدث عنه الاجيال القادمة بكل فخر واعتزاز ويطلق اسمه على الاف الاطفال العرب والعراقيين. ان طارق عزيز ليس مثقفا ومفكرا ورجل دولة فقط بل هو رجل مبادئ وقيم وعبر عن ذلك برفضه المتكرر التراجع عن عقيدته والتخلي عن رفاقه مقابل الحياة، وهذه صفات نادرة في عالمنا المعاصر.

 

اننا في شبكة البصرة نعتقد بالحقيقة التي يعرفها كل انسان وهي ان مصير كل بشري هو الموت ولذلك فميتة تختلف عن ميتة اخرى وخير الموت هو من اجل المبادئ ولذلك قال خالد بن الوليد متألما (اموت في الفراش وجسدي كله اثار السيوف) متمنيا ميتة الشهادة، واستاذنا الفاضل طارق عزيز مات جسده ميتة مشرفة وبقيت ذكراه وروحه معنا وسوف يتذكرها العراقيون والعالم خصوصا احفادكم جيلا بعد جيل بكل فخر، فاذا كان العراقي الشريف يفخر باستشهاد طارق عزيز فكيف باحفاده الحاليين والقادمين؟

المجد والخلود للشهيد طارق عزيز.

شبكة البصرة

شبكة البصرة

الاحد 20 شعبان 1436 / 7 حزيران 2015

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط