بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

الاتحاد العام لنساء العراق ينعي الرفيق الشهيد طارق عزيز

شبكة البصرة

الرفيق المناضل عزة إبراهيم اﻻمين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي المحترم

بأسمي شخصياً وبأسم ماجدات العراق نتقدم بأحر التعازي والمواساة لحضرتكم ولكافة رفاق البعث بفقدان علم من اعلام حزب البعث العربي الاشتراكي الرفيق المناضل طارق عزيز عضو القيادتين القومية والقطرية للحزب الذي انتقل الى جوار ربه بعد ان قضى اثنا عشر عاماً من المعاناة واﻻلم والمرض وقد تحمل كل ذلك بصمت وصمود.

الرفيق المناضل طارق كان عنوان التواضع والثراء المعرفي في المجالات السياسية والدبلوماسية واﻻنسانية وحقوق الإنسان وقاتل من موقعه بأسمى وانبل مبادئ الدبلوماسية، كان مثلا وقدوة للدبلوماسية الشريفة وكان شجاعاً في الدفاع عن بلده العراق في كل المحافل الدولية.

ناضل الرفيق طارق عزيز في صفوف الحزب منذ نعومة اظافره وتبوء العديد من المناصب في الدولة وكان مثاﻻ وقدوة ودافع عن قضايا العراق واﻻمة العربية بكل ما يملك من معرفة وطاقة.

الرفيق طارق أعطى أنموذجاً رائعاً في الوفاء حيث مات في زنزانته المظلمة في أقصى مدن جنوب العراق محافظا على مبادئه مبادئ حزب البعث العربي الاشتراكي رغم كل المساومات واﻻغراءات لكنه رفض ان يلوث تاريخه النضالي ويخون قائده ومبادئه ففضل السجن على كل المغريات التي وعد بها هذا هو معدن رجال البعث اﻻوفياء الذين عاهدوا الله ثم قيادة الحزب أنهم لن يخونوا مبادئ حزبهم وقائدهم مهما غلت التضحيات. وها نحن نرى يوميا صورة رائعة تقدم من رفاق البعث فالرفيق طارق لم ينحني أمام المستعمر المحتل ولم يقف ذليلا بين يديه ولم يخن وطنه وظل ابيا شامخا لمدة اثنا عشر عاماً خلف القضبان..آبا زياد ستبقى رمزاً للرجولة والشرف والعزة والكرامة واﻻباء والوفاء.

اللهم ارحم فقيد الحزب واﻻمة المرحوم طارق عزيز بقدر ما قدم لوطنه ولمجتمعه وحزبه واهله الذي فضل البقاء خلف القضبان على الخيانة.. لله درك يا طارق..اللهم ارحمه رحمه واسعة وتقبله قبوﻻ حسناً واسكنه معالشهداء وألهم رفاقه وأهله ومحبيه الصبر والسلوان وأنا لله وانا اليه راجعون.

 

الدكتورة فضيلة عباس حميدي

اﻻتحاد العام لنساء العراق

شبكة البصرة

الاثنين 21 شعبان 1436 / 8 حزيران 2015

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط