بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

)وَأُخْرَى تُحِبُّونَهَا نَصْرٌ مِّنَ اللَّهِ وَفَتْحٌ قَرِيبٌ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ (

صدق الله العظيم

بيان جيش رجال الطريقة النقشبندية يؤكد فيه أن التحالف اللاوطني هم مصدر الإرهاب والظلم والفساد وأنهم يمكرون ويخادعون الشعب العراقي في ركوب موجة تظاهراته

شبكة البصرة

يا أبناء شعبنا العراقي الأبي.

يا أبناء أمتنا العربية الإسلامية.

إن جيشنا جيش رجال الطريقة النقشبندية يؤكد ما يلي:

1. إن التحالف اللاوطني في بغداد هم مصدر الإرهاب والظلم والفساد وعدم الاستقرار، وهم أداة لتنفيذ أجندة إيران التوسعية في العراق والمنطقة والعالم وتهديد المصالح الدولية.

 

2. إن تظاهرات شعبنا العراقي الأبي ضد الإرهاب والظلم والفساد ما هي إلا امتداد لانتفاضة أحرار العراق، وهي كلمة حق عند سلطان جائر.

 

3. إن شعبنا العراقي وطليعته جيش رجال الطريقة النقشبندية لا تنطلي عليهم مخادعة ومكر قادة الإرهاب والظلم والفساد (قادة التحالف اللاوطني) في ركوبهم لموجة التظاهرات الشعبية وادعائهم زورا قيادتها؛ إذ هم الإرهابيون والظالمون والمفسدون، فليس من المعقول أن يقوموا بمظاهرة واحتجاج ضد حكومة هم قادتها وعناصرها وهم أحرص الناس على بقائها، وما مخادعتهم ومكرهم هذا إلا ليسوقوا على شعبنا العراقي أنهم بمعزل عن ظلم حكومتهم وفسادها ليتسلطوا مرة أخرى على رقاب شعبنا العراقي الأبي.

 

4. إن من مصلحة شعبنا العراقي في مسيرته في التظاهر والاحتجاج الشعبية أن لا يسمح بالتواجد لقادة الإرهاب والظلم والفساد (قادة التحالف اللاوطني) في ساحات وميادين تظاهرات واحتجاجات شعبنا العراقي، ويقطع طريق مكرهم وخداعهم لكي لا يجدوا منفذا لاستمرار إرهابهم وظلمهم وفسادهم.

 

5. إن شعبنا العراقي واعٍ ويقظ ولا تنطلي عليه وعود الإرهابيين والظلمة والفاسدين (قادة التحالف اللاوطني) الكاذبة؛ حيث جربهم شعبنا العراقي في كل دورة من دورات اللعبة السياسية المشبوهة، فهم يعدون شعبنا العراقي ولا يوفون بل يزيدون في إرهابهم وظلمهم وفسادهم ولا ينقصون، ولا يهمهم عناء الشعب ومآسيه، وهم ليسوا من شعبنا ولا من وطننا.

 

6. إن شعبنا العراقي يطالب بحقوقه المسلوبة وملاحقة قادة الإرهاب والظلم والفساد (قادة التحالف اللاوطني) قضائيا باعتبارهم إرهابيين ومجرمي حرب ومفسدين.

 

7. ضرورة ثبات شعبنا العراقي في مظاهراته ومواصلتها، وإدامة زخمها حتى تتحقق جميع حقوقه ومطالبه وإسقاط اللعبة السياسية المشبوهة ودستورها المزيف.

 

8. ضرورة تعاون التحالف العربي والمجتمع الدولي والمنظمات الإنسانية مع شعبنا العراقي للخروج من محنته وأزمته السياسية الخانقة للحفاظ على المصالح الدولية وتأمين واستقرار المنطقة.

 

قيادة جيش رجال الطريقة النقشبندية

17 شوال 1436 للهجرة

الموافق 2 آب 2015 للميلاد

شبكة البصرة

الاثنين 18 شوال 1436 / 3 آب 2015

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط