بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

إيران تنظم رحلة لعسكريين من 27 دولة للأحواز

شبكة البصرة

جاسم عبدالله

تشهد الأحواز هذه الأيام والمناطق التي دارت فيها رحى الحرب الإيرانية العراقية، تدفق الآلاف من الزوار التابعين لقوات التعبئة الباسيج، للتعرّف على تفاصيل الحرب الثماني سنوات وشحنهم بالأحقاد والمعتقدات الصفوية.

 

أعلن يوم أمس الأربعاء 15 مارس 2017، قائد مقر منطقة جنوب غرب إيران للقوة البرية التابعة لجيش، عن زيارة ملحقين عسكريين من 27 دولة تستغرق يومين، للمناطق التي وقعت فيها الحرب الثماني سنوات مع العراق.

 

وقال العميد "علي ظريفي يكانه" حين اجتماعه مع الملحقين العسكريين أثناء زيارتهم للأحواز في مقر فرقة 92 المدرعة؛ "حرصنا ان نعد برنامج في فترة يومين نبين من خلالها للعسكريين التابعين لدول صديقة البطولات الذي حققها شهداء حقبة الدفاع المقدس، حسب زعمه.

 

وأضاف يكانه، تفقد الملحقين العسكريين خلال زيارتهم لمناطق الحرب في الأحواز نصب الشهداء وميادين العمليات العسكرية والكثير من الأثار المتبقية من فترة الحرب في الثمانينيات بين الدولة الفارسية والعراق وساحتها كانت الأحواز المحتلة.

 

هذا ويقوم الحرس الثوري في الشهر الأخير والشهر الأول من العام الجديد الإيراني وتحديدا في شهر مارس وابريل، بجلب الآلاف من الزوار تحت مسمى قوافل راهيان نور (قوافل الظلام) من جميع المدن الفارسية للمناطق التي وقعت فيها الحرب مع العراق، والهدف الأساسي ترسيخ العداء للعنصر العربي وتبيان أهمية الأحواز بالنسبة للدولة الفارسية وترسخها في أذهان الشباب الفارسي ووضع دورات عقائدية يتغذوا فيها أكثر بالفكر الطائفي العنصري خلال فترة أسبوع أو أكثر لكل وافد.

أحوازنا

شبكة البصرة

الاحد 21 جماد الثاني 1438 / 19 آذار 2017

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط