بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

مؤتمر صحفي في مقر الأمم المتحدة في جنيف

اعلان نتائج التحقيقات الدولية غير المسبوقة بشأن مذبحة السجناء السياسيين في إيران في العام 1988 والمقدمة الى المفوض السامي لحقوق الانسان

تقرير أول بأول لشاهد عيان من حالة حقوق الإنسان في السجون الإيرانية

شبكة البصرة

بالتزامن مع الدورة الحالية لمجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة، ستعلن اللجنة الدولية "العدالة لضحايا مذبحة 1988 في إيران" (JVMI) نتائج تحقيقاتها الشاملة عن هذه المسألة، في مؤتمر صحفي ستعقده في مقر الامم المتحدة في جنيف يوم الأربعاء 15 مارس.

وسيعلن السجين السياسي السابق فرزاد مدد زاده وهو ناشط معروف وتمكن من الخروج سرا من ايران عام 2015 ملاحظاته عن حالة السجون خلال فترة رئاسة روحاني. وخلال فترة سجنه، انه أبلغ سرا مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بحالة حقوق الإنسان في إيران عن أوضاع السجون في ايران.

وشمل التحقيق من قبل JVMI مقابلات مع عشرات من الناجين من مذبحة 1988 الذين يعيشون حاليا في بلدان مختلفة. كما أورد التحقيق جميع المعلومات العلنية والشهادات التي أدلى بها مسؤولون منشقون من النظام. فإن التقرير كشف مختلف جوانب لا تحصى من هذه الجريمة ضد الإنسانية. وقد ركز التقرير على مهمة الأمم المتحدة لمنع الإفلات من العقاب وتم تقديمه إلى المفوض السامي لحقوق الإنسان للنظر فيه واتخاذ اجراءات عملية.

وينعقد المؤتمر في وقت هناك قلق متزايد بشأن الوضع المروع لحقوق الإنسان في إيران. وذكرت عاصمة جهانغير، المقررة الخاصة المعنية بحالة حقوق الإنسان في إيران في تقريرها المقدم إلى الدورة الحالية لمجلس حقوق الانسان أنه في 1988 "أعدم الآلاف من المعارضين السياسيين الذين قد حوكموا وصدرت عليهم أحكام بالسجن وكانوا يقضون فترات الحبس في جميع أنحاء البلاد".

أعضاء الفريق في الإعلان يوم الأربعاء:

• طاهر بومدرا، الخبير القانوني ورئيس سابق لمكتب حقوق الإنسان التابع لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي)

• آزاده ضابطي، نائب رئيس لجنة المحامين البريطانيين الايرانيين (CAIL)

• فرزاد مدد زاده: السجين السياسي الإيراني السابق الذي فر من البلاد في عام 2015

JVMI، التي يوجد مقرها في لندن، تشكلت في عام 2016 من قبل مجموعة من المحامين عن حقوق الإنسان والشخصيات السياسية والمسؤولين السابقين للأمم المتحدة، ومسؤولين حكوميين سابقين والسجناء السياسيين الإيرانيين السابقين.

التاريخ والوقت: 15 مارس 2017، 02:00

المكان: مقر الأمم المتحدة في جنيف، مكتبة غرفة الصحافة 2

 

Press conference

Findings of unique international investigation on massacre of political prisoners in Iran in 1988 that is provided to the High Commissioner for Human Rights

First-hand eyewitness report of human rights situation in Iranian prisons

Coinciding with the current session of the UN Human Rights Council، the international committee "Justice for Victims of 1988 Massacre in Iran" (JVMI) will announce the findings of its comprehensive investigation at a press conference in the UN human rights headquarters in Geneva on Wednesday، 15 March.

Farzad Madadzadeh، a renowned political prisoner and activist who spent five years from 2009 to 2014 in various jails in Iran and fled the country secretly in 2015، will share his observations in prisons during Hassan Rouhani’s presidency. During his incarceration، Madadzadeh secretly reported the conditions in prisons to the UN Special Rapporteur on the situation of human rights in Iran.

The investigation by JVMI included interviews with dozens of survivors of the 1988 massacre in various countries، reviewing all the public information and testimonies by the former officials of the regime who have defected. The report will expose various untold aspects of this crime against humanity. The report has focused on the UN mandate to prevent impunity، has been provided to the High Commissioner for Human Rights for review and appropriate measures.

The conference takes place at a time when there has been growing concern on the appalling human rights situation in Iran. Ms Asma Jahangir، the Special Rapporteur on the situation of human rights in Iran، in her report to the current session of the council، stated that in 1988 “thousands of political dissidents who had already been tried and sentenced to prison were executed in detention facilities throughout the country.”

The panellists will include:

 Tahar Boumedra، former chief of the Human Rights Office of the UN Assistance Mission for Iraq (UNAMI) and legal expert

 Azadeh Zabeti، vice president of the Committee of Anglo-Iranian Lawyers (CAIL)

 Farzad Madadzadeh: Renowned former political prisoner in Iran who fled the country in 2015

JVMI، which is based in London، was formed in 2016 by a group of human rights lawyers، political personalities، former UN officials، former government officials and former Iranian political prisoners.

Date and Time: March 15، 2017 - 2 PM

Venue: UN Headquarters، Geneva، Library of Press Room 2

شبكة البصرة

الاثنين 15 جماد الثاني 1438 / 13 آذار 2017

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط