بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

روسيا تعترف.. صحراء سوريا تبتلع الجنرالات والجنود الروس

شبكة البصرة

اعترفت روسيا بإصابة ضابط برتبة عميد، بجروح خطيرة أدت إلى خسارة عينيه وبتر قدميه، بعد أن انفجر به لغم الاسبوع الماضي قرب مدينة تدمر (حسب الرواية الروسية)، حيث تؤكد موسكو أن الروس تقدموا بعمق في المدينة وبسرعة، وأنهم كانوا القوة الرئيسية في الهجوم.

حيث تعلن روسيا عن خسائرها في معارك ريف تدمر بشكل تدريجي، وكان آخرها الاعتراف بمقتل العنصر في القوات الخاصة الروسية، (ميخائيل نيفيدوف)، والذي كان قتل خلال اشتباكات مع التنظيم خلال سيطرة القوات الروسية على المدينة.

وكانت أعلنت وزارة الدفاع الروسية، قبل أسبوعين، عن مقتل أربعة "مستشارين" روس، وإصابة اثنين آخرين، إثر انفجار سيارة تقلهم بريف حمص.

وأوضحت الوزارة في بيانها، أن أربعة عسكريين روس قتلوا في 16 شباط الحالي، إثر استهداف سيارتهم بقنبلة موجهة عن بعد بالقرب من مطار التيفور العسكري بريف حمص الشرقي.

وحسب البيان، فإن قافلة من السيارات التابعة لقوات النظام بينها السيارة التي تحوي الجنود الروس كانوا يتجهون من منطقة مطار "التيفور" إلى مدينة حمص، وأثناء المسير تم استهداف سيارة الجنود بعبوة ناسفة كانت قد زرعت في الطريق.

بلدي نيوز 3/3/2017

شبكة البصرة

الاحد 7 جماد الثاني 1438 / 5 آذار 2017

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط