بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

برقية تعزية الى شيخ المجاهدين القائد الامين الرفيق عزة ابراهيم

شبكة البصرة

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

وَمَا كَانَ لِنَفْسٍ أَنْ تَمُوتَ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ كِتَابًا مُؤَجَّلًا وَمَنْ يُرِدْ ثَوَابَ الدُّنْيَا نُؤْتِهِ مِنْهَا وَمَنْ يُرِدْ ثَوَابَ الْآخِرَةِ نُؤْتِهِ مِنْهَا وَسَنَجْزِي الشَّاكِرِينَ

صدق الله العظيم

الى شيخ المجاهدين القائد الامين الرفيق عزة ابراهيم الامين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي والقائد الاعلى لجبهة الجهاد والتحرير.

بقلوب مليئة بالايمان بالله عز وجل وراضية بقضائه وقدره. تتقدم اللجنة الاعلامية للدفاع عن العراق في الدول الاسكندنافية. باحر التعازي واصدق المواساة للرفيق المجاهد الغالي على قلوبنا والعزيز علينا دوما لوفاة المغفور له بأذن الله... الشيخ الحاج محمد ابراهيم شقيق القائد المجاهد الرفيق عزة ابراهيم الامين العام للحزب والقائد الاعلى لجبهة الجهاد والتحرير والذي انتقل الى دار البقاء بينما كان في السعودية وجرت مراسيم الدفن في المدينة المنورة في مقبرة البقيع،

سائلين المولى عز وجل ان يتغمد الفقيد بواسع الرحمه وأن يلهم اهله وذوية الصبر والسلوان وان يغفر له ويرحمه ويوسع مدخله وينقله من ضيق اللحود الى جنات الخلود انه ولى ذلك والقادر عليه وانا لله وانا أليه راجعون

داود الجنابي

شبكة البصرة

الاربعاء 23 رجب 1438 / 19 نيسان 2017

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط