بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

صحيفة "العرب" اللندنية تهاجم البعث في مؤتمر المغتربين العراقيين!؛

شبكة البصرة

سيدي ولد محمد فال

ضمن حملة التشويه والشيطنة لحزب البعث العربي الاشتراكي المجاهد، والتي تعتمدها وسائل الإعلام العربية المرتهنة لأجندات الصهيونية في الغرب أو الصفوية الفارسية في إيران، حاولت صحيفة "العرب" اللندنية أن تخدم أسيادها من خلال الهجوم على البعث المجاهد والتغطية اللاموضوعية لفعاليات مؤتمر المغتربين العراقيين في اسبانيا..

لقد حاولت هذه الصحيفة على طريقة "الجزيرة" و"البي بي سي" أن تربك المشهد وتخلق التوتر بين المشاركين والمتابعين لهذا المؤتمر الناجح بكل المقاييس..

ان من قرأ ما نشرته هذه الصحيفة عن مؤتمر المغتربين العراقيين، سيلاحظ بسهولة أنها تعمل بالأساسا على ضرب وحدة وتفاهم مكونات المؤتمرين من كافة التوجهات المجاهدة والمقاومة للاحتلال والمتماسكة في سبيل تحرير العراق وإنهاضه من تحت ركام التدمير الذي طاله بفعل الغزو الانكلوسكسوني والتغلغل الصفوي الفارسي الذي زرع الفتنة الطائفية بين مكونات شعب العراق العظيم.. كما سيدرك الدور الخطير الذي تتطلع به وهي تزرع الشقاق بين المتوحدين من أجل مستقبل زاهر لوطنهم..!

إن المؤتمرين من كافة أبناء الشعب العراقي والمشاركين معهم من كافة التوجهات الفكرية القومية والإسلامية والتجمعات الشعبية والمدنية، يدركون أن هدفهم الأسمى هو أن يلعب مؤتمرهم هذا دورا في لم شتات المغتربين وإطلاق سراح الأسرى العراقيين في سجون الاحتلالين الأمريكي والإيراني وتحرير العراق من الاحتلال وأتباعه وإنهاء عمليته السياسية التي تحاول تحسين وجه الاحتلال...

إن البعثيين والإسلاميين والتقدميين وكافة الأحرار ينظرون إلى هذا المؤتمر باعتباره أحد فصول المطاولة على درب التحرير والبناء.. إن محاولة شق الصف التي اعتمدتها تلك الصحيفة في تقريرها هي حلقة من حلقات التآمر الصفوي الإيراني على شعب العراق..

لكن نغول إيران ودبابير الغرب الصهيوني سيخسأوا دوما وليس أمامهم إلا أن يموتوا بغيظهم، فقد هرب المحتل الأمريكي مهزوما مدحورا وستخرج ميلشيات إيران وأدواتها من العراق..

ولقد انتصر العراق

تحية للعراق العظيم

تحية للجبهة القومية والإسلامية والتقدمية

كاتب صحفي موريتانيا

شبكة البصرة

الثلاثاء 15 رجب 1438 / 11 نيسان 2017

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط