بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

بيان صادر من خلية الاعلام المقاوم بمناسبة الذكرى التاسعة والعشرين لتحرير الفاو

شبكة البصرة

ايها الشعب العراقي العظيم

ياجماهير امتنا العربيه المجيده

نستذكر يوم 1988/4/17 تحرير الفاو بكثير من الفخر والابتهاج لما كان لهذا الحدث العظيم من اهميه تأريخيه وأستراتيجيه في تأريخ العراق الشامخ والامه العربيه المجيده ففي مثل هذا اليوم قبل تسعة وعشرون عاما استيقظ العراقيون على صوت التلفاز وهو يبث بيان تحرير الفاو من رجس الصفويين الغزاة في اول تحرير لارض عربيه منذ عقود وكان هذا اليوم الخالد بدايه الهزيمه وانهيار القوات الايرانيه في كافة قواطع العمليات وصولا الى تجرع الخميني كأس السم ورضوخه للاستسلام بعد ان رفض كل قرارات مجلس الامن والوساطات الاقليميه والدوليه في الوقت الذي وافق عليها العراق جميعا ومنذ الاسبوع الاول للعدوان بل بادر العراق في اكثر من مناسبة دينيه الى وقف اطلاق النار من جانب واحد.

اننا اذا نضع هذه الحقائق امام الشعب العراقي الصامد الصابر وامام العرب والعالم لنؤكد ان مايحصل اليوم من تدخل ايراني سافر يعيد الى الاذهان تلك النوايا الشريره لما يسمى بتصدير الثورة الاسلاميه وهو الشعار الذي رفعته منذ الاطاحة بنظام الشاه ولنذكرهم بهذه المناسبة العظيمه لتحرير مدينة الفداء وبوابة النصر العظيم بأن شعب العراق ومعه ابناء الامه العربيه لقادرون على دحر مخططاتهم الدنيئه وان الشعب الذي اذل اكبر دولة للشر في العالم امريكا الامبرياليه وهزيمتها لقادر على طرد ذيولها العفنه في العراق وان غدا لناظره قريب بأذن الله تعالى.

 

ايها الشعب العراقي العظيم

ان منجزات الشعب منذ تأسيس الدوله العراقيه الحديثه هو ارث وفخر لنا جميعا فانطلاق ثورة العشرين العظيمه ومشاركتكم بها جميعا الى ثورة مايس التحرريه عام 1941 ثم ثورة الرابع عشر من تموز المجيده وما تلاها، هو ارث نعتز به وبمنجزاته ونتعلم الدروس من اخطائه على طريق البناء والتحرر، من هنا فأننا نعتبر الدولة العراقيه قبل الاحتلال هي الدولة الشرعيه للعراق وان كل ماترتب على الاحتلال باطل ببطلان مسوغاته وتبريراته التي انجلت للعالم اجمع وان تبني هذه الدوله لبرنامج التحرير والاستقلال ودعوتها لترسيخ التعدديه السياسيه والتداول السلمي للسلطه بعد التحرير هو ما يتفق مع مانصبو اليه بما فيه اعتبار المقاومه بكافة فصائلها هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب العراقي.

 

وفي الختام ندعوكم ايها الاخوات والاخوة الى المزيد من الصمود والصبر والتضحيه مستلهمين من انتصار الفاو الدروس لتحرير العراق العظيم (اذن للذين يقاتلون بأنهم ظلموا وان الله على نصرهم لقدير)

الرحمة للرئيس الشهيد صدام حسين ولشهداء الفاو والعراق والامه

المجد للرئيس الشرعي قائد الجهاد والتحرير عزة ابراهيم رعاه الله

المجد لكافة فصائل المقاومه الباسله

المجد لكل من شارك في تحرير الفاو ضباطا ومراتب

 

خلية الاعلام المقاوم

2017

شبكة البصرة

السبت 19 رجب 1438 / 15 نيسان 2017

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط