بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

برقية تهنئة الى الرفيق المناضل عزة إبراهيم الأمين العام لحزب البعث

شبكة البصرة

الرفيق المناضل المجاهد عزة إبراهيم/ الأمين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي القائد الأعلى للجهاد والتحرير.

سيدي المنصور بالله:

اليوم تمر علينا الذكرى (29) لتحرير مدينة الفاو مدينة الفداء وبوابة النصر العظيم هذه المدينة الطاهرة التي أبت أن تبقى يدنس أرضها الفرس المجوس لتعود إلى أرض الوطن الغالي بهمة الغيارى من أبناء جيشنا الباسل جيش القادسية الثانية وأم المعارك الخالدة.

الفاو المدينة العربية الوحيدة التي حررت بعد احتلالها وبتحريرها ادهشت العالم أجمع ونزلت كالصاعقة على رأس العدو الفارسي الغاشم.

وبهذه المناسبة العظيمة أسمح لي سيدي القائد أن أتقدم لسيادتكم باسمي شخصيا ونيابة عن قيادة الاتحاد العام لنساء العراق وجماهيره النسوية من زاخو إلى الفاو بأجمل التهاني والتبريكات لسيادتكم ومن خلالكم للرفاق أعضاء القيادتين القومية والقطرية داعين الله سبحانه وتعالى أن يحفظكم ويسدد خطاكم من أجل تحرير العراق وننتهز هذه المناسبة الوطنية لنجدد عهد الولاء المطلق لقيادتكم الحكيمة ونبقى سيوف بتارة خلف رايتكم راية الله أكبر حتى يتحقق النصر الكامل على الأعداء.

الرحمة والمغفرة على روح شهيد الحج الأكبر الرفيق صدام حسين المخطط لتحرير الفاو

الرحمة والمغفرة لشهداء الفاو والأمة العربية

 

الدكتورة فضيلة عباس حميدي

المنسق العام للاتحاد العام لنساء العراق

17/4/2017

شبكة البصرة

الثلاثاء 22 رجب 1438 / 18 نيسان 2017

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط