بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

أهم وأبرز التطورات الأمنية والسياسية التي شهدتها الساحة العراقية يوم 11/08/2017

شبكة البصرة

* رغم منعه من السفر.. محافظ البصرة المستقيل يغادر إلى إيران

* قتلى من ميليشيا الحشد بتفجير جنوبي الموصل

* مقتل رجل وإصابة زوجته بهجوم للميليشيات وانتحار امرأة بحادثين في أربيل والقادسية

* القوات المشتركة تفرض حظرا للتجوال على مناطق بالطارمية وتنفذ حملة دهم وتفتيش

* تجدد التظاهرات الغاضبة احتجاجا على سوء الخدمات في ديالى وكربلاء

* الأمم المتحدة: النازحون العائدون إلى الموصل يحتاجون إلى جميع أنواع المساعدة

* أزمة شح المياه في منطقة الدورة ببغداد مستمرة.. ما السبب؟

* هل الموصل مؤهلة لعودة النازحين إليها؟

* دوائر محافظة المثنى ومؤسساتها تغرق بالمحسوبية والمحاصصة الإدارية

* انتشار الأمراض يقرع جرس الانذار في ناحية الوليد غرب الأنبار!؛

* هل يواجه محافظ الأنبار تهم فساده قضائيا الأحد المقبل؟

* بعد شهرين من المعاناة... تهديد باعتصام مفتوح وقطع للطرق في الدورة

* تضارب الأنباء داخل هيئة الحشد بشأن مشاركة ميليشياتها باقتحام تلعفر!؛

* الحرائق المستعرة في العراق.... من يتحمل مسؤوليتها؟

* مقتل قيادي في ميليشيا الحشد وأفراد بتفجير حزام ناسف غرب الأنبار

* رغم منعه من السفر.. محافظ البصرة المستقيل يغادر إلى إيران

تعد إيران مأوى أذنابها من الساسة الفاسدين في العراق، فبعد افتضاح أمرهم يهرولون إليها لحمايتهم من المساءلة القضائية، وفي هذا الإطار، غادر محافظ البصرة المستقيل ماجد النصراوي إلى طهران رغم منعه من السفر من قبل هيئة النزاهة لاستكمال التحقيق معه في تهم فساد.

وقال مصدر صحفي مطلع إن المحافظ المستقيل ماجد النصراوي غادر مع ابنه العراق إلى إيران عبر منفذ الشلامجة الحدودي، مبيناً أنه غادر بعد إعلان استقالته بساعات قليلة.

يشار إلى أن ماجد النصراوي قدم استقالته من منصب محافظ البصرة، في وقت سابق، يوم أمس الخميس، فيما صدرت هيئة النزاهة قرارا يقضي بمنع النصراوي من السفر خارج البلاد، لاستكمال التحقيق معه في ملفات فساد متهم بها، وذلك بعد ساعات من تقديم المحافظ استقالته.

 

* قتلى من ميليشيا الحشد بتفجير جنوبي الموصل

قتل خمسة من ميليشيا الحشد الشعبي، اليوم الجمعة، بانفجار عبوة ناسفة، استهدفت سيارة كانوا يستقلونها جنوبي مدينة الموصل مركز محافظة نينوى.

وقالت مصادر صحفية إن عبوة ناسفة انفجرت، اليوم، مستهدفة سيارة كان يستقلها أفراد من ميليشيا الحشد الشعبي، في منطقة تل عبطة جنوب الموصل، ما أسفر عن مقتل خمسة منهم.

وأضافت المصادر أن قوات الشرطة انتقلت إلى مكان الانفجار، ونقلت جثث القتلى إلى دائرة الطب العدلي.

 

* مقتل رجل وإصابة زوجته بهجوم للميليشيات وانتحار امرأة بحادثين في أربيل والقادسية

أقدمت ميليشيات طائفية، اليوم الجمعة، على قتل رجل وإصابة زوجته بهجوم مسلح شرقي أربيل، فيما أقدمت امرأة على الانتحار بإطلاق النار على نفسها في محافظة القادسية.

وقال مصدر صحفي مطلع إن ميليشيات مسلحة قامت بإطلاق النار من أسلحة رشاشة باتجاه مدنيين، في قضاء سوران شرقي أربيل، ما أسفر عن مقتل رجل وإصابة زوجته.

وأضاف المصدر أن امرأة أقدمت على الانتحار بإطلاق النار على نفسها داخل منزلها، في ناحية البدير، جنوب مدينة الديوانية.

 

* القوات المشتركة تفرض حظرا للتجوال على مناطق بالطارمية وتنفذ حملة دهم وتفتيش

فرضت القوات المشتركة حظرا للتجوال، اليوم الجمعة، على عدة مناطق بقضاء الطارمية في العاصمة بغداد، ونفذت حملة دهم وتفتيش، اعتقلت خلالها عددا من المواطنين.

وقال مصدر صحفي مطلع إن القوات المشتركة قامت، اليوم، بفرض حظر للتجوال على مناطق بقضاء الطارمية، وقامت بتنفيذ حملة دهم وتفتيش.

وأضاف المصدر أن حملة الدهم أسفرت عن اعتقال عدد من المواطنين، مشيرا إلى أن القوات المشتركة قامت أيضا بتجريف البساتين في مناطق الطارمية.

 

* تجدد التظاهرات الغاضبة احتجاجا على سوء الخدمات في ديالى وكربلاء

الواقع الخدمي المتردي في جميع أنحاء العراق، نتيجة الإهمال الحكومي، يدفع المواطنين إلى الخروج في تظاهرات غاضبة بين الحين والآخر احتجاجا على الإهمال الحكومي لأوضاعهم المأساوية، حيث خرج مئات المواطنين في تظاهرات، اليوم الجمعة، في ديالى وكربلاء للمطالبة بتحسين الخدمات والقضاء على الفساد.

وقال مصدر صحفي مطلع إن مئات المواطنين تظاهروا، اليوم، أمام مبنى مجلس محافظة ديالى وسط بعقوبة مركز المحافظة، للمطالبة بتحسين الخِدمات، والقضاء على الفساد وتغيير قانون الانتخابات.

وأضاف المصدر أن تظاهرات مماثلة خرجت أيضا أمام مبنى مجلس محافظة كربلاء للمطالبة بمحاسبة المسؤولين الفاسدين.

 

* الأمم المتحدة: النازحون العائدون إلى الموصل يحتاجون إلى جميع أنواع المساعدة

يعاني النازحون العائدون إلى مناطقهم في مدينة الموصل بمحافظة نينوى، من انعدام الخدمات نتيجة الدمار الذي حل بالبنى التحتية بسبب العمليات العسكرية، وكذلك من التدهور الأمني، في غضون ذلك، أكد المتحدث باسم المفوضية العليا لشئون اللاجئين بالأمم المتحدة اندريه ماهيسيتش أن السكان العائدين إلى الموصل يحتاجون إلى المساعدة من كل نوع، وإن كانت احتياجات المأوى هى الاكثر الحاحا خاصة فى الجزء الغربى من المدينة.

وقال ماهيسيتش في تصريح صحفي إن التقييمات الميدانية للمفوضية تشير إلى أن السكان العائدين يحتاجون إلى المساعدة من كل نوع، وإن كانت احتياجات المأوى هى الاكثر الحاحا خاصة فى الجزء الغربى من المدينة حيث تعرضت العديد من الاحياء فى الغرب لأضرار بالغة او دمرت كليا خلال اشهر من القتال.

وأضاف ماهيسيتش أن من بين 54 منطقة سكنية فى غرب الموصل تعرضت 15 منها إلى الدمار تقريبا أو لحقت بها أضرار جسيمة فى الوقت الذى تضررت فيه 23 منطقة أخرى بشكل معتدل وأصيب 16 حيا أخرا بأضرار طفيفة.

وتابع المتحدث باسم مفوضية اللاجئين أن الألغام والذخائر غير المنفجرة والأجهزة ذات الصلة تشكل مخاطر هائلة لسكان المدينة ولاسيما الأطفال، ونوه إلى أن المفوضية ترحب بالجهود الجارية لإزالة الألغام من جانب السلطات ودائرة الإجراءات المتعلقة بالألغام التابعة للأمم المتحدة لضمان العودة الامنة للسكان المشردين فى المدينة فى الوقت الذى أكد انه ونظرا لضخامة المشكلة، فإن عمل إزالة الألغام قد يستغرق وقتا طويلا للغاية.

وأشار ماهيسيتش إلى أن الاسر العائدة تواجه تحديات كذلك فى الحصول على الخدمات والمرافق الاساسية، ولفت إلى أن الوصول إلى المياه والكهرباء والوقود فى أجزاء من الموصل قد يكون صعبا ومكلفا للغاية.

يشار إلى أن أقر وزير الهجرة والمهجرين جاسم محمد الجاف بوضع جدول زمني لإعادة نازحي نينوى الى مناطقهم، رغم عدم تأهيلها، وانعدام الخدمات فيها.

 

* أزمة شح المياه في منطقة الدورة ببغداد مستمرة.. ما السبب؟

يعيش المواطن البغدادي بين حزمة من الأزمات، تزيد من معاناته المتفاقمة أصلا جراء الإهمال الحكومي، حيث تستمر أزمة شح المياه في منطقة الدورة ببغداد رغم المناشدات بسرعة إيجاد حل لها، وفي هذا الإطار، أقرت عضو البرلمان عن تحالف القوى زيتون الدليمي بعجز أمانة بغداد وعدم قدرتها على فعل أي شئ لحل الأزمة.

وقالت الدليمي في تصريح صحفي إنه لدينا اتصالات مستمرة مع امينة بغداد ومديري الماء والكهرباء حول مشكلة شحة ماء الاسالة في منطقة الدورة، مبينة أن هناك متجاوزين في مناطق زراعية قد نصبوا مضخات سحب المياه على الانابيب الرئيسية، ما ادى لإفراغ تلك الانابيب من المياه.

وأضافت الدليمي أن الامانة عاجزة وغير قادرة على فعل شيء، مشيرة الى تعرض موظفي الامانة الى التهديد والاعتداء من قبل اؤلئك المتجاوزين.

وتابعت الدليمي أن قيادة عمليات بغداد يجب عليها التدخل والتحرك واتخاذ اجراءاتها لرفع تلك المضخات بالقوة، لافتة الى ان امينة بغداد وخلال الاتصال معها من قبلنا اكدت على مخاطبتها لعمليات بغداد ومطالبتهم برفع تلك التجاوزات بالقوة.

وأشارت الدليمي إلى أن من حق تلك المناطق استخدام المياه، لكن ليس بهذه الطريقة من خلال سحب كل المياه وحرمان مناطق عديدة وكبيرة منها لفترات طويلة يوميا، مشيرة الى انها اتصلت بعمليات بغداد واخبرناهم بالوضع المأساوي الذي تعيشه منطقة الدورة.

يشار إلى أن العشرات من أهالي منطقة الدورة ببغداد تظاهروا، في وقت سابق، احتجاجا على انقطاع المياه في منطقتهم منذ نحو شهرين، فيما هددوا بالاعتصام وقطع الطريق السريع في حال عدم معالجة هذه المشكلة.

 

* هل الموصل مؤهلة لعودة النازحين إليها؟

عمَّ الدمار والخراب مدينة الموصل بمحافظة نينوى، جراء العمليات العسكرية التي استمرت نحو تسعة أشهر وتسببت أيضا في مقتل وإصابة عشرات الآلاف من المدنيين، ورغم انعدام الخدمات وتدهور الوضع الأمني في الموصل تسعى الحكومة لإعادة النازحين إلى مناطقهم بالمدينة كدعاية انتخابية، في غضون ذلك أقر وزير الهجرة والمهجرين جاسم محمد الجاف بوضع جدول زمني لإعادة نازحي نينوى الى مناطقهم.

وقال الجاف في تصريح صحفي إن وضعت صياغة جداول زمنية لإعادة نازحي نينوى الى مناطقهم المقتحمة وعرضها على رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي للمصادقة عليها والشروع بعودة النازحين، مؤكدا ضرورة العمل على إزالة تلك الأسباب بشكل يسهم بعودة سريعة لتلك العوائل الى سكنها الأصلي في الجانبين الأيمن والأيسر وأطرافها ومناطقها الأخرى.

وأضاف الجاف أن الوزارة تعمل مع كل الجهات المعنية لتسهيل عودة النازحين بشكل طوعي واختياري بعد تامين المناطق المقتحمة وعودة الاستقرار إليها، مشيرا الى الاتفاق أيضا على تحديد آلية لإعادة النازحين العراقيين في مخيم الهول ومن خلال التنسيق بين وزارة الهجرة والمهجرين ومحافظة نينوى وحكومة كردستان وقيادة العمليات المشتركة، فضلا عن إمكانية دعم اللجنة العليا لإغاثة النازحين لوزارة الكهرباء فيما يخص إعادة تأهيل المنظومة الكهربائية في المناطق المحررة.

 

* دوائر محافظة المثنى ومؤسساتها تغرق بالمحسوبية والمحاصصة الإدارية

لا تخلو مؤسسة حكومية في عراق ما بعد الاحتلال، من الفساد والمحسوبية، ولا تتخذ هذه المؤسسات من الكفاءة معيارا للتعيينات، وإنما تذهب هذه التعيينات لأقارب المتنفذين فيها، وفي هذا السياق، أقر عضو مجلس محافظة المثنى طالب الميالي بتعيين مدراء دوائر في محافظات أخرى لأقاربهم في دوائر محافظة المثنى.

وقال الميالي في تصريح صحفي إن العديد من مدراء الدوائر المدنية والخدمية من المحافظات الاخرى في المثنى حصروا التعيينات في دوائرهم لأقاربهم في محافظاتهم.

وأضاف الميالي أن هذه الظاهرة تؤثر على الاداء العام لتلك الدوائر، وجعلها خاضعة بشكل او بأخر لمجموعة صغيرة، لافتا الى ان المحافظة تمتلك الكثير من الكفاءات على المستوى الامني والاداري التي يمكنها تسيير عمل الدوائر اذا ما كلفوا بادرتها.

وتابع الميالي أنه يجب التحرك لانهاء هذه الظاهرة وافساح المجال امام ابناء المحافظة لاخذ دورهم لمعرفتهم بشؤون مناطقهم وحاجة مواطنيهم.

 

* انتشار الأمراض يقرع جرس الانذار في ناحية الوليد غرب الأنبار!

تعاني العديد من المناطق في العراق من انتشار الأمراض المعدية نتيجة، الإهمال الحكومي للقطاع الصحي وعدم الاهتمام بالمراكز الصحية أو توفير الكوادر الطبية والعلاج اللازم للمواطنين، في غضون ذلك، أقر مدير ناحية الوليد في قضاء الرطبة بمحافظة الأنبار عبد المنعم خلف الطرموز بتسجيل نسب مخيفة بالأمراض الانتقالية، معترفا بتقصير وإهمال وزارة الصحة.

وقال الطرموز في تصريح صحفي إن ناحية الوليد بقضاء الرطبة غربي الانبار، سجلت نسب مخيفة في أعداد المصابين بأمراض الحصبة والسعال الديكي والتيفوئيد وحبة بغداد، مشيرا إلى أنه ورغم المناشدات لمعالجة الحالات، الا اننا لم نلمس أي جدية من قبل وزارة الصحة في معالجة هذه الحالات التي باتت مصدر قلق لاهالي المدينة.

واضاف الطرموز أن وزارة الصحة لم توعز لملاكات الوزارة باعادة افتتاح المراكز الصحية في الناحية رغم انتشار هذه الامراض.

وتابع الطرموز أن الناحية لا يوجد فيها أي كادر صحي ولا عجلة اسعاف واحدة وان الحالة الصحية بدأت تأخذ منعطف خطير نتيجة عدم جدية الجهات المعنية بمعالجة الحالة الانسانية.

 

* هل يواجه محافظ الأنبار تهم فساده قضائيا الأحد المقبل؟

الفساد المالي والإداري بات منهجا يتبعه ساسة العراق، الذين يعتبرون مناصبهم مغنما، يسرقون وبنهبون أموال الشعب من خلالها، وفي هذا السياق، كشف الناطق باسم مجلس عشائر الانبار سفيان العيثاوي عن مثول المحافظ صهيب الراوي أمام القضاء، يوم الاحد المقبل، على خلفية اتهامه بملفات فساد مالي وإداري.

وقال العيثاوي في تصريح صحفي إن صراعا سياسيا يحدث الان داخل محافظة الانبار ومجلسها لأسباب شخصية ونفعية، اذ تحاول بعض الجهات الكيد بشخص المحافظ لابعاده عن المنصب للظفر به والاستحواذ على مقدرات المحافظة المالية.

وأضاف العيثاوي أن عدم امتثال المحافظ صهيب الراوي امام القضاء كان لانشغاله بتوديع قوافل الحجيج وهو الان في بغداد، معلنا عن حضور المحافظ امام القضاء، يوم الاحد المقبل، وسيدافع عن نفسه.

 

* بعد شهرين من المعاناة... تهديد باعتصام مفتوح وقطع للطرق في الدورة

انعدام الخدمات في مختلف المحافظات العراقية، والإهمال الحكومي لهذا الملف، يدفع المواطنين للخروج في تظاهرات غاضبة، بين الحين والآخر، احتجاجا عدم اكتراث الحكومة بما يعانيه المواطن البسيط، وفي هذا السياق، تظاهر العشرات من أهالي منطقة الدورة ببغداد احتجاجا على انقطاع المياه في منطقتهم منذ نحو شهرين، فيما هددوا بالاعتصام وقطع الطريق السريع في حال عدم معالجة هذه المشكلة.

وقال مصدر صحفي مطلع إن العشرات من أبناء منطقة الدورة جنوبي بغداد تظاهروا، قرب الخط السريع القريب من المنطقة، احتجاجا على انقطاع المياه على منطقتهم الذي استمر لاكثر من شهر.

واضاف المصدر أن أهالي المنطقة حملوا أمانة بغداد مسؤولية ذلك، مشيرا الى ان الاهالي هددوا بالاعتصام وقطع الطريق السريع في حال عدم معالجة هذه المشكلة.

 

* تضارب الأنباء داخل هيئة الحشد بشأن مشاركة ميليشياتها باقتحام تلعفر!

عقب الإعلان الحكومي عن انتهاء العمليات العسكرية في الموصل مباشرة، بدأت القوات المشتركة وميليشيا الحشد الشعبي في الاستعداد لاقتحام قضاء تلعفر بمحافظة نينوى، لتكرار ما حدث في الموصل من جرائم وانتهاكات، بينما تضاربت الأنباء داخل هيئة الحشد بشأن مشاركة ميليشياتها باقتحام تلعفر، ففي الوقت الذي أكد المتحدث باسم ميليشيا الحشد أحمد الاسدي بأن الميليشيا ستشارك بفاعلية في معركة اقتحام تلعفر، نفى القيادي في الميليشيا ذاتها جواد الطليباوي ذلك، عازيا السبب للضغوط الدولية والمحلية.

وقال أحمد الأسدي في تصريح صحفي إنه بناء على توجيهات القائد العام للقوات المسلحة فإن الحشد الشعبي سيشارك بفاعلية في معركة اقتحام تلعفر جنبا الى جنب مع القوات المسلحة.

وأضاف الأسدي أنه لا صحة لما نشر خلاف ذلك، مؤكدا أن الموقف الرسمي للحشد الشعبي يصدر من رئيس الهيئة أو نائبه أو الناطق الرسمي حصرا.

من جانبه قال جواد الطليباوي في تصريح صحفي إن فصائل الحشد الشعبي لن تشترك بمعركة اقتحام قضاء تلعفر وذلك بسبب الضغوط الدولية والمحلية، موضحاً أن القوات الامريكية ابدت وبطلب من مسعود بارزاني اعتراضها على مشاركة الحشد ونجحت بذلك.

 

* الحرائق المستعرة في العراق... من يتحمل مسؤوليتها؟

تزايدت وتيرة اندلاع الحرائق في الآونة الأخيرة، في مختلف أنحاء العراق، حيث تتسبب هذه الحرائق في خسائر بشرية ومادية كبيرة، وذلك في ظل الإهمال الحكومي لهذه الظاهرة والوقوف على أسبابها، في غضون ذلك، اندلع حريق كبير في عدد من المحال بحي الاندلس وسط محافظة البصرة، كما اندلع حريق آخر في شارع الالبان بالبصرة ايضا، ونشب حريق ثالث في محلات لبيع العطور، بمنطقة الدورة جنوبي العاصمة بغداد.

وقال مصدر صحفي مطلع إن حريقا اندلع في عدد من المحال الواقعة على الشارع العام لحي الاندلس في الطريق المؤدي الى دوار القيادة البحرية بمنطقة الجبيلة وسط البصرة، مشيرا إلى أن حريقا آخر اندلع في شارع الالبان بمنطقة العشار وسط البصرة، من دون ان يسفر عن خسائر بشرية.

وأضاف المصدر أن حريقا آخر شب في أحد الأسواق التجارية، اليوم الجمعة، في منطقة بغداد الجديدة جنوبي بغداد، ما أدى إلى احتراق العديد من المحال.

 

* مقتل قيادي في ميليشيا الحشد وأفراد بتفجير حزام ناسف غرب الأنبار

قتل قيادي في ميليشيا الحشد الشعبي وعدد من أفراد الميليشيا، بتفجير استهدفهم في صحراء عنه واروة غربي محافظة الأنبار، اليوم الجمعة،.

وقال مصدر حكومي في تصريح له إن قوة من الحشد الشعبي نفذت عملية استباقية في صحراء عنه وراوة، مشيراً إلى أن القوة تمكنت من قتل مسلح في مفرق راوة.

وأضاف المصدر أن المسلح كان يرتدي حزاماً ناسفاً انفجر إثر مقتله قرب القوة المنفذة للعملية، مبيناً أن التفجير أسفر عن مقتل القيادي في الحشد صبحي دهام محيور المحلاوي، واثنين معه هما راجح حماد المحلاوي، واحمد شجاع المحلاوي.

يقين نت

شبكة البصرة

الجمعة 19 ذي القعدة 1438 / 11 آب 2017

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط