بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

أهم وأبرز التطورات الأمنية والسياسية التي شهدتها الساحة العراقية يوم 11/03/2018

شبكة البصرة

* توتر كبير بين اليزيديين والعمال الكردستاني في سنجار

* ميليشيا الحشد تفرض على مواطني صلاح الدين انتخاب شخصيات معينة

* نحو 300 عامل يتظاهرون شمال البصرة للمطالبة برواتبهم

* اعتداء على معلم بمدرسة بقضاء خانقين في ديالى

* ميليشيا الحشد تقتحم مجمع صدام جنوب غرب التأميم

* انتشال أكثر من 3300 جثة من تحت أنقاض الموصل

* وزير التجارة يمثل أمام البرلمان بشبهات فساد

* المفوضية تحرم آلاف النازحين بديالى من المشاركة في الانتخابات

* مقاولون يدعمون شخصيات سياسية مقابل حصولهم على عقود

* أهالي البصرة يحتجون على تراكم النفايات بطريقتهم الخاصة

* حلول بدائية ترهق أهالي هيت وتزيد معاناتهم بعبور الفرات

* نينوى.. ميليشيات الحشد تعتقل أشخاصا من دون مذكرات قضائية

* الكشف عن مخطط لإفراغ العراق من هوياته الاصيلة

* القوات الحكومية تعتقل 9 أشخاص في محافظة ديالى

* المدن المنكوبة.. إهمال صريح وقوانين حبر على ورق

* المالكي يسعى للتحالف مع الميليشيات للاستيلاء على السلطة

* تفجير قرب سوق شعبي جنوب بغداد يوقع ضحايا

* ميليشيات تغتال صاحب محل وتصيب ابنه بهجوم شرقي بغداد

* ظاهرة التجريف طالت 30% من بساتين ذي قار

* اعتقال 10 أشخاص بقضاء الزبير في البصرة

* توتر كبير بين اليزيديين والعمال الكردستاني في سنجار

توتر ملحوظ يعيشه قضاء سنجار شمال غربي محافظة نينوى، في ظل وجود عسكرية مختلفة تابعة لميليشيات محلية او لحزب العمال الكردستاني الذي يتخذ من شمال العراق مقرا له، حيث أمهل رئيس مجلس محافظة نينوى بشار الكيكي، امس الاحد، حزب العمال الكردستاني PPK مدة عشرة ايام للخروج من قضاء سنجار، وسط رفض الاخير ترك القضاء والخروج منه، مايثير قلق المدنيين وخوفهم من امكانية حدوث مواجهات عسكرية دامية.

وقال الكيكي في تصريح صحفي ان عناصر حزب العمال الكردستاني يسيطرون على جميع المباني في سنجار، ويعرقلون عمل الدوائر الحكومية وعليهم الخروج خلال مدة أقصاها عشرة ايام.

من جانبه، رد مصدر في قيادة الـPKK بتصريح صحفي مماثل، ان قوات حزب العمال الكردستاني ليس في جدولها الانسحاب من سنجار وستبقى هناك مدة طويلة، معتبرا ان قوات حزب العمال الكردستاني هي صاحبة الفضل في انقاذ اليزيديين عندما كانوا عالقين ومحاصرين ، مضيفا هذه القوات تساهم في فرض الامن والاستقرار في سنجار، مبينا ان الـPKK لا ترى الانسحاب في صالح استمرار الاستقرار الامني بحسب تعبيره.

ويسيطر حزب العمال الكردستاني على سنجار التي تعد معقل اليزيديين منذ 2014، وهي على خلاف مع قوات ايزيد خان اليزيدية وعادة ما تقع بينهم نزاعات مسلحة، حيث ابدت.قوات ايزيد خان مؤخرا استعدادها التام لطرد حزب العمال الكردستاني من سنجار وإعادة القضاء الى سلطة حكومة نينوى، بحسب تعبره.

 

* ميليشيا الحشد تفرض على مواطني صلاح الدين انتخاب شخصيات معينة

ميليشيا الحشد الشعبي وضمن سياستها العدوانية والاجرامية بحق المواطنين في محافظة صلاح الدين وباقي مدن ومحافظات العراق، ومع قرب اجراء الانتخابات التي سيكون قادتها من ضمن المرشحين فيها، لاسيما بعد ان حصولهم على الضوء الاخضر بصفقة برلمانية رخيصة، اضفت الشرعية على مجموعات مسلحة طائفية، واعتبرتها ضمن الاجهزة التابعة للدولة، بدأ افراد ميليشيا الحشد بالتضييق على المواطنين واجبارهم على انتخاب شخصيات معينة ينتمون اليها، حيث اقر رئيس تحالف صلاح الدين هويتنا شعلان الكريم، امس الاحد، في تصريح صحفي بإن كرامة الانسان اصبحت مهانة في صلاح الدين بسبب السياسيين السذج، في اشارة لما يحصل في المحافظة الان من قبل افراد العصابات الاجرامية المسلحة.

وأضاف الكريم في تصريحه، أن أهالي صلاح الدين لايريدون الاعمار وانما العودة الى مناطقهم، مشيراً الى، أن تداخل القيادات الأمنية فيما بعضها أثر بشكل رئيس على عملية إعادة النازحين الى ديارهم.

ونوه الكريم الى، أن فصائل في الحشد الشعبي يفرضون على الناخبين في صلاح الدين شخصيات معينة من اجل السماح لهم بالعودة الى مناطقهم، داعياً رئيس الوزراء والأمم المتحدة التدخل فوراً لحل الازمة الحالية في صلاح الدين، والتي قد تندر بكارثة كبيرة في المستقبل القريب.

و اتهم مراقبون ومحللون للشأن العراقي، حكومة العبادي بتحويل قوانين المدن المنكوبة إلى حبر على ورق، لاسيما وان عدد المدن العراقية التي اعتُبرت رسمياً مناطق منكوبة بعد استعادتها بعمليات عسكرية وقصف عشوائي مكثف بلغ 20 مدينة وبلدة، وذلك خلال تصويت علني تم في مجلس النواب في بغداد، في فترات متفاوتة خلال عام 2017، ما يلزم الحكومة بمنح هذه المدن الأولوية في المساعدات والمشاريع والإنفاق المالي المباشر، الا ان الواقع يثبت عكس ذلك.

 

* نحو 300 عامل يتظاهرون شمال البصرة للمطالبة برواتبهم

كشفت مديرية بلدية قضاء المدينة شمال محافظة البصرة بجنوب العراق، الاحد، عن قيام اكثر من 280 عامل بنظام الاجر اليومي باعلان الاضراب العام عن العمل، احتجاجا على تأخر صرف رواتبهم منذ 3 اشهر، مطالبة ادارة المحافظة الى الاسراع بصرف مخصصات العاملين، خوفا من تطور الامر وتحوله لاعتصام واعمال شغب في القضاء.

وقال مدير البلدية عدي حاتم الموسوي في تصريح صحفي ان العاملين في شعب التنظيفات والحدائق والصيانة والسواق نظموا وقفة احتجاجية وإضراب عن العمل امام مبنى المديرية للمطالبة بصرف رواتبهم.

وأضاف الموسوي في تصريحه ان رواتب العمال لم تصرف منذ بداية العام الجاري مطالبا الجهات العلاقة بسرعة صرف مستحقاتهم وإيجاد الية عمل مستقرة لصرفها مستقبلا، لافتا الى ان الاضراب الغي ولمدة يومين وسيقومون بالاضراب مجددا في حال عدم صرف مستحقاتهم.

يشار الى انه وتعبير عن غضبهم وامتعاضهم من الاهمال الحكومي المتعمد لملف خدمات التنظيف وجمع القمامة، شهدت محافظة البصرة بجنوب العراق، الاحد، تظاهرة احتجاجية على تردي الخدمات، إلا أنها جاءت مغايرة تماماً لهذا النوع من التظاهرات التي تنطلق بين الحين والاخر في عدد من المحافظات والمدن العراقية، فبدلاً من أن يحمل المتظاهرين لافتات تتضمن مطالبهم، حمل البصريون هذه المرة أكياساً للنفايات.

 

* اعتداء على معلم بمدرسة بقضاء "خانقين" في ديالى

افلات المذنبين من جرائم الاعتداءات المتكررة على الكوادر التعليمية في مدارس العراق، يجعلها تكرر، لاسيما في ظل مايعيشه العراق من انفلات امني وسطوة للميليشيات والاحزاب السياسية المتحكمة بكل شيء وصولا الى القضاء والقانون، حتى اصبح العراق غابة يعيش فيها الاقوى وصاحب النفوذ، حيث طالبت نقابة معلمي محافظة ديالى، الاحد، بالتحقيق في اعتداء على معلم بمدرسة في قضاء خانقين، داعية الى توفير الحماية لشريحة المعلمين.

وقالت النقابة في بيان صدر عنها إن نقابة المعلمين العراقيين/ فرع ديالى تستنكر الحادث الذي تعرض له معلم مدرسة شرحبيل ضمن قضاء خانقين شمال شرق ب‍عقوبة، من قبل ولي امر احد التلاميذ، وتطالب الجهات المختصة بمحاسبة المعتدين وفق القانون.

ودعت نقابة المعلمين في ديالى في بيانها، كافة الجهات المحلية الى ضرورة توفير الحماية لجماهير المعلمين لما يقدموه من جهود استثنائية نتيجة زخم اعداد الطلاب في الصف مطالبة المديرية العامة لتربية ديالى بتشكيل لجنة تحقيقية لمعرفة ملابسات الحادث ودعم المعلم المعتدى عليه.

وشهدت ديالى على مدار السنوات الاخيرة تسجيل العديد من حالات الاعتداء على الكوادر التعليمية في مناطق عدة، وكان اخرها تعرض مدرسة في احدى المدارس الاعدادية للضرب بواسطة الة حادة من قبل احد الطلاب خلال محاولتها منعه من تدخين السجائر داخل الفصل الدراسي.

 

* ميليشيا الحشد تقتحم مجمع صدام جنوب غرب التأميم

في اطار العملية العسكرية التي انطلقت، صباح اليوم الاحد، من قبل ميليشيات الحشد الشعبي وقوات الشرطة وباسناد من طيران الجيش، على مناطق قصاء الحويجة جنوب غربي كركوك بمحافظة التاميم، بحجة تطهيرها من الارهاب، اقتحمت ميليشيا الحشد مجمع صدام التابع لناحية الرياض بقضاء الحويجة، وسط مخاوف من ارتكاب جرائم منظمة بحق المواطنين مثلما حصل في اقتحام الميليشيات لكركوك والموصل وغيرها من مدن العراق.

وذكر بيان صادر عن هيئة ميليشيا الحشد الشعبي ان قوات الحشد وبإسناد طيران الجيش باشرت باقتحام مجمع صدام التابع الى ناحية الرياض لتطهيره من بعض الخلايا الارهابية.

ولم يذكر البيان مزيدا من التفاصيل حول الاحداث التي اعقبت اقتحام ميليشيا الحشد الشعبي للمجمع المذكور.

يشار الى انه وبعد اقتحام القوات المشتركة وميليشيا الحشد الشعبي المعروفة بسجل حافل بالانتهاكات؛ لمحافظة التأميم سواء لمدينة كركوك أو قضاء الحويجة، فإن ممارسات متشابهة وجرائم منظمة كانت ترتكب بحق ابناء مدن التاميم، تمثلت بحملات الاعتقال الواسعة التي تطال ابناء مكون معين من دون غيره، ومايعقبها من تغييب قسري للمعتقلين، حيث تشن القوات المشتركة وميليشيات الحشد الشعبي حاليا حملات منظمة ضد ابناء المحافظة وسط مناشدات الاهالي لمنظمات المجتمع المدني المحلية والدولية لانقاذهم من بسط الميليشيات المستمر، لاسيما بعد الحملات الاخير التي طالت العشرات من ابنائهم.

 

* انتشال أكثر من 3300 جثة من تحت أنقاض الموصل

اقرت بلدية مدينة الموصل بمحافظة نينوى، مساء اليوم الاحد، بانتشال اكثر من 3300 جثة لمدنيين سقطوا خلال العمليات العسكرية والقصف العشوائي، اضافة الى المعارك البرية الشرسة التي شهدتها مناطق الجانب الايمن غربي الموصل، ماخلفت الاف القتلى وتدمير كبير في بنى المدينة الذي وصل حد الـ90%، ما دعا الامر لاعتبارها منطقة منكوبة ومدمرة.

وقالت مسؤولة في بلدية الموصل رفضت الكشف عن اسمها في تصريح صحفي ان الكوادر التابعة للبلدية والدفاع المدني والتي رفعت الجثث من المنطقة القديمة واغلب مناطق الجانب الغربي اكدت انتشال 3353 جثة خلال الفترة القليلة الماضية.

وبينت المسؤولة في تصريحها ان 2668 من الجثث تعود لمدنيين و685 جثة تعود لمسلحين، مشيرة الى ان هذه الاحصائيات لم تشمل الجثث التي تم انتشالها منذ بدء الحرب على الارهاب في الجانب الايمن بحسب قولها.

واستدركت بالقول أن هذه الاعداد ليست نهائية حيث انه لا تزال هناك جثث اخرى، فضلا عن ان الجثث التي رفعتها القوات الامنية او عائلات الموتى لم تدخل الاحصائيات التي تجريها بلدية الموصل.

وتنقسم مدينة الموصل الى جانبي الايسر والايمن، وكان الاول قد شهد دمارا جزئيا بخلاف الايمن الذي شهد دمار هو الاكبر في الموصل، حيث تسببت الحرب بتدمير اجزاء كبيرة من المنطقة القديمة، ابرزها الاسواق التجارية التي كانت تعد واحدة من ابرز المناطق المكتظة بالسكان قبل الحرب، بينما قتل الاف من المدنيين بسبب ضيق الطرقات وعدم وجود مخارج تؤمن وصولهم بشكل سالم الى خارج مناطقهم، لاسيما في ظل اتباع سياسية الارض المحروقة من قبل القوات المشتركة وميليشياتها والتي خلفت الدمار البالغ بالمدينة.

 

* وزير التجارة يمثل أمام البرلمان بشبهات فساد

يمثل وزير التجارة وكالة سلمان الجميلي يوم غد الاثنين، امام لجنة النزاهة البرلمانية بشان قضايا وشبهات فساد مالي واداري كبيرة، اغلبها تتمثل في عقـود تجهيز الحنطة والرز التالفين على مدار الاشهر الماضية، ضمن مفردات البطاقة التموينية، وسط شكوك بمحاسبة الجميلي الذي لم يحاسب من قبل على قضايا فساد مماثلة وعليها دلائل وبراهين كثيرة.

وقال رئيس لجنة النزاهة البرلمانية طلال الزوبعي في تصريح صحفي ان استضافة الجميلي تتعلق بشبهات فساد في صفقات تجهيز الحنطة وعقود توريد الرز التالف، وكذلك وجود مخالفات قانونية تتعلق بموافقات اللجنة الاقتصادية في مجلس الوزراء على التعاقدات، فضلا عن استعراض ومتابعة عمل المنافذ الحدودية.

واضاف الزوبعي في تصريحه ان هذه الاستضافة ارجأت منذ الاسبوع الماضي بطلب من الوزير بسبب اجتماعاته وسفره خارج العراق بحسب قوله.

وكان مجلس النواب قد انهى خلال شهر اب الماضي عملية استجواب الجميلي من قبل النائب عالية نصيف، حول قضايا فساد مدعمة بالمستندات والوثائق التي تثبت تورط الجميلي في صفقات فاسدة مشبوهة، لكنها لم يصدر عنها شيء يذكر، مايكشف كيفية تسيس القضاء لصالح جهات حزبية وسياسية خدمة لمصالحها.

 

* المفوضية تحرم آلاف النازحين بديالى من المشاركة في الانتخابات

ضمن اجراءات تمييزية معروفة هدفها التفريق بين مكونات الشعب، والتزوير في نتائج الانتخابات المقبلة لاجل خدمة اجندات خارجية، حيث تواجه مفوضية الانتخابات التي يفترض ان تكون مستقلة، تهما بحرمان أكثر من 6 آلاف نازح من أهالي محافظة ديالى من المشاركة في الانتخابات المقرر إجراؤها في مايو/ أيار المقبل، وسط مطالبات لها بـإثبات حسن النية واتخاذ إجراءات تكفل مشاركة جميع النازحين.

وقال مسؤول محلي في محافظة ديالى، بتصريح صحفي إنّ أكثر من 6000 نازح في المحافظة لم يقوموا بإجراءات التسجيل أو تحديث المعلومات في المحافظة، مبينا أنّه من الواضح أنّ التقصير والإهمال من قبل، التي لم تسير فرقا جوالة لتحديث سجلات النازحين.

وأكد المسؤول الدي فضل عدم الكشف عن اسمه أنّ النازح يعيش وضعا خاصا، فليس بإمكانه، لا ماديا ولا نفسيا، أن يذهب إلى مناطق بعيدة لتحديث سجلاته لأجل، في وقت يعيش فيه هو بخيمة في العراء، الأمر الذي يستدعي المفوضية أن تراعي ذلك، وتسير فرقا جوالة على جميع مخيمات النازحين من دون استثناء، وأن تسهل إجراءات التسجيل والتحديث، مراعاة لظروف النازحين.

وحمّل المسؤول ذاته المفوضية مسؤولية ذلك، مؤكدا أنّه في حال لم تتخذ المفوضية إجراءات عاجلة لتدارك الموقف، فإنّ الاتهامات التي تلقى عليها بالتعمد في حرمان النازحين من التصويت ستصدق، داعيا المفوضية إلى تحسين صورتها، من خلال اتخاذ الإجراءات التي تفضي إلى تسجيل وتحديث سجلات جميع النازحين من دون استثناء.

من جهة اخرى اقرعضو البرلمان عن محافظة ديالى صلاح الجبوري، في بيان صحافي، إنّ مفوضية الانتخابات تتعامل بانتقائية مع الطلبات التي نقدمها بخصوص شمول مواطني ديالى من النازحين داخليا بإجراءات التسجيل والتحديث لسجلاتهم، أسوة بنازحي محافظات صلاح الدين ونينوى والأنبار.

ودعا المفوضية إلى إثبات حسن نواياها، من خلال المباشرة فورا بتسجيل النازحين، من خلال تسيير الفرق الجوالة، وبعكسه فسيكون لنا موقف داخل البرلمان من مفوضية الانتخابات وإجراءاتها.

يشار إلى أنّ هناك مخاوف من مغبة عدم التعامل المهني من قبل مفوضية الانتخابات مع جميع المناطق العراقية، كما حصل من عمليات تزوير في الانتخابات الماضية، الأمر الذي يتطلب إجراءات تثبت صدق النوايا.

 

* مقاولون يدعمون شخصيات سياسية مقابل حصولهم على عقود

سواء كانت الانتخابات محلية أو تشريعية، فأن هناك مبالغ ضخمة تنفقها أحزاب وشخصيات سياسية لخوض الانتخابات في العراق، وهذا ما يتضح في كل دورة انتخابية تسبق الدورة المرتقبة خلال أقل من شهرين، فالإعلانات المكثفة التي تبثها وسائل الإعلام بشكل مستمر، والحملة الدعائية في الشوارع، وتوزيع هدايا ثمينة لوجهاء وزعماء قبليين سعياً لكسب ودهم، وتنظيم مبادرات واحتفالات ومباريات رياضية ومهرجانات وغيرها العديد من الفعاليات التي تصب في الدعاية الانتخابية للحزب أو المرشح، جميعها تنفَق عليها مبالغ طائلة، وتنتشر في جميع مدن البلاد.

واشارت مصادر مطلعة في تصريح لها انه وفيما تتجه باستمرار أصابع المواطنين إلى المسؤولين واتهامهم بالفساد الذي من خلاله تمكنوا من جمع مبالغ ضخمة يتم إنفاقها على دعايات انتخابية لهم ولأحزابهم وأتباعهم، فأن أغلب المرشحين وكبار السياسيين لا ينفقون على دعاياتهم الانتخابية، وأن هناك من يقف وراء ضخ المال للحملات الدعائية.

وبينت المصادر نقلا عن تاجر كبير أن من يموّل العديد من الدعايات الانتخابية في العراق هم تجار ومقاولون، تربطهم علاقات مع سياسيين وكتل حزبية، والغاية من هذا الدعم هو حصولهم على عقود تجهيز ومقاولات مستقبلاً من الشخص الذي تم دعمه، مؤكدا انه سبق له أن حصل على عقود تجهيز لمؤسسات حكومية، مؤكدا بالقول كنت أحصل على العقود من خلال علاقاتي بأحد أحزاب السلطة، رافضاً الكشف عن اسم الحزب.

واوضحت المصادر نقلا عن التاجر الكبير بالقول إن الأمر ليس سراً، وجميع العقود والمشاريع تحال لمستثمرين وشركات ومقاولين وتجار مرتبطين بأحزاب وشخصيات في الحكومة، وهناك نسبة تُدفع لهذا الحزب أو الشخصية الحكومية، مضيفا ان الحملات الدعائية العملاقة التي تشهدها البلاد في كل فترة انتخابية في أغلبها تمول من قبل تجار ومقاولين وأصحاب شركات، ففوز هذا السياسي يعني فوز الشركة الفلانية، وفوز سياسي آخر يعني فوز المقاول أو التاجر الفلاني، وهكذا بحسب قوله.

 

* أهالي البصرة يحتجون على تراكم النفايات بطريقتهم الخاصة

تعبيرا عن غضبهم وامتعاضهم من الاهمال الحكومي المتعمد لملف خدمات التنظيف وجمع القمامة، شهدت محافظة البصرة بجنوب العراق، اليوم الاحد، تظاهرة احتجاجية على تردي الخدمات، إلا أنها جاءت مغايرة تماماً لهذا النوع من التظاهرات التي تنطلق بين الحين والاخر في عدد من المحافظات والمدن العراقية، فبدلاً من أن يحمل المتظاهرين لافتات تتضمن مطالبهم، حمل البصريون هذه المرة أكياساً للنفايات.

واكدت مصادر صحفية مطلعة في تصريح لها ان عددا كبيرا من ابناء مدينة البصرة، احتشدوا حاملين أكياساً ممتلئة بالنفايات ووضعوها امام مبنى ديوان المحافظة، وسط مدينة البصرة مركز المحافظة، مشيرين الى انهم سئموا من المنظر الكئيب والمخزي لتلك النفايات في شوارع المدينة وأزقتها.

واضافت المصادر نقلا عن مشاركين في التظاهرة قولهم ان ردة الفعل هذه لم تأت من فراغ وانما احتجاجا على تماهل الحكومة المحلية في حسم هذا الملف، مؤكدة ان المتظاهرين تلقوا تهديدات بالاعتقال في حال أقدموا على تظاهرتهم هذه، لكن ذلك لم يتراجعوا وتجاهلو تلك التهديدات، وفعلاً تم اعتقال احد الناشطين المشاركين في التظاهرة من قبل القوات الأمنية لكنهم اطلقوا سراحه بعد ساعات من احتجازه.

واوضحت في تصريحها أن طريقة الاحتجاج هذي رسالة للحكومة على ما تعيشه المدينة من تكدس النفايات في الشوارع والاحياء السكنية، مشيرة الى ان عدد المحتجين كان بالعشرات امام مبنى ديوان محافظة البصرة.

وكانت شركة التنظيف الوطنية المكلفة برفع النفايات من مدينة البصرة، قد أبلغت الحكومة المحلية في المحافظة بكتاب رسمي في 26 شباط الماضي، بأنها ستوقف أعمالها مطلع شهر اذار الجاري بسبب عدم دفع مستحقاتها المالية، حيث سبق للشركة ان اوقفت اعمالها في البصرة، العام الماضي، لعدم تسديد مستحقاتها من قبل الحكومة.

 

* حلول بدائية ترهق أهالي هيت وتزيد معاناتهم بعبور الفرات

رغم مرور عامين كاملين على انتهاء العمليات العسكرية في قضاء هيث الواقع غربي مدينة الرمادي بمحافظة الانبار، الا ان دمار تلك العمليات لازال منتشر في عموم القضاء، لاسيما في المرافق الحيوية والمؤسسات والدوائر الخدمية الحكومية، مازاد في معاناة المواطنين، الذين وقعوا بين مرارة النزوح وصعوبة العيش في ديارهم المدمرة بعد العودة اليها.

واكدت مصادر صحفية مطلعة في تصريح لها انه وعلى الرغم من استعادة قضاء هيت الواقع على بعد 70 كم غربي الرمادي، قبل نحو عامين، الا أن معاناة أهالي القضاء ماتزال متفاقمة بسبب تفجير جسر هيت الوحيد الذي يربط مركز المدينة بمنطقة حي البكر وناحية الفرات شمالا.

واضافت المصادر ان تدمير الجيسر الوحيد اضطر الأهالي في بداية عودتهم الى هيت الى استخدام الزوارق لغرض التنقل بين أجزاء القضاء، رغم مخاطر المياه للكثير منهم، وحالات الغرق التي خلفتها تلك الزوارق.

وبينت المصادر ان اهالي هيت لجأؤا بعدها الى عبارة الثقة وهي احدى المشاريع التي انجزها صندوق اعمار المناطق المحررة لغرض تسهيل عبور المواطنين وسهولة تنقلهم بين هيت ومناطقها بالضفة الثانية من النهر، ألا ان المواطن الهيتي يطالب بالإسراع بإكمال مشروع جسر هيت لغرض تسهيل حركة السير للمواطنين والعجلات بين مناطق القضاء.

 

* نينوى.. ميليشيات الحشد تعتقل أشخاصا من دون مذكرات قضائية

تعيث في الارض الفساد، هو الهدف الابرز والواضح خلف اقتحام ميليشيات الحشد الشعبي لمختلف المدن والمحافظات العراقية التي تحولت الى ركام وانقاض بسبب العمليات العسكرية والقصف العشوائي الذي طالها، وان الامر لم ينه عند هذا الحد، بل ان الجرائم المنظمة والانتهاكات الحكومية مستمرة بحق ابناء تلك المدن حتى بعد اقتحامها، حيث كشف مصدر صحفي مطلع نقلا عن شهود عيان من مدينة الموصل قولهم، اليوم الاحد، عن اعتقال ميليشيات الحشد الشعبي لنحو 15 مدنيا، دون وجود أية مذكرة قضائية تفيد بتورطهم مع الارهاب.

وقال المصدر في تصريح له، إن الحشد الشعبي التابع للمكون الشبكي اعتقل 13 مدنياً أغلبهم شباب كادحة بتهمة التورط مع الارهاب، خلال مداهمة منازلهم، دون وجود أية مذكرة تؤيد معلومات تورطهم بالارهاب.

وأضاف المصدر نقلا عن شهود عيان، أن عوائل المعتقلين احتجت على اعتقال أبنائهم وذويهم اللذين ليست لهم أية صلة مع الارهاب، فضلاً عن وجود تدقيق أمني يثبت عدم تورطهم من قبل القوات المشتركة واستخبارات نينوى، حصلوا عليه خلال استعادة مناطقهم.

وبين المصدر ان عائلات المعتلقين طالبت رئيس الوزرء حيدر العبادي بضرورة التدخل ووضع حد للانتهاكات التي يتعرضون لها على يد ميليشيات الحشد الشعبي في تلك المناطق .

 

* الكشف عن مخطط لإفراغ العراق من هوياته الاصيلة

كشفت الجمعية العراقية لحقوق الانسان في احصاءات جديدة صدرت عنها، اليوم الأحد، أعداد المفقودين في العراق من مختلف الطوائف في مختلف محافظات البلاد، داعية الحكومة في العراق الى الايفاء بالتزاماتها ووعودها المتكررة بحماية ابناء العراق على بمختلف مكوناته.

وقالت الجمعية في بيان صدر عنها انه وفي مرة جديدة واخرى عاودت قوى الشر والجريمة الى وسائلها الارهابية المعروفة من خلال استهداف ابناء المكونات العراقية الاصيلة والتي جاءت نتيجة ضعف الاجراءات الامنية المتبعة، حيث اقدمت العصابات المسلحة المنظمة التي تمتلك السيارات الحديثة والاسلحة على القيام بعدد من جرائم الخطف والقتل في مدة اقل من شهر في تحدٍ صارخ للدولة، ولزرع الرعب مرة اخرى في صفوفهم لإنهاء وجودهم في البلاد.

واضاف بيان الجمعية الصادر حول الانفلات الامني الكبير في بالبلاد انه ومنذ عام 2003 ولغاية الان فقدَ العراق 81% من ابناء الشعب المسيحي، ومن المكون الصابئي المندائي 94%، ومن المكون الايزيدي 18%، عاداً ذلك مؤشراً خطيراً لإفراغ العراق من هوياته الاصيلة المتواجدة في العراق منذ الازل.

يشار الى ان مناطق عدة من بغداد شهدت خلال الايام الماضية وقوع جرائم منظمة بحق عائلات مختلفة ومنها تابعة للمكون المسيحي، وسط تكتم حكومي كبير وعجز واضح للحد من نشاط الميليشيات الاجرامية في البلادوالتي تعمل بتواطؤ واضح مع القوات المشتركة وبتسهيل منها.

 

* القوات الحكومية تعتقل 9 أشخاص في محافظة ديالى

بحجج جاهزة من اجل تنفيذ الانتهاكات الانسانية والتعسفية بحق اباء العراق على يد القوات المشتركة من الشرطة والجيش وميليشيات الحشد الشعبي، تستمر الاعتقالات العشوائية في مختلف المدن والمحافظات العراقية، حتى تحول العراق الى اشبه بسجن كبير يضم الابرياء من المدنيين الذين تم اعتقالهم دون مبررات او اسباب تستوجب ذلك، حيث أعلنت مديرية شرطة ديالى، اليوم الأحد، القبض على تسعة مطلوبين بقضايا ارهابية وجنائية في المحافظة.

وقالت المديرية في بيان صدر عنها، إن شرطة محافظة ديالى تواصل جهودها في تنفيذ اوامر القاء القبض بحق المطلوبين للقضاء وخلال الممارسات اليومية تمكنت الدوريات والمفارز والسيطرات الامنية لأقسام شرطة (بعقوبة والعبارة وجلولاء والمنصورية وفوج طوارئ ديالى السابع ومكافحة الاجرام وشؤون السيطرات والطرق الخارجية)، من القاء القبض تسعة مطلوبين.

وأضافت في بيانها ان القبض جاء وفق قضايا ارهابية وجنائية مختلفة ومخالفات قانونية خلال الايام الثلاثة الماضية في مناطق متفرقة من المحافظة، مبينة انه تم ارسالهم الى مراكز الاحتجاز لعرضهم على القضاء.

 

* المدن المنكوبة.. إهمال صريح وقوانين حبر على ورق

اتهم مراقبون ومحللون للشأن العراقي، حكومة العبادي بتحويل قوانين المدن المنكوبة إلى حبر على ورق، لاسيما وان عدد المدن العراقية التي اعتُبرت رسمياً مناطق منكوبة بعد استعادتها بعمليات عسكرية وقصف عشوائي مكثف بلغ 20 مدينة وبلدة، وذلك خلال تصويت علني تم في مجلس النواب في بغداد، في فترات متفاوتة خلال عام 2017، ما يلزم الحكومة بمنح هذه المدن الأولوية في المساعدات والمشاريع والإنفاق المالي المباشر، الا ان الواقع يثبت عكس ذلك.

واكدت مصادر صحفية مطلعة في تصريح لها انه يُقصد بمصطلح المنطقة المنكوبة، حسب التفسير القانوني العراقي لسنة 1957، أي محافظة أو قضاء أو ناحية أو قصبة أو قرية تتعرض لخسائر في الأرواح والبنى التحتية وباقي أساسيات الحياة فيها، من جراء كوارث طبيعية، كالفيضانات وغيرها، أو أوبئة أو حوادث عرضية أو معارك أو اجتياح قوى خارجية. ووفقاً للقانون، فإن الدولة في العراقي، ممثلة بالحكومة، تلتزم، بعد تصويت البرلمان على اعتبار المنطقة منكوبة بناءً على تقرير ميداني، بتسخير كافة إمكانيات الدولة لها، بما فيها موازنة الطوارئ أو نقل أموال من موازنة وزارة إلى أخرى، بهدف تقويم وضع المنطقة المنكوبة، إذ يتوجب على الحكومة تقديم مساعدات عاجلة لسكان المنطقة وإجلاؤهم في حال كانت هناك حاجة لذلك، وإعلان حالة طوارئ في كافة الوزارات الخدمية، وأن تتوقف المشاريع غير المهمة في عموم مدن البلاد، على أن يتم التركيز، مالياً وخدماتياً، على المنطقة المنكوبة.

واوضحت المصادر في تصريحها أن ذلك كله لم يحدث حتى الآن في أي من مدن العراق التي اعتُبرت منكوبة بعد تحريرها وهو ما يمكن اعتباره مخالفة دستورية لحكومة حيدر العبادي، وتغاضيا من قبل رئيس البرلمان، سليم الجبوري، باعتباره المعني الأول بمتابعة تنفيذ القرارات الصادرة عن البرلمان. وحتى الآن، اعتُبرت (الموصل والرمادي وبيجي وسنجار والفلوجة والقائم وبلدات أعالي الفرات والحويجة وسهل نينوى وجرف الصخر)، مناطق منكوبة، إذ تجاوزت نسب التدمير فيها 70 في المائة، كما سقط عشرات الآلاف من سكانها بين قتيل وجريح ومفقود أو مختطف، فضلا عن انتهاكات المليشيات بحق السكان، والأخطاء العسكرية للقوات المشتركة.

وبينت المصادر ايضا خلال تصريحها ان البرلمان صوّت قبل ايام على اعتبار خمس مدن، هي (البعاج وتل عبطة والعياضية وعنة وراوة)، مع القرى التابعة لها، منكوبة، مطالباً الحكومة بالتحرك لتوفير مساعدات عاجلة لها، بفعل الدمار الذي حصل فيها، إثر عمليات الاستعادة .

واضافت المصادر نقلا عن مسؤول في وزارة التخطيط قوله إن الأمم المتحدة ومنظمات عربية وخليجية وأوروبية قدمت لسكان المناطق المنكوبة أكثر مما قدمته الحكومة لهم، رغم إقرار القانون واعتبارها مناطق منكوبة، مبيناً أن الحكومة لم تقم بواجباتها فحسب، بل إنها لم تدفع مرتبات الموظفين في أغلب هذه المدن تحت مزاعم تدقيق الأسماء، مبينا ان تقارير وشكاوى حكومات محلية في محافظات الأنبار ونينوى وصلاح الدين وديالى والتاميم وبغداد، تؤكد أن الحكومة لم تقدم، حتى الآن، المنح الخاصة بالسكان، والبالغة مليون دينار (نحو 900 دولار)، رغم أنه تم إقرارها ضمن موازنة عام 2017، ويجب أن تكون موجودة ومحجوزة للصرف لكل عائلة، مبينا ايضا فشل وزارة الصحة في تطعيم نحو مليوني طفل وأكثر من مليون امرأة في المناطق المستعادة، كما أنها لم تتحرك لمواجهة تفشي الأوبئة في تلك المدن، مثل التهاب الكبد الوبائي وشلل الأطفال والتلاسيميا والحساسية الجلدية وجرثومة العين والأمراض التي تنقلها الحشرات والقوارض، بالإضافة إلى عدم توفير الدولة سكنا بديلا لأكثر من مليون و900 ألف مواطن سويت منازلهم بالأرض، فضلاً عن شح المياه الصالحة للشرب وانقطاع الكهرباء وانعدام الخدمات الصحية الأساسية.

واوضح المسؤول قائلا إن الحكومة غير قادرة على إنجاز كل متطلبات المدن الواقعة تحت هذه القرارات، ونحن نركز على المجتمع الدولي، والمفترض عند إعلان محافظة أو منطقة منكوبة أن تقوم رئاسة الجمهورية، بموجب الاتفاقيات الدولية، بعرض ما تحتاجه المحافظة على مجلس الأمن الدولي وفي الاجتماعات الدولية والإقليمية والأممية، فهناك التزامات أخلاقية يجب الإيفاء بها، لكن هذا لم يحدث حتى الآن، وأن القوانين في العراق أصبحت حبراً على ورق، إذ إن الحكومة لا تطبقها.

 

* المالكي يسعى للتحالف مع الميليشيات للاستيلاء على السلطة

لتشكيل حكومة أغلبية سياسية، وقطع الطريق أمام رئيس الحكومة حيدر العبادي لتشكيل تحالف واسع يؤمن له الوصول لهرم السلطة والاستحواذ عليها، يسعى نائب رئيس الجكهورية وزعيم حزب الدعوة نوري المالكي، استمالة القائد في مليشيا الحشد الشعبي هادي العامري، للتحالف معه، بعد الانتخابات البرلمانية المقررة في مايو/أيار المقبل، رغم شدة الخلافات والصراعات السياسية التي كانت بين الجانبين خلال السنوات الماضية.

وقال مصدر سياسي فضل عدم الكشف عن اسمه في تصريح صحفي إنّ المالكي ما زال يواصل مساعيه لإقناع بعض الجهات السياسية للتحالف معه بعد الانتخابات، بغية تشكيل حكومة أغلبية سياسية، مبيّناً أنّ المالكي يصب جل اهتمامه بتحالف الفتح، وهو يعمل حالياً على استمالة القيادي فيه هادي العامري، من خلال تقديم عروض كبيرة له ولتحالفه في الحكومة المقبلة.

وأوضح، أنّ المالكي عرض على العامري وزارات سيادية، وأخرى غير سيادية، محاولاً من خلالها الاتفاق معه على التحالف، وقطع أي محاولة لرئيس الحكومة حيدر العبادي للتقرّب إلى تحالف الفتح من جديد، مؤكداً أنّ الحوارات لم تفض حتى الآن إلى شيء واضح، ولم تنتج اتفاقاً رسمياً، لكنّها بلغت مراحل متقدمة، من الممكن أن تؤشر إلى تقارب كبير بين الجانبين.

وأشار إلى أنّ التقاطعات بين الجانبين كبيرة إلى حد ما، وكلاهما يحتاج التحالف مع الآخر، لكنّ كلاً منهما يريد أن يحقق لتحالفه نصيباً أكبر في الحكومة المقبلة، مؤكداً أنّ الطرفين في حال اتفقا رسمياً، لن يعلنا هذا الاتفاق، بل سينتظران إلى إعلان نتائج الانتخابات.

وبعد تفكك التحالف الوطني الحاكم في العراق، الممثل للكتل الشيعية، أصبح من غير الممكن لأي من التحالفات الجديدة التي انبثقت عنه، تشكيل الحكومة ما لم تتحالف فيما بينها، حيث كان تحالف الفتح، الذي يمثل زعيم ميليشيا بدر في الحشد الشعبي هادي العامري أحد أبرز قياداته، قد انشقّ عن تحالفه مع العبادي، بينما تحدّثت مصادر سياسية، في حينها، عن إمكانية إعادة التحالف بينهما بعد الانتخابات.

 

* تفجير قرب سوق شعبي جنوب بغداد يوقع ضحايا

قتل واصيب نحو خمسة اشخاص، عصر اليوم الاحد، بتفجير عبوة ناسفة قرب سوق شعبية في منطقة اليوسفية التابعة لقضاء المحمودية جنوب العاصمة بغداد، وذلك بعد ساعات قليلة من هجوم للميليشيات على محل تجاري شرق بغداد وقتل صاحب المحل واصابة ابنه بهجوم مسلح باسلحة كاتمة للصوت، في ظل وضع امني هش وغياب تام للامن والقانون.

وقال مصدر في الشرطة بتصريح صحفي إن عبوة ناسفة كانت موضوعة على جانب الطريق قرب سوق شعبي بمنطقة بناحية اليوسفية جنوبي بغداد انفجرت، عصر اليوم، ما ادى الى مقتل مدني واصابة ثلاثة اخرين بجروح.

واضاف المصدر أن قوة من الشرطة وصلت الى مكان الحادث ونقلت المصابين الى مستشفى قريب وجثة القتيل الى دائرة الطب العدلي، وطوقت مكان التفجير ومنعت الاقتراب او التصوير تخوفا من وقوع تفجير اخر.

وشهدت بغداد اليوم الاحد، اختطاف فتاة من منطقة الزعفرانية جنوب شرقي بغداد واقتيادها الى جهة مجهولة من قبل الميليشيات المسلحة، فيما شهدت منطقة بغداد الجديدة شرقي بغداد، هجوما بالاسلحة الكاتمة من قبل الميليشيات المسلحة على محل تجاري، كمااسفر عن مقتل صاحب المحل واصابة ابنه بجروح بليغة.

 

* ميليشيات تغتال صاحب محل وتصيب ابنه بهجوم شرقي بغداد

هاجمت ميليشيات مسلحة احد المحلات التجارية في منطقة بغداد الجديدة شرقي العاصمة بغداد، واطلقت النار من اسلحة كاتمة للصوت، على صاحب المحل وابنه، مااسفر الهجوم عن مقتل صاحب الاب واصابة الابن بجروح بليغة، ومن ثم فرت تلك العناصر الارهابية الضالة الى جهة مجهولة عقب تنفيذ الهجوم الذي يسلط الضوء على الواقع المرير الذي تعيشه مناطق بغداد في ظل غياب تام للقانون.

وقال مصدر في الشرطة بتصريح صحفي، إن مسلحين يستقلون سيارة حدثية، اقتحموا، صباح اليوم الاحد، احد محال بيع المواد الغذائية بمنطقة تل محمد التابعة لبغداد الجديدة شرقي بغداد، واطلقوا النار من اسلحة كاتمة، ما ادى الى مقتل صاحب المحل واصابة نجله بجروح.

واضاف المصدر في تصريحه، أن المسلحين فروا الى جهة مجهولة عقب الهجوم، مبينا ان قوة من الشرطة وصلت الى مكان الحادث ونقلت المصاب الى مستشفى قريب وجثة القتيل الى دائرة العدلي، وفتحت تحقيقا بالحادث لكنها لم تعلن عن شيء بعد.

وشهدت بغداد، صباح اليوم الاحد، اختطاف امرأة في منطقة الزعفرانية جنوب شرقي بغداد من قبل ميليشيات مسلحة واقتيادها الى جهة مجهولة.

 

* ظاهرة التجريف طالت 30% من بساتين ذي قار

اهمال قطاع الزراعة من قبل حكومتي بغداد و ذي قار تسبب في تجريف بساتين الاخيرة، وتحولها الى اراض جرداء، ماساهم بدوره في زيادة هجرة الفلاحين لاراضيهم متجهين نحو المدن بعد ترك القرى الزراعية، ماينذر بكارثة مستقبلية كبيرة، حيث طالب رئيس اتحاد الجمعيات الفلاحية في محافظة ذي قار مقداد الياسري، اليوم الاحد، الحكومة المركزية الى اعتماد سياسة جديدة لدعم اصحاب بساتين النخيل للحد من ظاهرة التجريف التي طالت ما نسبته 30 بالمئة من مساحات البساتين والتي تقدر بـ 42 الف دونم في عموم المحافظة.

وقال الياسري في تصريح صحفي أن بساتين النخيل فقدت الجدوى الاقتصادية وغياب الدعم للفلاحين، مشيرا الى ضرورة تبنى إجراءات واقعية لدعم هذا القطاع من خلال توفير المستلزمات الزراعية وإيجاد بدائل متطورة من آليات ومعدات لإنتاج وتسويق التمور ومعالجة أمراض النخيل لضمان استمرار عمل المزارعين وتحقيق عوائد اقتصادية للحد من ظاهرة التجريف المستمرة لهذه البساتين وتحويلها إلى استخدامات أخرى.

وبين الياسري في تصريحه ان على حكومة المركزية وحكومة ذي قار المحلية اعتماد سياسة جديدة لدعم اصحاب بساتين النخيل للحد من ظاهرة التجريف التي طالت ما نسبته 30 بالمئة من مساحات البساتين والتي تقدر بـ 42 الف دونم في عموم المحافظة، بحسب قوله.

 

* اعتقال 10 أشخاص بقضاء الزبير في البصرة

بحجة انهم من المطلوبين، شنت قوات الشرطة والقوات المرافقة لها حملة دهم وتفتيش واسعة جنوب غرب مدينة البصرة بجنوب العراق، اسفرت عن اعتقال عشرة اشخاص، وتم نقلهم الى احد مراكز الاحتجاز للتحقيق معهم، في وقت تتخذ فيه السلطات الحكومية والاحزاب الحاكمة الاعتقالات وسيلة لتصفية الحسابات مع خصومها قبيل الانتخابات القادمة من خلال اعتقال مناصري الاحزاب المنافسة.

وأعلنت اللجنة الأمنية في مجلس قضاء الزبير جنوب غرب البصرة ان مذكرات اعتقال تم تنفيذ بحق متهمين نفذتها شرطة القضاء بمناطق مختلفة.

وقال رئيس اللجنة مهدي ريكان في تصريح صحفي إن مفارز من شرطة الزبير ولكافة المراكز نفذت 10 مذكرات اعتقال صادرة بحق متهمين في مناطق الآثار والخطوة والجمهورية والجاهزة والعرب التابعة للقضاء.

وأشار ريكان في تصريحه إلى إحالة من القي القبض عليه إلى القضاء لإكمال الإجراءات التحقيقية وايداعهم في السجون المختصة بحسب قوله.

يشار الى ان القوات المشتركة وميليشيات الحشد الشعبي، تواصل شن حملات الدهم والتفتيش والاعتقال بشكل مستمر في اغلب مدن ومحافظات وسط وجنوب العراق، وان اغلب الحملات تنفذ دون وجه حق، ودون اوامر القاء قبض، حتى حولت العراق الى سجن كبير يقبع فيه الابرياء من ابناء الوطن الجريح.

يقين نت

شبكة البصرة

الاحد 24 جماد الثاني 1439 / 11 آذار 2018

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط