بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

مجلس شيوخ عشائر العراق المناهض للاحتلال الأجنبي في العراق يهنئ الشعب العراقي والمسلمين كافه بمناسبه شهر رمضان المبارك 1439 هجريه

شبكة البصرة

قال تعالى (شهر رمضان الذي أنزل فيه القرأن هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان) صدق الله العظيم

يتقدم مجلس شيوخ عشائر العراق المناهض للاحتلال الاجنبي في العراق بأزكى التهاني وأطيب التبريكات الى أبناء العراق الغيارى الصابرين الصامدين، والى المسلمين كافه بمناسبة شهر رمضان المبارك ذي المكانه العظيمه في نفوس المسلمين ولما فيه من تطبيق عملي لأحد أركان الاسلام العظيمه، شهر رمضان المبارك شهر الفتوحات والانتصارات الاسلاميه على قوى الكفر والشر والرذيله.

وأننا في مجلس شيوخ عشائر العراق المناهض للاحتلال الاجنبي في العراق نغتنم هذه المناسبه لندعوا الله تعالى أن يلطف بأبناء شعبنا وشعوب الامه التي تتعرض لهجمه شرسه تستهدف وجودها وحاضرها ومستقبلها وأن يحقق تطلعات شعبنا الصابر المحتسب التخلص من الاحتلال بكل أشكاله وصوره وأن يمن عليه بالحريه والعداله والعيش الكريم واطلاق سراح المعتقلين والمعتقلات وعلى المهجرين والنازحين بالعوده الى ديارهم سالمين، بعد المعاناة التي ألمت بهم داخل الوطن وخارجه.

وفي الوقت الذي يثمن فيه المجلس الموقف الوطني الشجاع لأبناء الشعب العراقي بمقاطعتهم الانتخابات ورفضهم الواضح والصريح للعمليه السياسيه الفاسده ووجوهها الكالحه التي تمثلها والمرتبطين بالمشروع الايراني التوسعي في المنطقه، يرى المجلس بأن الحل الوحيد الذي ينقذ الوطن من هذه الكارثه الخطيره هو تشكيل حكومه أنقاذ وطنيه من الشخصيات والكفاءات الوطنيه العراقيه المستقله تحدد لها فتره زمنية تقوم بمهام حفظ الأمن وتقديم الخدمات وإعادة كتابة الدستور وإلغاء جميع القوانين والقرارات التي صدرت بحق أبناء الشعب العراقي وتنظيم انتخابات حره مستقله وبأشراف دولي كبير وواسع لتشكيل حكومه عراقيه وطنيه وإقامة نظام ديمقراطي تعددي.

ويدعوا المجلس الجميع الى أن يكونوا أكثر تكاتفآ ووعيآ ولحمة وتفاهمآ من أجل أنقاذ العراق وأهله مما هم فيه وان يتصدوا بقوه للتدخل الايراني السافر في العراق الذي يستهدف وحدته وسيادته وهويته العربيه والاسلاميه.

ويجدد المجلس تمسكه بثوابته الوطنيه ومنهجه الذي سار عليه طوال السنين الماضيه مدافعآ عن حرية الشعب العراقي وكرامته، راصدآ لكل المؤامرات التي تحاك ضده، وساعيآ مع كل المخلصين الشرفاء من أبناء الوطن لتحرير العراق وشعبه من ظلم الظالمين كره ذلك من كره وأحب ذلك من أحب.

وما النصر الا من عند الله العلي القدير.

الشيخ احمد الغانم

الامين العام لمجلس شيوخ عشائر العراق المناهض للاحتلال الاجنبي في العراق

بغداد في 1 رمضان 1439 هجريه الموافق الموافق 17 ايار 2018 ميلاديه

شبكة البصرة

الاربعاء 1 رمضان 1439 / 16 آيار 2018

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط