بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

برقية تهنئة الى الرفيق المجاهد عزة ابراهيم الامين العام لحزب البعث

شبكة البصرة

بسم الله الرحمن الرحيم

(شهر رمضان الذي انزل فيه القران هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان)

صدق الله العظيم

الرفيق المجاهد المؤمن الامين الاستاذ عزة ابراهيم الامين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي والقائد الاعلى للجهاد والتحرير حفظه الله ورعاه.

بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك تغتنم قيادة الحزب في القطر الاردني هذه المناسبه لتتقدم لشخصكم الكريم المتميز والقدوة المستنيره والعالمه باحكام الله وشرعه والمطبقه لنهج ديننا الحنيف وبوحي وفهم عميق لنهج البعث ونظرته الحيه والواعيه المتوائمه في الفكر والتطبيق. لنقدم اطيب التهاني والتبريكات راجين من الله عز وجل ان يمد في عمركم ويمتعكم بالصحة والعافيه ويعينكم على قياده مسيرة الجهاد والنضال لتحرير العراق من الدخلاء الصفويين الايرانيين وعملائهم الاذناب الذين استباحوا العراق وعاثوا فيه خرابا وفسادا ونعلن وقوفنا ودعمنا ومؤازتنا لشعبنا العزيز ونؤيده بما ينشد وقد اعلنها صريحه مدويه ايران بره بره وبغداد حره حره.

إن ما يتعرض له شعبنا العربي في فلسطين مع حلول الشهر الفضيل وفي الذكرى السبعون للنكبة من مجازر وقتل وإرهاب على أيدي العصابات الصهيونية وبدعم امريكي ما كان ليتم لو كان النظام الوطني في العراق قبل الاحتلال الامريكي الصفوي قائم مدافعا عن قضايا الأمة وحقوقها.

ادام الله عليك الصحة والعافية ذخرا وسندا للأمة.

وكل عام وانتم بالف خير رفيقنا القائد الامين.

 

القياده العليا لحزب البعث العربي الاشتراكي الاردني

عمان 2018/5/16

شبكة البصرة

الثلاثاء 30 شعبان 1439 / 15 آيار 2018

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط