بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

برقية تهنئة للرفيق القائد عزة ابراهيم الأمين العام لحزب البعث

والقائد الأعلى لجبهة الجهاد والتحرير المحترم

شبكة البصرة

تحية العروبة والنضال

تحل الذكرى الخمسين لثورة السابع عشر - الثلاثين من تموز المجيدة المباركة ومعهما تستحضر كل المعاني الإيمانية لجهاد النفس، والدلالات النضالية لجهاد شعب العراق العظيم ومقاومته للاستعمار والاستعباد والاستلاب القومي والاجتماعي.

في هاتين المناسبتين اللتين لهما وقعهما الخاص في نفوس البعثيين وأمة العرب، نتقدم منكم أيها الرفيق القائد وعبركم إلى قيادة الحزب كوادره وكل مناضليه وجماهير شعب العراق المقاوم بإسمي آيات التقدير والمحبة، وانتم تقفون على رأس المقاومة التي دحرت الاحتلال الأميركي، وهي تخوض اليوم معركة دحر العدوان الفارسي، وإسقاط كل إفرازاته السياسية وتشكيلاته الميليشياوية الطائفية والمذهبية.

إننا لعلى ثقة أكيدة، بأن الأمة التي كانت على موعد مع انبلاج فجر ثورتها القومية لنصف قرن مضى، ستكون في قريب الأيام على موعد مع انتصار المقاومة التي نهلت من مبادئ ثورة تموز التي باتت معلماً مع معالم الثورة العربية في العصر الراهن. وان من يظن بأن ذراع هذه الثورة سليوى سيقع في فخ الحسابات الخاطئة كما وقع فيها إبان معركة التأميم ويوم الانتصار في القادسية الثانية، وفي مقاومة العدوان ودحر الاحتلال.

إن الثورة التي فاجأت الجميع، يوم أعادت للعراق مكانته الوطنية والقومية، ستفاجئ هؤلاء الذين يظنون أن العراق هو لقمة سائغة، يمكن قضمها وهضمها، ونسوا أن شعباً خاض هذه المسيرة النضالية في ظل قيادة ارتقت في تضحياتها حد الاستشهاد وتحمّل معاناة الاعتقال والتشريد والتعذيب والتنكيل إنما هو شعب يقف على حافة الانتصار بصبره وصموده وتضحياته.

ونعاهد العراق وشعب العراق وروح الشهيد صدام حسين والتي نستمد منها العزم باننا لن نستكين حتى تحقيق النصر النهائي

واننا نعاهد القيادة السياسية باننا سنبقى اوفياء لمبادئ الحزب العظيمة حتى تحقيق النصر وتستمر ثورة العراق العظيمة.

أعاد الله عليكم هاتين المناسبتين بالخير واليمن والبركة وسدد الله خطاكم لإكمال مسيرة التحرير وإعادة توحيد العراق، والحرية للمعتقلين والأسرى.

والمجد والخلود لشهداء حزبنا وشهداء امتنا العربية وعلى رأسهم سيد الشهيد القائد صدام حسين يرحمه الله

ودمتم ذخراً للعروبة والنضال.

الرفيق صالح الدليمي

خلية الاعلام المقاوم

شبكة البصرة

الاربعاء 27 شوال 1439 / 11 تموز 2018

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط