بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

د. زاهدي رئيس لجنة القضاء في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية:

نظام الملالي محاصر داخليا ودوليا ويمكن التخلص منه

شبكة البصرة

قال الدكتور سنابرق زاهدي رئيس لجنة القضاء في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية في تصريح صحفي له: من الواضح ان نظام ولاية الفقيه الحاكم في إيران كما يقول العالم هو مركز الإرهاب العالمي وهو الداعم الأساسي للإرهاب في العالم وهذا النظام يقوم بتفعيل سفاراته لتنفيذ عمليات إرهابية.

واضاف نحن نشرنا مؤخرا بحثا ودراسة كاملة عن دور سفارات نظام الملالي في مختلف الدول من فرنسا إلى ألمانيا إلى انجلترا إلى بلجيكا إلى النمسا وإلى ألبانيا وغيرها وشرحنا بالتفصيل دور هذه السفارات في تنفيذ العمليات الإرهابية لذلك إذا أردنا وصف هذا النظام فهو نظام إرهابي بامتياز.

وبيَّن د. زاهدي أن في الوقت الحاضر هناك دبلماسي - إرهابي تابع لهذا النظام (اسد الله أسدي) وهو المسؤول من المخابرات الإيرانية في السفارة في النمسا هو الآن مسجون في ألمانيا، هذا الرجل خطط ودبر لعملية إرهابية لتفجير المؤتمر العام للمقاومة الإيرانية الذي عقد في باريس في 30 حزيران الماضي.

وأكد أن هناك إرهابيين تابعين لهذا النظام مسجونين في بلجيكا وفي الولايات المتحدة أيضا تم الإعلان عن إلقاء القبض على عميلين تابعين لهذا النظام كان يخططان ويمهدان لتنفيذ عمليات إرهابية. فهذا النظام هو نظام إرهابي بامتياز ولايمكن الخوض في تفاصيلها، وإذا أردنا حصر جميع العمليات الإرهابية التي قام بها هذا النظام ستصبح لدينا موسوعة بذلك.

وأشار الدكتور زاهدي على الرغم من ذلك أعتقد أن المشكلة ليست في النظام الإيراني فتصرفاته واضحة ومكشوفة. المشكلة هي في الدول الأوربية. مع الأسف الدول الأوربية بسياسات المهادنة والاسترضاء التي تتبعها مع هذا النظام تمهد الطريق لهذا النظام للقيام بهذه الأعمال المشينة.

وشدد اعتقد أن هذا النظام في ورطة كبيرة. النظام الإيراني الآن محاصر سياسيا وداخليا وإقليميا ودوليا. قبل أيام أعلنت دولة الكويت بأنها لن ترسل سفيرها إلى إيران كما أن المملكة المغربية أعلنت بأنها سوف تمشي في طريق قطع علاقاتها مع هذا النظام. كما أن فرنسا اعلنت أنها لن ترسل سفيرها إلى طهران حتي يوضّح نظام الملالي ملابسات المخطط الإرهابي ضد المؤتمر العام للمقاومة الإيرانية في منطقة فيلبنت الباريسية. هذا وضع مختلف الدول التي ستسير في نفس المسار.كما أنه في المفاوضات الجارية بشأن سوريا لن يسمحوا لنظام ولاية الفقيه حتى بالمشاركة فيها.

وأردف الدكتور زاهدي إذا أردنا أن نتكلم عما يدور في الداخل الإيراني من جهة هذا النظام محاصر من قبل الشعب. الشعب الإيراني الآن في الشارع. اليوم جميع سائقي الشاحنات الثقيلة في حالة إضراب في كافة أنحاء البلاد فهذا النظام يعاني من مشاكل كبيرة. الشعب الإيراني قال كلمته والانتفاضات الشعبية مستمرة منذ العام الماضي.

نعم، هذا النظام محاصر وليس لديه أي حل لأي مشكلة من مشاكل الشعب الإيراني و كما تعلمون العملة الإيرانية فقدت أكثر من ثلثي قيمتها منذ أقل من عام لذلك الحل الذي يرتأيه هذا النظام هو تصعيد القمع على أبناء شعبنا في الداخل وتصعيد تصدير الإرهاب في الخارج.

وختم الدكتور رئيس لجنة القضاء في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية حديثه قائلا: هنا أريد أن أوجه رسالة إلى دول العالم وخاصة الدول الأوربية قبل أيام كان هناك تجمع كبير في نيويورك (تجمع للمقاومة الإيرانية) وشارك فيه كبار الشخصيات الأمريكية من بينهم برنارد كوشنر وزير الخارجية الفرنسي الأسبق وأيضا رودي جولياني وغيرهما..

ووجهت السيدة مريم رجوي الرئيسة المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية رسالة إلى هذا الاجتماع وفي هذه الرسالة دعت الولايات المتحدة لطرد عملاء النظام من واشنطن وحث الدول الغربية على إغلاق سفارات هذا النظام في دولها.

اعتقد أن هذه الرسالة هي الرسالة التي يجب أن نوجهها لكل الدول الغربية لأنه كلما بقيت سفارات النظام مفتوحة كلما بقيت بؤرة الإرهاب تعمل ضد مصالح هذه الدول وطبعا ضد مصالح الشعب الإيراني والمقاومة الإيرانية.

شبكة البصرة

الاربعاء 16 محرم 1440 / 26 أيلول 2018

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط