بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

جنرال في الحرس الثوري الايراني: المخطوفين ال14 تعرضوا للتخدير قبيل خطفهم

شبكة البصرة

صرح الجنرال في الحرس الثوري الإيراني المدعو محمد علي الجعفري أن الجنود الايرانيين ال 14 الذين تم خطفهم فجر يوم أمس الثلاثاء المؤرخ 2028/10/16، أوضح بأن مجموعة من "جيش العدل" البلوشي كانوا قد نصبوا كمينا مساء يوم الاثنين 15 اكتوبر بالقرب من المعسكر، ثم اقدموا سرا باقتحامه، فاستهدفوا جميع العسكريين فيه عبر تعريضهم اولا للتخدير، وبعدها تم خطفهم سريعا من معسكرهم الحدودي الواقع في المنطقة الحدودية صفر بمدينة (ميرجاوه) مع باكستان.

ولكنه لم يوضح عن الطريقة التي تعرض فيه هؤلاء الجنود للتخدير، واكتفى بالقول أنهم سيقتصون قريبا من جيش العدل البلوشي.

يذكر أن هذه العملية العسكرية للمقاومين البلوش تعد الأكبر في سلسلة عمليات الخطف والاستهداف التي تطال الحرس الثوري الايراني، في حرب التحرير الشعبية المفتوحة التي تقوم بها فصائل وكتائب تابعة للشعب البلوشي المحتل ايرانيا، ولم يعلن بعد "جيش العدل" رسميا عن مطالبه مقابل الافراج عن هؤلاء الجنود ال14 المخطوفين منذ يوم امس.

المكتب الاعلامي لمنظمة "حزم" الاحوازية

2018 - 10 - 17

شبكة البصرة

الاربعاء 7 صفر 1440 / 17 تشرين الاول 2018

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط