بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

المقاومة الإيرانية تدعو عموم الهيئات الدولية
إلى إدانة قاطعة للإجراءات القمعية لنظام الملالي

شبكة البصرة

اصدر امانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية في باريس بيانيا بعنوان اعتقال واستدعاء المعلمين واختطاف هاشم خواستار ونقله إلى مستشفى للأمراض العقلية- دعوة إلى ادانة قمع المعلمين والعمل العاجل لاطلاق سراح المعتقلين جاء فيه:

عقب الاعتصام العارم للمعلمين يومي 14 و15 أكتوبر، وخوفًا من استمرار الإضرابات والاحتجاجات، كثّف نظام الملالي إجراءات وتدابير قمعية ضد التربويين. واعتقلت أو استدعت وزارة المخابرات ودوائر الحراسة واستخبارات قوات الحرس في محافظات مختلفة، عددًا من المعلمين وباشرت بتشكيل ملفات ضدهم.

و اشار البيان في يوم الثلاثاء 23 أكتوبر، وفي عمل إجرامي، قامت استخبارات قوات الحرس، باختطاف الناشط المعروف في مجال حقوق المعلمين السيد هاشم خواستار الذي سبق وأن اُعتقل وسُجن مرات عدة، ثم أحالته إلى مستشفى ابن سينا بمدينة مشهد بصفة مريض مصاب بالأمراض العقلية. عملية نقله إلى مستشفى للأمراض العقلية بعد ما تم الكشف عن اختطافه، لا هدف لها إلا التستر على هذه الجريمة.

وتأتي هذه الممارسات القمعية حسب البيان في وقت، لم يتخذ فيه نظام الملالي أبسط خطوة لحل مشكلات المعلمين ولم يستجب لأي من مطالباتهم. إن الزيادة غير المسبوقة لمعدلات التضخم والغلاء، قد جعلت الوضع المعيشي للمعلمين صعبة للغاية.

و أكد البيان في الخاتمة: إن المقاومة الإيرانية تدعو عموم الهيئات الدولية إلى إدانة قاطعة للإجراءات القمعية لنظام الملالي ضد التربويين والمعلمين والعمل العاجل لإطلاق سراح السيد خواستار وتطالب نقابات واتحادات المعلمين والتربويين والطلاب في مختلف الدول في العالم بدعم الاحتجاجات ومطالب المعلمين الإيرانيين العادلة.

شبكة البصرة

الجمعة 16 صفر 1440 / 26 تشرين الاول 2018

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط