بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

روحاني يعترف بوضع النظام المتأزم للغاية ويصف العلاج بالأمل حبل النجاة له

شبكة البصرة

في اعتراف غير مسبوق، وصف رئيس جمهورية نظام الملالي روحاني، في كلمة ألقاها في جامعة طهران يوم 14 اكتوبر، نظام ولاية الفقيه بأنه في مرحلة الاحتضار واعتبر العلاج بالأمل بأنه حبل النجاة له. وقال في وصف وضع النظام: إذا قال طبيب لمريض حينما يفحصه، انك متأخر ووضعك متدهور جدًا، فهذا المريض يدخل حالة الاحتضار، ولكن إذا قال الطبيب للمريض نفسه لا بأس، كان هناك العديد من الناس اصيبوا بهذا المرض فنجوا، هناك بعض الصعوبات ولكنك تجتاز هذه المرحلة ولاتقلق إني أكون بجانبك، فهذا المريض سيتحسن حاله بنسبة 20 بالمائة... العلاج بالأمل صحيح. العلاج بالكلام ليس تأثيره كبير. ولكن العلاج بالأمل يعطي الأمل بالشخص ويقول له لاتوجد مشكلة وأنت حي ستنحل مشكلتك.

وبينما كان يصف الأزمات المستمرة والمتزايدة في البلاد، بأنها اشاعات وأضاف قائلًا: بعض الإشاعات تتضخم في الفضاء المجازي وتكبر وتترك وقعها على الجميع. في البداية القضية نفسية وهي التي تضغط علينا جميعًا. وقال تحت وطأة الاحتجاجات العارمة: أنا شخصيًا عندما ينتقدون في الصحافة والفضاء المجازي 12،10، 15 مرة، أقول كفى اليوم وأتركه إلى الجانب.

وقال مذعورًا من العزلة المتزايدة للنظام وتوقف سياسة المساومة التي طالت عدة عقود: في البيت الأبيض اجتمع الأفراد الأكثر سوءًا... بدأوا بالحرب النفسية والحرب الاقتصادية من أهدافهم في المدى المتوسط و الحرب لموضوع كفاءة النظام هو الهدف الثالث وهدفهم الأخیر هو إزالة الشرعیة من النظام تغيير النظام من خلال إزالة الشرعية من النظام يتم وإلا لا يتم تغيير النظام.

ولاقى حضور روحاني في جامعة طهران، احتجاجًا من قبل الطلاب الذين احتجوا على حضوره بشعارات الطالب يموت ولايقبل الذل؛ وأجب يا روحاني بخصوص الغلاء والبطالة.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية - باريس

14اكتوبر (تشرين الأول) 2018

شبكة البصرة

الاثنين 5 صفر 1440 / 15 تشرين الاول 2018

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط