بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

مجاهدي خلق: 81 حركة احتجاجية في إيران فقط
في الأسبوع الثالث من ديسمبر 2018

شبكة البصرة

بدأت احتجاجات عارمة في الأسبوع الثالث من ديسمبر 2018 باعتقال أعداد كبيرة من عمال صناعة الصلب الشجعان في بداية الأسبوع وانتهت في نهاية الأسبوع ببدء الجولة الخامسة من إضراب أصحاب الشاحنات العارم. ووفقاً لتقارير منمعاقل الانتفاضة التابعة لمنظمة مجاهدي خلق داخل البلاد، فقد جرى ما لا يقل عن 81 حركة احتجاجية على وجه التحديد في إيران في الأسبوع الثالث من ديسمبر، مما يشير إلى أن 12 حركة احتجاجية على الأقل وقعت في إيران كل يوم.

في كل الاحتجاجات، يحاول النظام الإيراني في بداية الأمر إطلاق وعود كاذبة من ثم يهدد ويعتقل وبهذا يخنق الاحتجاجات. لكن عندما تخمد النارلأي احتجاج أنه يشتعل من جديد، لأن النظام لا يمكنه أبدًا حل المشاكل التي يواجهها الناس.

السمة العامة لجميع الاحتجاجات هي تحويل شعارات مطلبية إلى شعارات ضد الحكومة في الساعات الأولى من الاحتجاج، لأن الجميع يعرف أن جذور كل المشاكل موجودة في نفس الحكومة، وأن التغيير في الحكومة يستطيع أن يحل المشاكل.

 

تقريرعن عدد الاحتجاجات في الأسبوع:

في الأسبوع الماضي جرت ما مجموعه 81 حركة احتجاجية:

العمال 21 حالة

سائقو الشاحنات 12 حالة

الطلاب 7 حالات

21 سائرالشرائح 21 حالة

مواطنون منهوبة أموالهم 3 حالات

المتقاعدين 10 حالات

التربويون حالتان

إضراب السجناء عن الطعام 5 حالات

متوسط عدد الاحتجاجات في اليوم 12 حالة

 

تقريرعن أهم الاحتجاجات:

العمال:

إضراب عمال المجموعة الوطنية للصلب:

بداية الأسبوع الماضي شن النظام هجومًا على منازل عدد من العمال، كان بعضهم من ممثلي العمال فتم الاعتداء عليهم بالضرب المبرح، واعتقلهم. ولحد يوم 22 ديسمبر تم إطلاق سراح 20 منهم من قبل زملائهم بوضع ورقة الراتب.

على الرغم من هذه الاعتقالات يوم 17 ديسمبر، عاد العمال إلى الشوارع في اليوم الثامن والثلاثين من إضرابهم ودعوا إلى إطلاق سراح العمال المعتقلين. وشنت عناصرالحراسة الخاصة هجومًا على تجمعهم ومسيرتهم وأصابت عددًا من العمال بجروح.

تجمع عمال البلدية بمدينة بروجرد

تحشد هؤلاء العمال منذ أسبوعين للاحتجاج على عدم دفع رواتبهم المتأخرة لمدة تسعة أشهر.

تحشد عمال مجمع فارابي للبتروكيماويات في ميناء ماهشهر

تحشد هؤلاء العمال منذ عدة أيام متتالية مطالبين بتنفيذ خطة لتصنيف الوظائف وزيادة رواتبهم ودفعها في الوقت المقرر.

تجمع واحتجاج لعمال اتصالات بعيدة المدى بمدينة شيراز

تحشد هؤلاء العمال مرتدين الأكفان واغلقوا شارعًا أمام مبنى المحافظة للاحتجاج على عدم تلبية مطالباتهم لسنوات عديدة.

تجمع عمال لشركة آريان لإنتاج الصلب بمدينة بوئين زهراء

احتشد هؤلاء العمال دعمًا لعمال صناعة الصلب.

تحشدعمال شركة كيسون للمترو

احتشد هؤلاء العمال للاحتجاج على عدم دفع رواتبهم المتأخرة لمدة 19 شهرًا.

إضراب عمال محطة الغاز بمدينة انديشمك

أضرب هؤلاء العمال عن العمل منذ خمسة أيام للاحتجاج على عدم دفع رواتبهم المتأخرة لمدة أربعة أشهر وكذلك عدم تلبية مطالباتهم من قبل وكلاء النظام.

احتجاجات عمال البلدية في مختلف المدن:

أضرب وتحشد عمال البلدية في مدن دزفول وخرم آباد وعبادان للاحتجاج على عدم دفع رواتبهم المتأخرة لعدة أشهر.

 

المتقاعدون:

نظم متقاعدون حكوميون وعسكريون في العاصمة طهران تجمعًا أمام مجلس شورى النظام ومنظمة التخطيط والموازنة من ثم انطلقوا لمسيرة للاحتجاج على وضعهم المعيشي وتدني رواتبهم.

 

فيما يلي سائر احتجاجات المتقاعدين:

تجمع المتقاعدين بمدينة مشهد في محافظة خراسان الرضوية.

تجمع المتقاعدين بمدينة كرمانشاه.

تجمع موظفين متقاعدين وأعضاء تعاونية لوزارة الجهاد الزراعي.

تجمع المتقاعدين بمدينة ابهر.

تجمع التربويين والمتقاعدين بمدينة يزد.

 

أصحاب الشاحنات:

بدأت الجولة الخامسة لإضراب أصحاب الشاحنات العارم يوم 22 ديسمبر في مدن سلماس ومهران وهفتغل وشاهرود وجابهار وقزوين وقم وسلفجغان وسقز ونكا وساوه.

 

سائر الشرائح:

احتشد مزارعو ومن لديهم حصة للمياه خلال هذا الأسبوع للاعتراض على عدم تحقيق حصتهم للمياه القانونية.

وفي هذا الصدد، يمكن ذكر احتجاجات المزارعين ومن لديهم حصة للمياه في أصفهان ومزارعي ورزنه، ومزارعي ناحية شبانكاره بمدينة دشتستان ومزارعي خوراسغان.

احتشد زبائن شركة عظيم للسيارات وبعض الشركات لإستيراد وتجميع السيارات أمام مبنى وزارة الصناعة والمعادن والتجارة في طهران للاحتجاج على

عدم تحقيق وعود الشركات المقطوعة وعدم تسليم سيارات مسجلة إلى الزبائن.

تحشدت مجموعة من العاطلين عن العمل بمدينة بهبهان تجمعًا للاحتجاج على المحسوبية وتوظيف عمال غير محليين في مصفاة بيد بلند للمرحلة الثانية مطالبين بتوظيفهم.

دعوة رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية:

أدعو عموم المواطنين وخاصة العمّال والشباب إلى الاحتجاج والانتفاضة ضد هذه الاعتقالات دعمًا للعمال المضربين. كما أطالب المدافعين عن حقوق الإنسان وحقوق العمال بإدانة سياسات الملالي القمعية والمعادية للعمال والعمل العاجل للإفراج عن المعتقلين.

شبكة البصرة

الاربعاء 18 ربيع الثاني 1440 / 26 كانون الاول 2018

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط