بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

حركة الدفاع عن عروبة العراق تهنيء الشعب العراقي والامتين العربية والاسلامية وأبناء الإنسانية بالعام الميلادي الجديد 2019

شبكة البصرة

بمناسبة حلول العام الميلادي الجديد "2019" تتقدم الأمانة العامة لحركة الدفاع عن عروبة العراق بأحر التهاني واجمل التبريكات لشعب العراق الصابر وأبناء الامتين العربية والاسلامية وأبناء الإنسانية جميعا، وتدعو الله جلت قدرته ان يكون هذا العام عام خير وسعادة وامان واستقرار وبناء، وان يتقوض الشر واهله من حكومات عميلة وإرهاب حكومي ودولي وأنظمة دكتاتورية مستبدة وضعت شعوبها تحت ممارسات القهر والاضطهاد والتشريد والإقصاء، ففقدوا الامن والأمان والعيش بكرامة واطمئنان، وبهذه المناسبة العزيزة على قلوب الجميع فإن حركة الدفاع عن عروبة العراق تهيب بشعب الفراتين صاحب الإرادة والقوة والتغيير، والقادر على بناء نظام وطني يوحدكافة العراقيين تحت سماء وراية العراق الموحد وبناء الدولة الوطنية التي تضع الانسان العراقي هدفها في الرفاه والاعمار والبناء وتوفير الخدمات التي ترفع من شأنه ومكانته كقيمة عليا لا تعلوها قيمة أخرى، والعمل الدؤوب على منع التدخل الأجنبي واعتماد القرار الوطني الذي يمنع التبعية والتدخل للدول الطامعة في العراق وعلى الاخص منها امريكا وايران اللتان ما زالت لهما اليد الطولى في خيارات الحكومة وقراراتها بخلاف رغبة الشعب وإرادته مما ينعكس سلبا على الأوضاع الاقتصادية والسياسية والاجتماعية ويطيل من عمر المأساة وما يلاقيه ابناء الشعب من ممارسات ومشكلات تواجههم في كل يوم على يد الحكومة واجهزتها والميليشيات المرتبطة بها، وتدعو حركة الدفاع ومن ايمانها المطلق ان العراق بلد الجميع، ان تتكاتف جميع مكونات الشعب بقومياته واديانه وطوائفه بوجه حالة التردي والتبعية والهدر الكبير بالاموال العراقية والتفرقة الطائفية والعرقية التي كانت سببا في عودة العراق الى عصور التخلف والظلام والأفكار المنحطة والدخيلة على ابناء شعبنا وامتنا، وان يعمل الجميع جاهدين ومصممين على التغيير المنشود الذي يحفظ للعراق هويته واستقلاله وسيادته والحفاظ عل ثرواته والقضاء الشامل والاكيد على الفساد والقصاص من الفاسدين، وبهذا الطريق وهذا الإيمان نبني العراق الجديد وتشرق شمسه بعد الظلام والبؤس والشقاء، وتتفتح أبواب الحياة وتزدهر، وما ذلك على الله ببعيد، كل عام والله مع الصابرين والمخلصين وحملة المبادئ والمضحين في سبيلها.

حركة الدفاع عن عروبة العراق

1/1/2019

شبكة البصرة

الثلاثاء 24 ربيع الثاني 1440 / 1 كانون الثاني 2019

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط