بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

برقية التبريكات إلى الرفيق المجاهد عزّة إبراهيم

الأمين العام لحزب البعث القائد الأعلى للجهاد والتحرير

شبكة البصرة

بسم الله الرحمن الرحيم

(إِنَّهُمْ فِتْيَةٌ آمَنُوا بِرَبِّهِمْ وَزِدْنَاهُمْ هُدًى)

الرفيق القائد المجاهد عزّة إبراهيم الأمين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي القائد الأعلى للجهاد والتحرير، حفظكم الله ورعاكم

في الذكرى الثامنة والتسعين لتأسيس جيشنا العظيم، جيش العراق الباسل، جيش القادسية الثانية، الجيش الذي كان بحق وتحقيق حارساً للبوابة الشرقية للأمّة العربية، والجيش الذي حمى دمشق وكل ما كان يهدد أمن وسلامة الأمّة العربية، الجيش الذي أرعب الصهاينة ودك أوكارهم بصواريخ الحق والاقتدار العراقي.

وفي هذه المناسبة المجيدة، نتقدم إلى مقامكم الكريم سيدي القائد بأطيب التبريكات وأعطرها، سائلين الله تعالى أن يحفظكم ذخراً لهذه الأمّة وأن يجعل النصر المبين معقود في يمينكم، مجددين عهد الوفاء والولاء لشخصكم المبارك وقيادتكم الحكيمة، ومعاهدين الله تعالى ونعاهدكم على المضي قُدماً وتحت إمرتكم حتى تحقيق النصر الناجز وتحرير عراقنا الحبيب وكل شبر من تراب أمّتنا المجيدة.

دمت لنا فخراً وعزّاً أيها الأمين المأمون

الرفيق الدكتور ضياء الصفار

المشرف العام لمجموعة فرسان البعث العظيم

شبكة البصرة

الاثنين 1 جماد الاول 1440 / 7 كانون الثاني 2019

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط