الدور الدنيء لال الصباح (مغتصبي قصبة كاظمة) في المؤامرة على العراق

بدءا من عام 1990

شبكة البصرة

د. صباح محمد سعيد الراوي

الفصل الثاني من الجزء الخامس

تشيني في السعودية

اذا نتابع موضوعنا، وقد توقفنا عند مقدم تشيني الى السعودية. لدى اخواننا اللبنانيين مثل عامي يقول (كرمى لعين تكرم مرج عيون)، ومرج عيون قرية صغيرة في جنوب لبنان، كانت يوما ما مقرا لقيادة ميليشا انطوان لحد العميلة لاسرائيل، وعلى ما يبدو اطلق عليها تسمية مرج عيون لكثرة عيون المياه العذبة التي فيها، والظاهر ان المقصود من هذا المثل انني مثلا لاجل عين فلان من الناس سأعطيه مرج من العيون.. والله اعلم.... على ان ما يعنينا في هذا المثل هو ان تشيني حين ذهب الى السعودية، فقد ذهب  ليس حبا بالسعودية او بحكامها، وانما بالدرجة الاولى لتأمين حماية امريكية مباشرة وعلى الارض لاسرائيل التي ينتمي اليها روحيا وعقائديا وفكريا وماليا ايضا، فلا يخفى على أحد أن شركة هاليبرتون التي يترأس مجلس ادارتها هي شركة صهيونية من الالف الى الياء...

 

في الطائرة التي اقلته من واشنطن، جلس تشيني يقرأ تقريرا كاملا عن اسرة ال سعود وعن الاعضاء الرئيسيين فيها، والذين يشكلون العمود الرئيسي للحكم، كما قرأ تقريرا عن الملك فهد وطباعه وعاداته وروتين حياته اليومي، وكذلك قرأ تقريرا كاملا عن الدين الاسلامي والمناسبات الاسلامية المقدسة كالحج والصوم، وكذلك عن الاماكن الطاهرة في ارض الحجاز مثل مكة المكرمة والمدينة المنورة، اضافة الى تقرير عن تاريخ مملكة ال سعود وتأسيسها، اضافة الى انه صار يجري بروفة في الطائرة عن كيفية لقائه بفهد وماذا سيقول له هو وشوارزكوف، وقد كرر البروفة اكثر من مرة حتى حفظها عن ظهر قلب. وبينما هو في الطائرة تلقى خبرا يقول ان العراق بدأ بسحب قواته من الكويت بعد ‏تشكيل حكومة مؤقتة من ضباط شبان قادوا ثورة على ال الصباح، ايضا تلقى ‏رسالة من بيكر نقل له فيها مشروع القرار الامريكي (الجائر والوقح) الذي عرض على مجلس ‏الامن وحمل رقم 661 والذي فرض عقوبات اقتصادية على العراق لم يسبق لها ‏مثيل في تاريخ فرض العقوبات الدولية على اي طرف. على أن أخطر بند في ‏هذا القرار كان هذا الذي يقول بوقف صادرات العراق من البترول تماما. وغني ‏عن القول ان هذا القرار الجائر صيغ وكأنه قميص حديدي محكم يخنق العراق ‏خنقا بطيئا. ‏كان ايضا يتذكر انه اثناء العدوان المجوسي على العراق، حاولت امريكا اخافة ال ‏سعود من ايران، وادعت يومها أن صور الاقمار الاصطناعية تشير الى ‏تحشـدات ايرانيـة هدفهـا اختراق الفاو فالكويت فالسعودية....... كذلك كـان يتذكـر وصيـة مـن " الصهيوني حتى النخاع" وولفويتز... بأن عليه اقناع ال سعود ان غزو العراق ‏للسعودية أمر حتمي، وأن لدينا معلومات مؤكدة حول هذا الموضوع.

 

بالواقع لقد ذهب تشيني الى مقابلة الملك فهد وهو مسلح بطريقة لا تسمح له الا ان يربح، فما الذي يريده فهد اكثر مما يحمله تشيني معه: التزام امريكي كامل تجاه السعودية مضمونا من بوش نفسه، ووقفة حازمة من العالم كله تفرض على العراق عقوبات لم يسبق لها مثيل، وسوف تبدأ تدريجيا في قتل اطفاله وخنقه اقتصاديا، ثم غطاء عربي اسلامي يحمي موقفه الديني باعتباره :" خادم... الحرمين الشريفين"  ويا لهذين الحرمين كم تعرضا للظلم، حين يخدمهما شخص منصاع حتى الثمالة للاوامر الامريكية...‏..


في اليوم السادس من آب/ اغسطس هبطت الطائرة الرئاسية التي تقل تشيني في جدة، وكان معه شوارزكوف، روبرت جيتس، ولفويتز، وسفير الولايات المتحدى لدى السعودية السفير فريمان، وكان في استقباله في المطار بندر بن سلطان، حيث بادره تشيني بالسؤال: كيف حال الملك ؟ فرد عليه بندر: يقوم باستطلاع رأي بعض الزعماء الدينيين حول مسألة مجيء قوات امريكية الى السعودية ؟؟ (كلمة الزعماء وردت كما هي على لسان بندر وكانت بالانجليزي Leaders  علما بأنه في الاسلام لايوجد زعماء دينيين وانما علماء).

 

في مساء نفس اليوم، كان تشيني ومعه الوفد يدخلون الى غرفة الاجتماعات في ‏قصر جدة الصيفي، وهي غرفة مخصصة لاجتماعات الاسرة، وكان في ‏استقبالهم الملك فهد ومعه عدد من كبار الاعضاء البارزين في الحكومة ‏السعودية، كان منهم عبد الله ولي العهد، نائب وزير الدفاع، وزير الخارجية، وعدد آخر من الامراء، على ان بندر هو الذي تولى الترجمة بين الطرفين، حيث جلس بين عمه وتشيني. وفي حين جلس الجميع كل في مكانه، كان الامير عبد الله يجلس جانبا ‏وحده في ناحية أخرى، وبدت على وجهه علامات الاستنكار والغضب!!
الاصول الدبلوماسية والأدب واللباقة والكياسة معدومة لدى المسؤولين الامريكان حين ‏يلتقون مسؤولا عربيا، هذه الاعراف مخصصة لدول غرب أوربا واليابان والصهاينة، فما بالك ‏إذا كان هذا المسؤول الامريكي ليس من أشد الحاقدين على ابناء العروبة والاسلام فحسب، ‏بل يرى أن وجودهم على سطح البسيطة كان أمرا خطأ!!!!‏ ( أحب أن أذكر بعض القراء ان ملكة بريطانيا يوما ما رمقت بوش بنظرة ملؤها الاحتقار والازدراء واللؤم والغضب... هل تعلمون لماذا ؟ لانه أثناء حفل استقبال لقادة حلف الاطلسي انعقد في بريطانيا، جلس قبلها على مائدة العشاء.... لكن حين رأى تلك النظرات المسمومة، وقف يعتذر وانتظرها حتى تجلس..ولم يكتف بالاعتذار الشفهي .... بل ارسل برقية اعتذار ثانية حين غادرت طائرته اجواء بريطانيا!!!!!). تشيني جلس بكل عنجهية وتكبر أمام فهد واعضاء اسرته، فهو أولا تجنب خلال فترة المقابلة النظر الى وجه الملك، كان ينظر الى بندر وشوارزكوف، ثم تحاشى ما أمكنه مناداته بلقبه الرسمي ( جلالة الملك فهد).. بعض الناس يقولون هذا أمر بسيط وعادي ويحاولون ايجاد المبررات لهذا التصرف، وانا اقول انه مقصود، وتشيني وغيره ليسوا جهلة الى الدرجة التي لا يدرون معها ما يقومون به، بل انهم يدرون ويتعمدون هذا العمل.

 

بدأ الملك فهد الحديث عن العلاقة الشخصية التي تربطه مع بوش، حين كان ‏يشغل منصب وزير الداخلية ثم حين تولى ولاية العهد حيث كان بوش مندوبا في ‏الامم المتحدة، ومديرا للسي آي ايه، ثم نائبا لريغان، وانه معجب جدا ببوش ‏ومزاياه وأهمها الصدق فيما يقول ويفعل.!!!!! ثم سكت فهد، وهنا ادرك تشيني ان مهمته قد بدأت...


فبدأ الحديث بقوله:


ان الولايات المتحدة تعتبر السعودية شريكا وصديقا رئيسيا لها وانها وقفت ‏بجانبها في كل الظروف ابتداء من تواجد القوات المصرية في اليمن عام 1962 ‏ثم الحرب الايرانية العراقية، مواصلا عرضه للموقف مباشرة الى التطورات ‏الاخيرة قائلا:  ان السعودية تتعرض لأخطر تهديد في تاريخها، ونحن بلد اعتاد أن ‏يأخذ التزاماته بجد واخلاص، وقد ارسلني الرئيس الى هنا لاعزز لكم ما ذكره في ‏احاديثه التلفونية معكم، وهو يضمن شخصيا الوفاء بضمانات الامن الامريكية ‏المقدمة اليكم...‏ ان الرئيس بدأ باتخاذ اجراءات دبلوماسية وعملية بحصار العراق، واتصل بكل ‏من فرنسا والاتحاد السوفييتي والصين ليقفوا معنا كما تقف بريطانيا، وسوف ‏يسافر الوزير بيكر الى موسكو لتنسيق موقف موحد مع الاتحاد السوفييتي، ‏والرئيس بوش على اتصال يومي بكل من زعماء فرنسا وبريطانيا والمانيا ‏وتركيا واليابان وايطاليا، وعلينا ان نتعاون جميعا لنتأكد أن هذا الرجل ( صدام) ‏لن ينجح... ثم اضاف : اننا سنتعاون معكم في الدفاع عن اي هجوم محتمل على السعودية، وسنعمل على خنق العراق بالوسائل الاقتصادية، وهذه العقوبات من وجهة نظر ‏الرئيس لن تكون كافية، لان صدام عندما يشعر بالضغط، فقد يجد مخرجا في شن ‏هجوم على السعودية، ولهذا علينا أن نكون مستعدين لهذين المستويين (الدفاع ‏والخنق).

 

ثم ترك الحديث لشوارزكوف الذي كان اول ما قاله هو:


اننا نعتقد ان صدام ‏حسين يمكنه أن يهاجم السعودية في ظرف 48 ساعة ونحن لا نعرف بم يفكر، ‏هناك 21 طائرة عراقية موجودة في إحدى القواعد القتالية، ومعها حاملات ‏البترول التي تستطيع تزويدها بالوقود في الجو لكي تسمح لها بمدى عمل أبعد!!!!!!!

 

أقول،  هل يمكن أن يصدق عاقل هذا الكلام السخيف والتافه ؟؟ اين الـ 21 طائرة وفي اي قاعدة توجد؟ وهل سبق ان زودت دولة عربية ‏طائراتها القتالية بواسطة حاملات البترول ؟؟؟ من قبل، وفي عام 1986 أمر ‏الجنرال حامد شعبان قائد القوات الجوية العراقية آنذاك، سربا من طائرات سوبر ايتندار ‏الفرنسية الصنع بقصف ميناء النفط الايراني في جزيرة لاراك مقابل شبه جزيرة ‏مسندم العمانية، وحين نجح الطيارين العراقيين بهذه المهمة الطويلة (مسافة ‏طولها 1650 ميلا)، ثار الحديث يومها عن أن العراق زود تلك الطائرات بالوقود ‏وهي في الجو، لكن الواقع عكس ذلك، كان بود العراق ان يفعل ذلك، لكنه لم ‏يستطع، صحيح جرت محاولة باستخدام طائرات ركاب كحاملات للوقود إلا أنها ‏فشلت، واضطرت الطائرات المقاتلة العراقية للتزود بالوقود في السعودية، وأمريكا تعلم هذا الكلام علم اليقين، وتعلم أن المحاولة فشلت، والبنتاغون أصدر ‏تقريرا بهذا، نشر حينها في مجلة تدعى ( ‏aviation week‏).‏


فهم الملك فهد ما يرمي اليه شوارزكوف وقال: كنا نعتقد ان صدام حسين رجل ‏صادق ولقد قال لنا ولكم ولـ مبارك انه لن يهاجم الكويت وحدث العكس... "‏الواقع ان الرئيس صدام صادق في كل ما يقوله رغم انف من لايريد ذلك، وهو لم يقل لفهد ومبارك هذا الكلام ابدا".  ثم وصل فهد الى نقطة اساسية في حديثه فقال: اننا الان على بينة من نواياه، ‏وطالما أن الاستعداد كاف والقوة متوافرة، فإننا في وضع يسمح لنا بدفع هذه ‏العمليات العراقية وإنني لمتتن أن هذا يحدث.‏


وفهم جميع الحاضرين ما تعنيه تلك العبارات.‏


ثم راح شوارزكوف يتحدث بطريقة عسكرية عنيفة ومتعالية ومتغطرسة عما ‏يسمى درجة استعداد القوات العراقية وحجم تسليحها، وان قامة الجيش العراقي ‏لاتصل الى عشرة اقدام !!!!! ثم زعم أن ضباط الجيش العراقي لايستطيعون الحركة الا ‏عندما يجيئهم الأمر، وسوف يكون اسلوبنا في التعامل معهم وفقا لما نقوله نحن ‏العسكريين: اقطع الرأس وسوف تجد أن الجسد لايعمل.‏
 (تأملوا هذا الكلام الصادر من شخص يدعي ان ‏لديه الكثير من العلوم العسكرية!!! بينما هو غبي تافه وغد لايرقى الى مستوى حذاء جندي في الجيش العراقي.... ما الرابط بين استعدادات الجيش العراقي ‏وبين قامة جنوده ؟؟؟ هذا الكلام قيل وقتها للضحك على الذقون وهو يعتبر نوعا من ‏الاستهتار بالمضيفين العرب... يريد ان يقول لهم بعبارة أخرى ان العرب أقزام... ولكن الاغبياء الذين يستمعون اليه لم يفهموا مرامه، أو فهموا ما يرمي اليه ولكنهم تجاهلوا هذه الاهانة!!!). ثم انتقل الى القوات الامريكية المخصصة للخطة 1002-90، ‏فسأله الامير عبد الله عن حجم الفرقة الواحدة في الجيش الامريكي، فأجاب ‏شوارزكوف بأنها 18 الف جندي، وكان هذا يعني بحساب القوات المخصصة ان ‏حجم الجيش المطلوب حشده واصل في شهور قليلة الى 250 الف جندي. وهنا ‏أدرك تشيني بأن السقف الذي كان يخشاه (اي تحديد السعودية لعدد القوات) قد ‏أمكن تجاوزه فقال على الفور: تأكدوا أنه بعد 120 يوما نستطيع بمساعدة قواتكم ‏أن نلقي بهم في بحر الخليج أو أي مكان تريدون، لكن لم يبدو على الامير عبد الله ‏أنه انشرح كثيرا لهذا الكلام، فطلب الخرائط العسكرية التي تم ارفاقها مع خطة ‏العمليات وتساءل قائلا:‏

ألا تلاحظون أن هناك فرقا بين الوضع الفعلي والوضع الفرضي للقوات العراقية ‏هناك ؟

لكن تشيني تجاهل متعمدا الاجابة عن هذا السؤال وراح يعدد النقاط التي ‏أكدها الرئيس بوش ومنها، ان الولايات المتحدة مستعدة فورا لارسال قوة ضخمة لانجاز المهمة، و أن القوات ستعود الى بلادها حين زوال الخطر ‏نهائيا..

فتنهد الامير عبد الله تنهيدة بصوت مسموع وقال: نأمل في ذلك.‏

ثم تابع تشيني: سيكو الامر خطرا اذا انتظرنا، ارغب في ان احظى بموافقتكم على احضار القوات، نريد أن نعمـل سوية لاحضار مزيد من القوات الدولية والعربية والاسلامية... وانا احثكم على عدم الانتظار..

فرد فهد: تعاوننا معكم ليس ناجما عن الرغبة في مهاجمة الاخرين..

فأجاب تشيني: الاساس هو تهديد السعودية، نحن لم نخلق المشكلة بل خلقت المشكلة وعلينا أن نتساءل جميعا، لماذا يكثف صدام حسين كل هذه القوات ؟ ( عاد لاسلوب المراوغة والترهيب).

فأجاب فهد: انفق كل امواله على التسليح بدلا من انفاقها على امور لمصلحة شعبه، يبدو انه يتطلع الى ما هو اكبر من الكويت، انه يرتكب خطأ كبيرا اذا كان يعتقد ذلك فعلا.... ثم زعم: اننا نقوم بالتعاون لا لاهداف عدوانية، بل للدفاع عن انفسنا، انني مسرور مما سمعت الان، وعلينا ان نقوم بتنفيذ الترتيبات لتحقيق ذلك. ثم استدار الى الامير عبد الله الذي كان متجهم الوجه وقال له: الكويتيون انتظروا ‏طويلا والان لم يعد هناك كويت، فرد عبد الله بعصبية ظاهرة: بل هي موجودة، ما يزال هناك كويت.. فقال فهد : صحيح لكن جميع الكويتيون يعيشون عندنا في الفنادق.


ولم يقم بندر بترجمة ما دار بين اعمامه، ولكن السفير الامريكي فريمان الذي ‏كان يتقن العربية فهم ما يدور بين الملك وولي عهده وقام بترجمة ذلك لتشيني ‏فيما بعد.


ثم أخيرا قال الملك: المهم الان ان نحمي بلدنا بالتعاون مع الولايات المتحدة وقد ‏فكرنا في دعوة بلاد عربية صديقة أخرى للاشتراك معنا ومعكم، وطبيعي القول ‏ان هذه الفكرة لم تكن مفاجئة لتشيني، لكنه رد بالقول: انها فكرة رائعة وعقب ‏الملك فهد بقوله: ان بعضهم اصدقاء لنا ولكم.‏

ثم اختتم الملك حديثه بالقول: انه يقدم شكره الجزيل الى الرئيس ونائبه والى كل ‏الوزراء والى مجلس الكونجرس والى تشيني شخصيا، حيث انك جئت الى هناك ‏بهدف واحد وهو هدف مساعدة المملكة واني ارجو ان تنتهي المشكلة في المنطقة ‏بسرعة لكي أجيء اليكم في الولايات المتحدة وأقدم الشكر للجميع بنفسي.

 

اقول، ان " فهد " خادم الحرمين الشريفين يقول عن الرئيس صدام انه انفق امواله على التسليح، هذا امر جيد ان ينفق الرئيس اموال بلده على الصناعة العسكرية وعلى تسليح جيشه وتدريبه تدريبا عالي المستوى، بدل ان ينفق امواله في شراء البيوت والقصور في اوربا وامريكا وآسيا، والتبرع بالملايين هنا وهناك، والانفاق السخي والغير محدود على صحف النفاق والدجل والكذب ووسائل اعلام الانحطاط والهبوط لاجل تلميع الصورة والطنطنة. ثم انه يريد ان يذهب بنفسه وجلالة قدره ليقدم الشكر للاعداء على تدمير بلد عربي له فضل عليه وعلى ابناء العروبة بعد الله عز وجل....ال سعود هم الذين لم ينفقوا على شعبهم وبلدهم وليس صدام حسين.. والدليل فليذهب اي شخص الى السعودية ليجد الفقر المدقع والعوز المبرح بين ابناء الشعب هناك... احياء بحالها بحاجة الى خدمات ومرافق تشعر فيها وكأنك في قلب مجاهل افريقيا وليس في اغنى دولة نفطية في العالم !!

 

ثم دارت مناقشات فرعية قال بعدها فهد: يا معالي الوزير نحن موافقون ‏على المبدأ والله يساعدنا على ان نقوم بالعمل الذي يلزم.‏


اضاف فهد اضافة اخيرة وهي انه كان بوده أن يقوم معالي الوزير ‏تشيني بجولة في المملكة ليرى حركة العمران والبناء، فنحن ال سعود استلمنا ‏هذا البلد وهو صحارى وقفار وقد صرفنا عليه بلايين الدولارات لنجعله دولة ‏حقيقية ولا يعقل أن نبني دولة ونتركها لصدام حسين.. لا اعرف لماذا احتل ‏الكويت؟ نزعة العدوان والتسلط ؟ هو يظن أنه يعرف كل شيء...‏


لكن تشيني الذي كان يجلس مكرها في مجلس الملك، لم يكن على استعداد لان يرى لا‏حركة عمران ولا حركة مرور... فهو اصلا عدا عن انه يجلس مكرها، كان يريد المغادرة بأسرع وقت ممكن، لذلك ‏اجاب فهد بأنه سوف يسافر في الصباح تاركا فريق العمل بعده في المملكة ‏لكي يرتب اجراءات كثيرة من الضروري ترتيبها، فنصحه فهد بأنه كلما ‏قلل من حديثه الى وسائل الاعلام كلما كان هذا أفضل.‏


فتولى بندر توضيح هذه النقطة بقوله:‏


‏- ان المملكة بحاجة الى وقت ترتب فيه نفسها واصدقاءها ووسائل اعلامها قبل ‏ان تظهر نتائج الاتفاق الى العالم، كما انه من المستحسن ان يكون الموقف ‏العربي معدا لقبول النتائج التي اسفر عنها اجتماع تشيني مع الملك فهد.‏


‏- ان الفرصة يجب ان تعطى للحشد الامريكي لأن يتم بهدوء دون ان ينتبه ‏صدام حسين ( فهو ثعلب ماكر حسب رأي الماكر الملكي ‏بندر.!!!! الابن المدلل للمخابرات الامريكية).

 

عاد تشيني الى الفندق الذي كان يقيم فيه في جدة، ومن هناك اتصل عن طريق ‏شبكة خاصة ببوش، الذي كان مجتمعا مع تاتشر (صاحبة اللسان السليط والتي ‏لاتنتمي الى جنس الاناث بطبيعة الحال ولا تعي ماذا تعني كلمة انثى) فطلب ‏تشيني قطع الاجتماع وتوصيله بالرئيس، وفور أن سمع صوته قال له بلهجة المنتصر:


لقد وجه ‏الدعوة الينا وقبل الخطة كلها!!!!!! هكذا قال..... لقد وجه الدعوة الينا وقبل الخطة كلها !!!!!! بدون أن يذكر اسم الملك فهد مثلا، ‏أو بدون أن يقول صاحب الجلالة وافق على خطتنا.... هكذا.... وجه الدعوة ‏الينا..... وكأنه يتحدث عن شخص مجهول، لا عن ملك عربي يحكم دولة فيها اطهر وأقدس وأروع ‏مكانين في الدنيا... هو الذي تحاشى ذكر اسم فهد.... وتحاشى ان يقول له صاحب الجلالة.... او حتى ان ينظر الى وجهه حين كان في مجلسه...... فهل سيذكر اسمه وهو يتحدث عنه؟ هذا اذا لم يكن قد قال: لقد وجه الدعوة الينا ابن الـ ...... على عادة الامريكيين القذرين مثل بوش وتشيني في استخدام الكلمات القذرة مثلهم..... هذا الذي يريد "خادم الحرمين الشريفين" ان يأتي الى امريكا ليشكرهم بنفسه... يتعامل بهذه الطريقة الوقحة حين يتحدث عن ملك عربي !!!!! فهل يا ترى يتحدث بنفس الاسلوب حين يكون الحديث عن شامير مثلا او شارون او بيريز ؟؟ لا والذي رفع السماء بلا عمد وبسط الارض على ماء جمد... بل انه يتحدث بكل تقدير واحترام وهيبة.... لانه يذكر اسماء سادته...


فأجاب بوش: إنني سعيد للغاية ومارجريت هنا، وهي سعيدة ايضا، فطلب تشيني ‏تفويضا من الرئيس لاجل الخطوة الثانية، فأجابه بوش: لديك التفويض وسأوقعه ‏حالا ولك أن تبدأ.‏ ثم اتصل تشيني بكولين باول واخبره بموافقة فهد وما درا بينه وبين بوش، ‏وأنه كوزير دفاع عليه أن يبدأ التحركات.‏ وبدأت طلائع القوات الامريكية ترافقها الطائرات بالوصول والهبوط في قاعدة ‏الظهران، وكتب بوش خطابا رسميا الى كل من رئيسي مجلس الشيوخ والنواب ‏بتاريخ 9/8/1990 يخطرهما فيه بأنه أمر باستخدام القوات المسلحة الامريكية ‏في منطقة الخليج " الفارسي " استجابة للدواعي التي نشأت بعد قيام العراق بغزو ‏الكويت وانه يبعث بهذا الخطاب الى المجلس بروح التشاور والتعاون بين الفرع ‏التنفيذي والفرع التشريعي في الحكومة الامريكية.‏


اقول، ان الجنود الامريكيين الغوغاء المرتزقة في معظمهم لم يتصرفوا بروح ‏الانضباط الكاف حين نزولهم في السعودية، فقد كتبوا بكل وقاحة ودناءة على ‏بعض الطائرات التي تحمل الصواريخ عبارات موجهة بالواقع الى اهدافها تقول ‏للعراقيين: نادوا على (( الله)) فإذا لم يستجب لكم نادوا على المسيح.. وبعضها ‏يقول : نادوا على شوارزكوف.


وصل الامر ببعض الصحف السعودية او الموالية للسعودية، أن كتبت المقالات تلو ‏المقالات عن هذا الدنيء الصهيوني شوارزكوف وجعل منه البعض  وكأنه امام ‏الجماعة أو امام عصره في الزهد والورع والتقوى والتدين، وأنه أحب الاسلام ‏واعجب به وينوي الدخول في الدين الاسلامي !!!!! وهكذا... ترهات وخزعبلات.. وبيع كلام... وأوصاف اطلقت عليه ما انزل ‏الله بها من سلطان.... لم تطلقها الصحف المنافقة على ابطال حقيقيين في تاريخنا الاسلامي ....


يقول هذا الوغد في مذكراته عن هذه المقابلة مع فهد -  قام بترجمتها الاستاذ الدكتور سامي الصقار - ونشرتها شبكة البصرة بالتعاون مع القدس العربي :( من ضمنها تعليقات للدكتور سامي هي باللون الاخضر)

وقد كان لقاؤهم بالملك في جدة، وهنا لا يخجل من ايراد كذبة لم يذكر مصدرها، ومفادها بأن فهد يفضل الاقامة في جدة بدلا من الرياض، لان منجما اخبره بأن اغتياله سيكون في الرياض! (ص 303). ثم يتولى وصف مكان اقامة الوفد والذهاب الي القصر، وكيف ان الملك امر له بكرسي عندما جثا علي ركبتيه ليعرض عليه خرائط وصور عن القوات العراقية واسلحتها، مع الزعم بأنها ترابط على الحدود السعودية وما الى ذلك من الهذيان، وخلاصته انهم يرجحون قيام العراق بهجوم على السعودية لان القوات العراقية في وضع هجومي، وان الامريكيين قد وضعوا خطة للدفاع عن السعودية (ص304). ثم يشير الي حديث تشيني المتضمن رسالة بوش الى فهد، ومفادها ان الولايات المتحدة مستعدة للدفاع عن السعودية اذا طلب الملك ذلك، وانها لا تريد قواعد دائمة، وتعد بخروج القوات الامريكية عندما يطلب منها. والعجيب في الامر هو ما قاله نورمان عن بدء الملك والامراء الحاضرين (بما فيهم ولي العهد ووزير الدفاع) بالتشاور حول العرض الامريكي، بحضور الوفد الامريكي. ويستطرد نورمان الى ذكر ايجابيات الموافقة على ذلك العرض وسلبياته، ورجح ان الموازنة في الحالتين تحتاج الى عدة ايام للدراسة من قبل الاسرة الحاكمة. ولكن الذي حصل ان المداولات لم تستغرق وقتا طويلا، وان الامير بندر بن سلطان الذي كان يترجم بين الملك والوفد الامريكي لم يترجم الى الانكليزية مضمون المداولات. ولاحظ نورمان ان الملك علق بحدة على ما قاله احد الامراء، فأسكته، والتفت الي تشيني وقال (ويا للعجب) باللغة الانكليزية، وبكل بساطة حسب قول نورمان Okay الامر الذي اثار تعجب الجميع ولا سيما جانب نورمان الذي قال لنفسه: لو كان هناك من اخذ صورته آنذاك لوجده ذا فم مفتوح على مصراعيه، اذ اخذه التعجب من اتخاذ ذلك القرار الخطير جدا خلال دقائق معدودة، وكأنه يتعلق بالخروج في نزهة على شاطيء الخليج. ويردف ذلك بالقول بأن فهد قد اتخذ يومذاك اجرأ قرار اتخذه في حياته! (ص305) اقول: ولا شك انه جريء فقط وخطير فقد ادى الي تدمير قطر عربي بأهله البالغين 24 مليونا، وقضى على كل طموح قد يحس به احد من قادة العرب لبناء قوة تتصدى للعدوان الصهيوني. وعلى اي حال فان من حق نورمان ان يأخذه العجب هو ومن معه. ويبدو ان فهد ومن معه من أهل بيته عندما ناقشوا الطلب الامريكي نسوا ان السفير الامريكي الذي يصحب وفد بلاده يحسن العربية كأبنائها.

وقد اخبر الوفد بأن اغلب الامراء نصحوا بالحذر، ولكن الامر بلغ ذروته عندما قال احدهم بأن من الواجب عدم التسرع في اتخاذ اي قرار بهذا الصدد، الامر الذي اثار الملك فعاجله بالقول: ان الكويتيين لم يتسرعوا في اتخاذ القرار، وكان مصيرهم ان يتحولوا جميعهم الي ضيوف في فنادقنا..... وهكذا فتحت الابواب على مصراعيها امام الامريكيين، وعندها طير الوفد الخبر السعيد الي بوش وتعجل تشيني بالسفر الي القاهرة ليزف البشرى الى حسني مبارك، في حين كلف بعض القادة العسكريين بابلاغ حكام الخليج بما حصل، بينما صدرت الاوامر الى البحرية الموجودة في المحيط الهندي بالتوجه فورا الي السواحل السعودية.

اما نورمان فانه باشر في تنفيذ الخطط المرسومة، وهو لا يزال في غرفته بفندق في الرياض، بل ان (طقم) القيادة كان مهيئا، ولم يصحب الوفد في عودته الى امريكا، ولم يكن احد منهم يتوقع ان يتخلف في السعودية وان موافقة الملك ستحصل بتلك السرعة الخاطفة، وقد اوعز اليهم بتنفيذ الخطة المعدة سابقا واتخاذ الترتيبات لوضع القوات عند تواردها مع اسلحتها ومعداتها في مواضعها المقررة (ص306). وهكذا لم تكن هناك مباحثات مع السعوديين حول حجم القوات ولا اماكن احتشادها، ولاتحديد اهدافها، وانما وضعت البلاد بأسرها تحت تصرف القوات الامريكية تحت شعار الكرم العربي القائل:

يا ضيفنا لو جئتنا لوجدتنا     نحن الضيوف وانت رب المنزل

وسيأخذ العجب القراء اذا ما عرفوا ان ذلك كله قد حصل قبل اليوم السادس من اب (اغسطس) 1990 وهذا واضح من الامر الذي اصدره نورمان ظهر يوم 1990/8/6 الى مقر قيادته في امريكا بارسال بعض قطعات الفرقة 82 المحمولة جوا الي السعودية (ص 306 ـ 307). وهذه الحقيقة لا تترك مجالا للشك بأن اللجوء الى خيار الحرب قد سبق صدور اي قرار من الامم المتحدة.

اما كتاب المفكرة الخفية لحرب الخليج لـ " اريك لوران  وبيار سالينجر"،(استعنت ببعض فقراته) فقد عرض لهذه المحادثات على عجل فقال:

 

كان قد جرى التمهيد إلى حد كبير لمحادثات بوش التلفونية مع الملك بحضور الجنرال شوارزكوف وروبرت غيتس، وأخو الملك ووزير الدفاع الأمير سلطان، الذي كان قد قطع رحلة استجمام في مراكش، وعبد الله بن عبد العزيز ولي العهد ؛ ونائب رئيس الوزراء ورئيس الحرس من البدو، وكان عبد الله طوال الوقت اكثر شكا في الاميركيين من فهد،  وعليه فقد كان هو الذي ينبغي اقناعه.  لكنه درس بعناية تقارير المخابرات الاميركية السرية والصور الفوتوغرافية التي التقطتها الاقمار الصناعية، والتي تشير بالتفصيل إلى الحشود العراقية في الكويت وعلى الحدود السعودية، وتحدث مطولا مع شوارزكوف وتشيني عن المواقع التي يمكن تمركز القوات الاميركية عليها،  وقال له تشيني : " هذا كل ما نستطيع تقديمه لكم " . فقال فهد أخيرا : " حسنا ، سأقبل ذلك كله " .

وكان السعوديون قد اشترطوا مسبقا وقبل أن يعربوا عن موافقتهم النهائية أنه " مما لا يقبل الجدل أنه لن يجري إنشاء قواعد عسكرية دائمة على أرضنا " وكان الأميركيون قد توقعوا هذا فاقترحوا بروتوكولا سريا : انسحاب القوات الاميركية من الاراضي السعودية حالما تسمح الاحداث بذلك، ولكن اقامة قواعد دائمة ومساكن للقوات الاميركية، والقوات المتعددة الجنسيات في إمارة البحرين وداخل الكويت. لقد عوّل الاميركيون على عدم رضى الزعماء السعوديين إذ كانت هناك اولا مشكلة الملك فهد، الذي كان يتزايد عجزه عن الاقدام على أي عمل،  ويقول احد المقربين منه والمطلعون على الامور : " لا تكاد تظهر المشكلة حتى يهرب الملك منها "  واخذ يطيل اعتكافه في قصره، ويتجنب مستشاره ورجال اسرته،  ثم ان الزعماء السعوديين كانوا يدركون مواطن ضعفهم : إذ كانوا قد اشتروا خلال السنوات القليلة الماضية ما قيمته 150 بليون دولار من الاسلحة المتطورة، ومع هذا فقد كانوا يعترفون بأنهم لا يستطيعون صد عدوان جيش قوي كجيش العراق عليهم،  كما أن السعودية كانت تستخدم دخلها الهائل البالغ خمسين بليون دولار في السنة في محاولة عقد التحالفات الاقليمية وتحييد اولئك الذين قد يصبحوا أعداء لهم.  على أن أزمة الخليج كشفت عن نواحي قصور هذه الاستراتيجية.

 

أقول، انني ربما استفضت بالحديث عن جولة هذا الوغد تشيني ايام الازمة، لان هذه الزيارة كانت حاسمة فعلا في تلك الايام، بل انها هي التي قطعت الطريق على اي حل عربي كان يمكن ان يتخذ لاجل انهاء الامر بالطريق السلمية والودية. والحقيقة ان هذه الجولة كانت غطاء كاملا لمؤتمر القاهرة الذي كان بحق مؤامرة عربية (مصرية خليجية) على العراق نفذت وصايا تلك الجولة، عدا عن ان الاتصالات الرسمية بين القيادة العراقية والمسؤولين في السعودية انقطعت تماما، فلم يعد هناك اي اتصال بين الطرفين رغم محاولة القيادة العراقية اجراء مثل تلك الاتصالات، لكن الاوامر كانت قاطعة بعدم الرد على اي اتصالات من جانب العراق.

 

والحقيقة ان حال العالم العربي وخصوصا دول الخليج ومصر تغير كليا بعد جولة تشيني، بل حتى لهجة الاعلام تغيرت، فكما قلنا سابقا ان سعود الفيصل في اجتماع وزراء الخارجية العرب في القاهرة بعد الازمة بيوم وقف يتحدث عن العلاقات الحميمة التي تربط بلاده مع العراق، وعن العلاقة الخاصة التي تربط صدام حسين مع فهد، لكن هذه اللهجة تغيرت تماما مع مجيء تشيني وما تلاه من تدفق القوات الامريكية على الحجاز. حتى ان الاعلام السعودي في تلك الفترة يتبعه الاعلام الخليجي بالمطلق (اذا استثنينا عمان للانصاف) كان يتعامل مع الازمة بمنطق الهدوء وعدم التصعيد والخوف ان لم اكن مبالغا بالكلمة !!! لكن ما ان جاء تشيني وانهى مهمته حتى انقلبت الصورة سواء سياسيا او اعلاميا او حتى جماهيريا...

 

 ان المتابع لجولة تشيني تلك سيلاحظ حتما التشابه الكبير والتطابق بينها وبين الجولة التي قام فيها قبل العدوان الصهيوصليبي المغولي على العراق، والذي وقع في شهر 03/2003، فهناك روجوا على انها زيارة عمل عادية هدفها التوصل الى حل للازمة، لكن انكشف الغطاء مع بدء تدفق القوات الامريكية وغيرها من دول التحالف الثلاثيني الى السعودية وباقي مشيخات الخليج. وفي جولته (تشيني) قبل العدوان على العراق، كان الاعلام العربي بلا استثناء يردد جملة ان البلد العربي الفلاني ضد ضرب العراق ؟؟ وأن الحاكم العربي كذا ابلغ تشيني ان بلاده لا توافق على ضرب العراق ؟؟؟ لاحظوا الوقاحة.. استخدموا عبارة "ضرب العراق"... وكأن هذا البلد العظيم الذي له فضل على الانسانية جمعاء ولد عاق حتى يضرب!!!!! تحاشوا استخدام كلمة عدوان..... واستبدلوها بكلمة ضرب.... المترجمة اصلا عن الانجليزية (STRIKE)اللهم الا بعض وسائل الاعلام العربية المنصفة التي تعاملت بإنصاف وعدل مع العدوان على العراق.. اذا في الوقت الذي كانوا يكذبون فيه ويقولون انهم ضد "ضرب" العراق ويخبرون تشيني بهذا، فإنهم بالواقع كانوا يقولون له في السر اذهبوا ونحن معكم وافعلوا ما تريدون، وتجلى دور حسني مبارك القذر بكل وضوح، كما تجلى دوره الدنيء ايام الازمة اياها... فقد اثبت انه مخلب امريكي صهيوني زرع في جسد الامة العربية والاسلامية لتفتيتها وتمزيقها وبسط السيطرة الصهيونية المطلقة عليها. وينطبق هذا الكلام بالطبع على مشيخات الخليج وحكامها، فهم اصلا العوبة بيد أمريكا. 

يتبع...

Ibnbaghdad_3@hotmail.com

د. صباح محمد سعيد الراوي

كييف أوكرانيا

الاربعاء 11/5/2005

الدور الدنيء لال الصباح في المؤامرة على العراق (الفصل الاول من الجزء الخامس)
الدور الدنيء لال الصباح في المؤامرة على العراق (الفصل الخامس من الجزء الرابع)
الدور الدنيء لال الصباح في المؤامرة على العراق (الفصل الرابع من الجزء الرابع)
الدور الدنيء لال الصباح في المؤامرة على العراق الفصل الثالث من الجزء الرابع
الدور الدنيء لال الصباح في المؤامرة على العراق الفصل الثاني من الجزء الرابع
الدور الدنيء لال الصباح في المؤامرة على العراق الفصل الاول من الجزء الرابع
الدور الدنيء لال الصباح في المؤامرة على العراق الفصل الخامس من الجزء الثالث
الدور الدنيء لال الصباح في المؤامرة على العراق الفصل الرابع من الجزء الثالث
الدور الدنيء لال الصباح في المؤامرة على العراق الفصل الثالث من الجزء الثالث
الدور الدنيء لال الصباح في المؤامرة على العراق الفصل الثاني من الجزء الثالث
الدور الدنيء لال الصباح في المؤامرة على العراق الفصل الاول من الجزء الثالث
الدور الدنيء لال الصباح في المؤامرة على العراق ف5/ الجزء الثاني
الدور الدنيء لال الصباح في المؤامرة على العراق ف4/ الجزء الثاني
الدور الدنيء لال الصباح  في المؤامرة على العراق ف3/ الجزء الثاني
الدور الدنيء لال الصباح  في المؤامرة على العراق ف2 / الجزء الثاني
الدور الدنيء لال الصباح في المؤامرة على العراق ف1 /الجزء الثاني
الدور الدنيء لال الصباح في المؤامرة على العراق تتمة الجزء الأول
الدور الدنيء لال الصباح في المؤامرة على العراق الجزء الأول
توطئة للموضوع ... الدور الدنيء لال الصباح (مغتصبي قصبة كاظمة) في المؤامرة على العراق
الدور الدنيء لال الصباح (مغتصبي قصبة كاظمة) في المؤامرة على العراق بدءا من عام 1990

ibnbaghdad_3@hotmail.com

شبكة البصرة

 الاربعاء 2 ربيع الثاني 1426 / 11 آيار 2005

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس