أصوم ... أصوم ... وافطر على جِريَِه ...!!؟؟؟

 

شبكة البصرة

السيد أبو دلف قاسم العسكري

المعروف عند عوام شيعة العراق ولا أدري إن كان ذلك عند كل الشيعة أن أكل السمج الجري (نوع من السمك النهري له شاربان) حرام لأن هذا النوع من السمج خبط ماي جدي الإمام علي عليه ألف ألف سلام، في الفرات عندما أراد أن يتوضأ فلعنه لعنة أبدية ومن هنا جاء تحريم أكله عليهم ولهذه يبيعه الصيادون في الكاظمية

بسعر البلاش لأهل الأعظمية وغيرهم من (اهل السنة؟!!!) الذين يأكلونه بغضاً بالإمام!!!

وهذا ما يقوله الآخوندية والروزوخونية عليهم لعائن الله لعوام الشيعة، ويا حيفي عليهم وعلى كذبهم ودجلهم وخداعهم لأصفى ناس في كرمهم وفي صدقهم وطيبتهم وصفاء سريرتهم وتفانيهم الصادق في حب آل بيت رسول الله تقرباً إلى الله وإلى رسوله بحبهم،  ولكن هؤلاء الأخساء في سرهم وعلانيتهم لا يتورعون من سرقتهم

باسم السيد أو الحوزة أو المرجع من الآيات العزام، ومعنى المثل الذي يعرفه العراقيون جميعاً بسيط كبساطة: لاركض وراكم حافي وعبيتي اعلى اجتافي، ان الانسان بعد طول انتظار وصبر مرير كصبر النبي أيوب في الحصول على مراده ومضطر أخوك لا بطل، تلجئه الحاجة أن يقبل ويرضى بدون ما كان يأمل ويرجو، وقد أوردت كل هذا لأن جبدي انفطر ودليلي اتحير من اصحاب العمائم البيض والسود والحمر والخضر ومن زعانف الأحزاب التي تدفع بالطيبين من الشيعة إلى المظاهرات مطالبين بالانتخابات لان الشيخ السيستاني طال زله أراد للعراغيين أن يفتهموا الدمغراتية وان يحكموا انفسهم بأنفسهم وهو لذلك مسرور جداً كما أعلن ممثله أو الناطق باسمه نور الدين الواعظ لنجاح الوفد العراغي برئاسة بولص بريمر مع قهوه عنان ولكن هذا الناطق قد تعجل شويه لان قهوه عنان صرح بانه سيفكر في الأمر ويتدارس الامكانية مع مستشاريه الذين سيوصونه بما يرونه، والعجب ان هذا الوفد الأهبل لم يدرك حتى الآن ان كوفي عنان الأبيض القلب سيستشير أولا المسطر بوش والديك جيني والدجاجة كونداليزا والدوني رامسفلد والخرفان الآخرين وسوف يبعث وفداً من الشكران الحلوين الجهامة ذوي العيون الزرق للآية العزمى مع تقرير من نسختين بالعربية وبالفارسية ليقول له أن هناك صعوبات جمة في إجراء الاستنخابات الآن، فماذا ستفعل يا مولانا الشيخ؟؟ سيضعونك في حيص بيص وما خفي لك ولابراهيم الجعفري والله أعظم.

يا أغاتي الكريم، أنا والله يا مولانا مو بعثي ولا اخونجي ولا شيوعي ولا من جماعة الخالصي مع رغبتي أن أكون منهم لصدقهم في المذهب وحبهم للعراق، ولا من جماعة الجلبي ولا الحكيم ولا ابراهيم الجعفري ولا من جماعة السلفية، باختصار أنا عراقي الدم واللحم وبس وولائي التام للعراق وبس ولا في العير والبعران ولا في النفير والسفر بر فارجو ان تسمع مني كلمة حب ما بعدها حب لك وللعراق: لا انتخابات ولا ترهات لأن زبانية الحكيم وشط العلوم والجلبي والجعفري أفهموك أن الانتخابات ستأتي بالأغلبية الشيعية وسيكون رئيس الجمهورية شيعياً من ذوي العمائم أو الجلبي صبي البنتاغون المدلل وهذه والله قشمرة لأن أمريكا ما جاءت لتخرج من التعزيات واللطم وضرب الزناجيل بهذه الاحبولة التي يريدون وضع رأسك فيها بعد أن وضعوا رؤوسهم فيها قبلك، وما عليك إلا أن تقولها صريحة وكلمة مريحة: أخرجوا يا امريقان وخذوا معكم الخرفان واتركوا العراق

 للعراقيين وإلا : يا خيل الله اركبي ويا غيرة الله اغضبي لنبيه، فتكون عندئد العراقي الآول والمحب الأول لتربته. إلا اللهم اذا اردت الانتخابات مثل انتخابات بلدك الأول حيث تبرأ خاتمي من الاصلاحيين وصمد على الكرسي النقال الساحر لان الشاعر يقول يا مولانا:

نقل فؤادك حيث شئت من الهوى     فالحب دوماً للحبيب الأول

 

وهذا أحد العراقيين الأصيلين النجباء كتب في أحد المواقع العراغية في يوم20/1/2004: "الانتخابات شر ان تمت الآن لأنها سترسم للعراق مستقبلا اسود تحكمه الطائفية والعنف والاكراه ويحكمه الجهل وتخلف أهل العمائم والمزيفين من رجال دين، ودعوة سيستاني لذلك تعميق للفتنة وشق عصا الوحدة وبداية زمن

 الحرب الأهلية ذلك الزمن الردئ . فعلى كل عراقي شريف ان يتبرأ من دعوة السيستاني هذه ويتوب إلى الله قبل فوات الأوان، نعم لايران مصلحة في تمزيق العراق ولدول الجوار مصالح باشاعة روح الفساد والفوضى في العراق، فحلم الديمقراطية والحرية عدو لدول الظلام وللحكومات المستبدة"، فهل تريد يا مولانا مثل هذه الحكومة والدولة؟؟؟

ولو صدقك الذين يقبلون يدك نفاقاً ودجلاً لقالوا لك يجب أولا أن تطلب من الأمريكان أن يطلقوا سراح الآلاف من الأسرى المساكين الذين يذوقون العذاب والأسى والهوان والتعذيب في سجونهم وأن يحققوا ويعاقبوا أراذلهم الذين

أعتدوا على شرف العراقيات بقوة السلاح كما يحققون الآن في أراذل جنودهم من الشرطة العسكرية الأمريكية التي التقطت بعض الصور لأسرى عراقيين 'عراة جزئيا'، وفقا للمسؤول الأمريكي.وأكد مسؤول آخر لـقناة  CNN أن فرقة للتحقيق الجنائي بالجيش تكثف جهودها للبحث عن تلك الصور، والتي قد تضم جنود

 أمريكيين من الجنسين.وأشار المسؤول إلى أن التقاط  الصورعلى هذا النحو للأسرى يعد نشاطا إجراميا، وخاصة أن الأسرى العراقيين لا يجب تعريضهم لسخرية الجمهور، حسبما تنص اتفاقيات جنيف لقواعد التعامل مع أسرى الحرب، أما اعتصاب العراقيات يا مولانا الشيخ فلا يشكل خرقا لاتفاقيات جنيف ؟؟؟

وهل قرأت قول جدي علي عليه السلام : قدر الرجل على قدر همته، وصدقه على قدر مروءته، وشجاعته على قدر أنفته، وعِفَته على قدر غيرته، فاي هذه الصفات عند أعضاء مجلس الصم والعمي والبكم، وكم منها عند مولانا الأمام آية الله العظمى وحجة الله على خلقه يا نائب الأمام المنتظر!!! يا حيفي والف وسوفه على ما يجري في العراق ولكن من يسمع من يقرأ: جيب ليل وخذ عتابة....فاين الغيرة على الحُرُم واين الشهامة العراقية أيتها الأصنام المحنطة؟

والعار والشنار من الله والعار والشنار من الله لكل من يفرط في حب وطنه ويرضى باحتلاله.

والويل من الله ثم الويل من الله لكل من يخون تربة العراق ولا يقف مع المقاومة الباسلة والمجاهدين الأبرار في كل أرجاء العراق الجريح.

والعار من الله وسخطه على كل من يدل على عورة للمقاومة أو يشي بأحد منها ولا يعينها على طرد الآنجاس فانه يبوء بغضب من الله عظيم في الدنيا والآخرة.

السيد أبو دلف قاسم العسكري