في اي يوم ابتدات المقاومة؟

شبكة البصرة

صلاح المختار

الأخ العزيز أبو أوس

تحية طيبة

قرأت مقالتك "ارفعوا رؤسكم فأنتم بعثيون..." وهي مقالة جيدة جداً لا بد منها في هذا الوقت بالذات الذي رمت فيه أكبر ماكنة إعلامية  في العالم كل ثقلها لتغيير ثوابت العراقيين ضمن مشروع إعلامي ضخم أطلقت عليه اسم"كسب العقول والقلوب."،

 

في المقالة تدعو للاحتفال بذكرى انطلاقة المقاومة يوم الحادي عشر من نيسان .. لكن في الحقيقة خلال وجودك في ألمانيا جرى نقاش حول تاريخ الاحتفال بهذا اليوم الخالد، بأي تاريخ بالذات انطلقت المقاومة؟ ربما لم تطلّع عليه... وقد كتبت أنا رأياً حول الموضوع تجده في الرابط التالي

 

باختصار شديد، هناك جنديان أمريكيان قُتِلا يوم العاشر من نيسان 2003، الأول بواسطة سيّارة مفخخة والثاني خلال مصادمات مع عناصر عراقية مسلحة... من هذا المنطلق رجحت شخصياً  العاشر من نيسان يوماً لانطلاق المقاومة... فهناك، على الأقل،  دليل مادي ملموس على وجود مقاومة يوم العاشر من نيسان...

 

وعليه لو تم الاحتفال بيوم الحادي عشر من نيسان يوماً لانطلاق المقاومة كيف سيتم الرد على سؤال بسيط جداً : "تحتفلون يوم الحادي عشر من نيسان بانطلاقة المقاومة ... إذاً من قتل الجنديين الأمريكيين يوم العاشر من نيسان؟..."

 

لا أظن أن الاحتفال بيوم العاشر من نيسان كيوم لانطلاق المقاومة يجعله في تناقض مع ما أشرت إليه في مقالتك عن الاجتماع المهم لقيادة قطر العراق في مدينة الدور يوم 11 نيسان واتخاذ القيادة  قرار خوض حرب  الشعب، خاصة وأنك قد أوضحت في المقالة أن قيادة الحزب قد هيّأت واستعدت وأعدت الشعب لخوض حرب التحرير الشعبية منذ وقت طويل قبل بدء الغزو.... وعليه من المنطقي أن يأتي مقتل الجنديين الأمريكيين يوم العاشر من نيسان امتداداً لتلك الاستعدادات 

أنتظر أن أسمع منك رداً على ذلك السؤال الافتراضي، الذي لا بد منه: "من قتل الجنديين الأمريكيين

تحياتي واعتزازي بك، وسلامي للعائلة

ابو عمر

 

في اي يوم ابتدات المقاومة؟

اخي العزيز

تحية طيبة

اشكرك على هذه الملاحظة القيمة، واود ان اوضح ما يلي :

 

1- ان من اكبر انجازات المقاومة العراقية المسلحة خلق اجماع شعبي وطني عراقي على انها انطلقت بسرعة ومباشرة بعد احتلال بغداد، كثمرة لاعداد سابق وطويل، والا كيف نفسر انطلاق المقاومة بهذه السرعة والحجم الضخم اذا لم يكن هناك استعداد سابق للغزو؟ من اين اتى السلاح والعتاد والخبرة؟ كل مقاومات، الاحتلال الاخرى تطلبت سنوات، وغالبا عقودا طويلة كي تنطلق باستثناء المقاومة العراقية، التي انطلقت فور وقوع الغزو. وهذه الحقيقة تنطوي على معنى اساس، سيساعد وبقوة على توحيد كافة القوى الوطنية المناهضة للاحتلال، لان الاعتراف بان البعث هو مهندس المقاومة ومطلقها بحد ذاته يكفي لتذليل عقبات الحساسيات والاحقاد الموروثة بين القوى الوطنية، وسيعجل بتوحيدها وتضميد جراحهاووقوفها وقفة رجل واحد ضد الاحتلال الاستعماري للعراق. 

 

2- ان ما تفضلت بذكره حول وجود هجمات على قوات الاحتلال يوم10/4/2003 صحيح تماما، واضيف ان يوم 9/4 بالذات قد شهد معارك نوعية للمقاومة في خمسة مناطق من بغداد على الاقل، من بينها معركة الاعظمية التي كانت تدور رحاها بقيادة الرئيس صدام حسين، في نفس وقت اسقاط القوات الامريكية للتمثال. نعم كانت هناك عمليات حرب عصابات منذ بدا الغزو يوم 20/3/2003 الى جانب خوض الحرب النظامية ، والذي حصل هو ان التحول الى حرب المدن ، او حرب العصابات او حرب الشعب ، كستراتيجية رسمية واساسية ، كان بعد اجتماع الدور التاريخي يوم 11/4 ، حيث صدرت الاوامر لكافة التشكيلات القتالية ، الحزبية والعسكرية بان تنفذ الخطة (ب) كما اطلق عليها عالميا ، وهي تعني تنفيذ عمليات حرب مدن وتصعيدها بشراسة وسرعة ، لضمان تحقيق هدف ستراتيجي تاريخي عظيم ، وهو دحر امريكا في اقصر وقت في تاريخ حروب التحرير ، ليس من اجل تحرير العراق فحسب بل ايضا لمنع قيام عصر امبراطوري امريكي مظلم ودموي كان سيحاول اعادة تشكيل العالم ، باقتصاداته واديانه وثقافاته ونظمه. من هنا فان الصراع العراقي -الامريكي ، الذي ابتدأ في عام 1972 بعد تاميم النفط وبسببه ، لم يكن صراعا اقليميا بل استبطن في احشاءه صراعا عالميا شموليا، وهذا يعني ان المقاومة العراقية مرشحة لاعادة رسم خريطة العالم .

 

3- في ضوء ما تقدم يبدو جليا ان المقاومة المسلحة في اطار ستراتيجية حرب الشعب اطلقت رسميا يوم 11/4 رغم وجود عمليات حدثت في اليومين السابقين لذلك التاريخ  من ذلك الشهر .

 

اخي العزيز

وختاما : من الضروري التذكير بان تاريخ الاحداث الكبرى يتم الاتفاق عليه اما استنادا الى وقت محدد او بناء على مشاورات وحوار، وفي حالتنا فان لدينا وثيقة تاريخية ثابتة تؤكد ان اجتماع الدور كان الشرارة التي اشعلت حريق الثورة المسلحة في العراق، لذلك فان من الطبيعي ان يؤرخ تاريخها في ذلك اليوم المجيد .

تقبل تحياتي واحترامي لك وللعائلة الكريمة

اخوك

ابو اوس

 

أخي العزيز أبا أوس

تحياتي

كل ما قلته في الرسالة صحيح مائة بالمائة، وأنا متفق معكَ، لكن رسالتك لا تجيب على سؤال منطقي جداً سيطرحه التاريخ آجلاً أم عاجلاً: "مَن قتل الجنديين الأمريكيين يوم العاشر من نيسان إذا كانت المقاومة قد بدأت يوم 11 نيسان؟"... اعتقد يمكن القول أن المقاومة انطلقت يوم 10 نيسان في سياق الاستعدادات والخطط التي وضعتها القيادة قبل وقت طويل من بدء الحرب، ثم جاء اجتماع الدور في 11 نيسان ليضع ستراتيجة حرب المدن وإنهاء الوجود الأمريكي في العراق. باختصار شديد، المطلوب تقديم جواب على سؤال لا مفر منه: من قتل الجنديين الأمريكيين؟ الجواب: إنها المقاومة من دون شك.

تحياتي لك وللعائلة

ابو عمر 

 

عزيزي 

نعم المقاومة، ومن غيرها؟ يوم 11/4 حد فاصل بين نوعين من الحرب، لكن هذا الحد الفاصل لا يوقف القتال الواقع بين المرحلتين، وما جرى يومي 9 و10  هو امتداد طبيعي للقتال الذي بدأ يوم 20/3/2003 ، وفي هذا القتال كانت حرب العصابات قائمة جنبا الى جنب مع الحرب النظامية، وفي اطارها جرت عمليات كثيرة في اليومين المذكورين .

دمت لاخيك

ابو اوس 

شبكة البصرة

الاثنين 16 ربيع الاول 1426 / 25 نيسان 2005

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس