نداء عاجل الى كل المنظمات الشعبية العربية من منظمة الصداقة

شبكة البصرة

 الى :

منظمة التضامن الاسيوي الافريقي- القاهرة

لجان التضامن العربية

المجالس الوطنية للسلم

اللجنة العربية لحقوق الانسان

اللجان العربية لحقوق الانسان

نقابات المحامين العربية

نقابات الصحفيين العربية

اتحادات الادباء والكتاب العربية

الجمعيات الاكاديمية العربية

الشخصيات الوطنية البارزة

        تتعرض الفلوجة ومدن عراقية عديدة الان الى حملات ابادة منظمة للمدنيين العراقيين تقوم بها قوات الاحتلال الامريكية ومن يشاركها تلك الحملات ، اذ بعد قصف جوي ومدفعي استمرا حوالي الشهرين بدأت القوات الامريكية محاولات احتلال الفلوجة عن طريق الحاق دمار شامل ببيوتها ومستشفياتها ومدارسها وجوامعها وكل ما انتصب فوق الارض من بشر وحجر وحيوان .  ان القصف الرهيب يقتل كل ساعة عشرات المدنيين من نساء واطفال وشيوخ وشباب ، ويهدم بيوتهم فيتشرد من لم يقتل ، ولاكمال الجريمة ومنع الراي العام من معرفة ما يجري طلبت قوات الاحتلال من مراسلي اجهزة الاعلام مغادرة الفلوجة ومنعت من اراد دخولها من تحقيق ذلك ، وقطعت كل وسائل الاتصال بتطويق المدينة ومنع وصول المساعدات الطبية والغذائية ، واحتلت المستشفى الرئيسي وحولته الى ثكنة عسكرية !

        ان هذا الوضع الخطير يتطلب من كل الاحرار والمدافعين عن حقوق الانسان والمنظمات الشعبية التحرك الفوري بكافة الصيغ من اصدار بيانات وعقد اجنماعات طارئة وتنظيم المظاهرات والتجمع امام السفارات الامريكية والبريطانية في كل الدول والتعبير عن الادانة والاستنكار والكتابة للصحف ، خصوصا في دول العدوان ، لفضح جرائم الاحتلال الامريكي التي لم يقم بمثلها اي استعمار اخر في التاريخ . اننا ندعوكم وبصورة استثنائية للتحرك الفوري وبكافة الطرق والوسائل من اجل السماح للاعلاميين بدخول الفلوجة ونقل وقائع ما يجري هناك للعالم ووضع حد لمؤامرة الصمت الاجباري ، والسماح بدخول الاحتياجات الطبية والغذائية ، وتشكيل ضغوطات شعبية مستمرة من اجل الوقف الفوري للمجزرة في الفلوجة وغيرها واعتبار ذلك مهمة انسانية ووطنية وقومية واسلامية لا يعلو عليها الان اي هدف ، كما نطالبكم الضغط من اجل الانسحاب الكامل وغير المشروط للمحتلين واظهار الدعم الكامل للمقاومة الوطنية العراقية والتاكيد على انها الممثل الشرعي والوحيد للشعب العراقي .

        انها لحظة الحقيقة والموقف ولذلك فان الشعب العراقي يتطلع الى موقفكم ودعمكم له وهو يخوض نيابة عن كل احرار الوطن العربي والعالم معركة التحرر من الاستعمار الجديد وحماية الوجود العربي المعرض لاشد مخاطر تذويب الهوية القومية .

تقبلوا احترامنا

صلاح المختار

رئيس منظمة الصداقة والسلم والتضامن في العراق

8-11-2004

salahalmukhtar@hotmail.com

شبكة البصرة

الاثنين 25 رمضان 1425 / 8 تشرين الثاني 2004