حصاد المقاومة العراقية

من 11 نيسان حتى 17 نيسان

شبكة البصرة /الاحياء

www.albasrah.net

 

بسم الله الرحمن الرحيم

( وليعلم الذين نافقوا وقيل لهم تعالوا قاتلوا في سبيل الله او ادفعوا قالوا لو نعلم قتالاً لاتبعناكم  هم للكفر يومئذ اقرب منهم للايمان  يقولون بافواههم ماليس في قلوبهم والله اعلم بما يكتمون )

صدق الله العظيم " آل عمران 167"

وتستمر الانتفاضة الشعبية المسلحة في عراق المجد والصمود في وجه اعتى قوة استعمارية غاشمة في العالم ، وستبقى راياتها خفاقة ، وثورتها متقدة ومتواصلة ، حتى يطرد المحتلون وتتطهر ارض الانبياء من رجس الامريكان والبريطانيين وحلفائهم وعملائهم الانجاس ،،  لقد اشعلت "شرارة السهل" وتململت الارض  بل تفجرت من تحت اقدام المستعمرين ، وبدأت تمردات الاخيار في الشرطة والجيش اللذين حاول الاحتلال توظيفهما لخدمة مخططه الاستعماري طويل الأمد ،؟ والعصيان المدني آتي على الابواب ، ليلتحم بالعمل الجهادي المسلح لقوات المقاومة والتحرير  فتكون بداية النهاية لكابوس العدوان والاحتلال البغيض ، وتذهب الى الجحيم وبئس المصير تلك الوجوه العميلة الكالحة في مجلس "الخدج " الامريكي ، الذين عرفوا اليوم قيمتهم الحقيقية لدى سيدهم مجرم الحرب بوش الذي تخلى عنهم ورماهم ­ كما ترمى محارم الورق في الحمام­ مع أول امتحان صعب يواجهه على ايدي المجاهدين الابطال ،، فحمل كل منهم جواز سفره الاجنبي وعاد من حيث اتى إلى حيث "غرز" النصب والاحتلال والسرقات التي هي مهنتهم الاساسية ،،؟ لقد ازفت ساعة الخلاص ، وبدأت مسيرة التحرير ولن تتوقف  وقد كانت حصيلة المعارك الجهادية التي خاضتها كتائب المجاهدين في قوات المقاومة والتحرير خلال الفترة من 11/4 حتى 17 / 4 / 2004م في كل انحاء العراق كما يلي ؛.

 

* يوم 11 / 4 / 2004م ؛

اشار بيان هذا اليوم الى اتساع رقعة المقاومة لتشمل كل محافظات العراق وركز على المستوى الامثل الذي وصلت اليه الوحدة الوطنية في مواجهة قوات الاحتلال وعملائها ومرتزقتها ، وعلى التنسيق الرائع لفصائل المقاومة الذي كانت له افضل النتائج في الحاق افدخ الخسائر بقوات الغزاة ، الأمر الذي دفع بمجرم الحرب "بريمر" الى الهرب من المنطقة الخضراء والانتقال الى مكتبه البديل في مطار صدام الدولي ، حيث القاعدة العسكرية الامريكية الرئيسية في العراق ،، ، وتمنى البيان  بل تنبأ ان تكون خطواته الاولى الى خارج العراق ، واجمل البيان خسائر قوات الاحتلال ومرتزقتها وعملائها في معارك اليوم التي اشتدت في كل من "بغداد ، بعقوبة ، الفلوجة ، السادة ، سامراء ، وابو غريب  الخ" بالآتي ؛ 102 قتيلا و 90 جريحاً وطائرة مروحية نوع اباتشي سقطت في ابو غريب ، وتدمير سبع دبابات وخمسة عشر عربة عسكرية مختلفة.

 

* يوم 12 / 4 / 2004م ؛

في بيان اليوم حذرت قيادة المقاومة والتحرير كل من "مليشيات البشمركه الكردية ، وما يسمى بقوات "بدر" التابعة للعميل عبدالعزيز الحكيم ، من استمرار اسنادها العسكري لقوات الاحتلال"  واضاف البيان "  انه في الوقت الذي رفضت فيه الكتيبة 36 من الجيش الجديد الذي كونه الاحتلال من المشاركة في حرب الفلوجة فإن كتائب المقاومة اصطدمت في اكثر من موقع مع عناصر من البشمركة ، وقوات بدر ، كانت تشكل رأس الحربة لقوات الغزو في كل من الفلوجة والكوفة وبغداد ، وكركوك ، والموصل ،، ، واشار الى  " أن كتائب المقاومة تعتبر هذا تحذيراً نهائياً لهاتين المجموعتين ، وانها ستظطر الى الرد وبقوة وفي كل مكان اذا ماأستمرتا في غيهما وتعاونهما العملي على هذا النحو مع الغزاة المحتلين " واجمل البيان خسائر قوات الاحتلال ومرتزقتها وعملائها في معارك هذا اليوم وبالذات في كل من "بغداد ، الفلوجة ، الانبار ، سامراء ، بعقوبة ، مطار صدام الدولي ، اللطيفية ، المقدادية ، تكريت" بالآتي ؛ "89" قتيلا و "70" جريحا واسقاط طائرة مروحية نوع اباتشي في المقدادية وتدمير تسع دبابات واثنى عشر عربة عسكرية مختلفه.

 

* يوم 13 / 4 / 2004م ؛

دعى بيان هذا اليوم لقوات المقاومة والتحرير كل ابناء العراق في كل المحافظات لدعم واسناد ابناء الفلوجه الابطال بكل ماأوتوا ، وبكل مايستطيعون مادياً وعنوياً وبالغذاء والتبرع بالدم ، والملابس والخيام  الخ ، والأهم في كسر الحصار الظالم الذي تفرضه قوات الاحتلال وعملائها على المدينة "  وناشد البيان ابناء الكوفة والنجف ، الى اليقضة والحذر من مراوغات وخدع الامريكان وحلفائهم ، منبهاً الى اتصالات محمومة للمحتلين تصل الى مصاف التآمر مع بعض الاطراف في الداخل والجوار للنيل من السيد/ مقتدى الصدر وأتباعه "  مضيفاً " إن على جميع العراقيين التمسك بخيار المقاومة المسلحة طريقاً وحيداً للتحرير ، وعدم الانخداع بالوعود الامريكية التي تأكد كذبها اكثر من مرة ، وخاصة عقب تصريحات وزير خارجية امريكا التي نسفت كل اكاذيب ماسمي بتسليم السلطة للعراقيين" ، واجمل البيان خسائر قوات الاحتلال ومرتزقته وعملائه في معارك اليوم التي شهدتها كل من "بغداد ، الفلوجه ، سامراء ، مطار صدام الدولي ، ابو غريب ، الكوفة ، النجف ، تكريت ، الموصل ، كركوك" بما يلي ؛ "68" قتيل و "118" جريح ، وطائرة مروحية اسقطت في ابو غريب ، وتدمير احدى عشر دبابة و "21" عربة عسكرية مختلفة.

 

* يوم 14 / 4 / 2004م ؛

حمل بيان هذا اليوم على النظام الايراني الذي ­ بحسب البيان ­ " كلف من الامريكان والبريطانيين بمهام تآمرية على العراق في اطار المخطط الامريكي الاستعماري المعروف ،،؟" ، واضاف البيان " إن ايران قبلت بدور تآمري لإجهاض وضرب المقاومة ضد الاحتلال الامريكي بالتعاون والتنسيق مع اتباع الحكيم ومايسمى بحزب الدعوة ،  والهدف المبدئي المباشر هو السيد/ مقتدى الصدر واتباعه ، ثم المقاومة العراقية بشكل عام " وقال البيان " لازلنا نتذكر تصريح وزير خارجية ايران الذي اكد فيه انه لولا مواقف ايران ماأستطاعت امريكا احتلال العراق ،،  ولذلك فلم ولن يغيب عن بالنا ماتلعبه ايران من دور في المخطط الامريكي ­ البريطاني لتدمير العراق واحتلاله ،،" وأجمل البيان خسائر قوات الاحتلال ومرتزقتها وعملائها خلال معارك هذا اليوم وبالاخص في كل من " بغداد ، الفلوجة ، ابو غريب ، القائم ، سامراء ، تكريت ، الموصل ، كركوك  الخ" بالآتي ؛ "97" قتيلا و "67" جريحا واسقاط مروحية امريكية قرب مدينة القائم ، وتدمير خمس دبابات وثمانية عشر عربة عسكرية مختلفه.

 

* يوم 15 / 4 / 2004م ؛

اكد بيان هذا اليوم على "حق المقاومة في اسر واختطاف جنود ومرتزقة وعملاء قوات الغزو والاحتلال ، وحتى اولئك الذين يعملون في مؤسسات تقدم الدعم اللوجستي والامني والتعبوي والتمويني لقوات الاحتلال ، باعتبارهم جزء لا يتجزأ من جحافل الغزو " ، واضاف البيان " إن  على الدول التي تحرص على مواطنيها ان تكف عن مساعدة واسناد الاحتلال ، وسحب قواتها من العراق ،،" ، مؤكداً " إن المقاومة ستواصل ضرب مفاصل قوات الغزو في كل ارجاء العراق ، وستستهدف في هذا كل المؤسسات والشركات التي تدعم قوات الاحتلال تحت أي مسمى كان ،،" ، مشيراً إلى " ان المقاومة تدرك جيداً الى أي هدف تسدد ضرباتها ، ولن تستهدف سوى الجهات والشرايين التي تمد قوات الاحتلال بالحياة والاستمرار والتي لدولها قوات عسكرية في العراق ومؤيدة للاحتلال الامريكي للعراق ،،" ، واجمل البيان خسائر قوات الاحتلال ومرتزقتها وعملائها خلال معارك هذا اليوم ، وبالاخص في كل من "بغداد ، الفلوجة ، الكوفه ، بعقوبه ، الخالدية ، سامراء ، النجف ، تكريت ، القائم ، الموصل ، حديثه  الخ" بالآتي ؛ "130" قتيل و "117" جريح ، واسقاط مروحية في الفلوجه ، وتدمير ثمان دبابات وسبعة عشر عربة عسكرية مختلفه.

 

* يوم 16 / 4 / 2004م ؛

كشف بيان هذا اليوم عملية اقدام قوات الاحتلال على تنسيب مرتزقة من دول "امريكا الجنوبية ، وايطاليا ، وجورجيا ، وجنوب افريقيا ، والكيان الصهيوني ، وبريطانيا ، وإيران  الخ" الى مايسمى بجهاز الشرطة والجيش العراقيين ، وصرفت لهم هويات عراقية ،،" ، ودعى البيان ابناء العراق ممن دفعتهم الحاجة الى الانخراط في هذه المؤسسات التابعة للاحتلال " الى اليقضة والحذر من هذا الاندساس الخطير وإلى رفض الاشتراك في جريمة الصدام مع فصائل المجاهدين من كتائب المقاومة والتحرير والاقتداء بالموقف المشرف الذي وقفته الكتيبة "36" من الجيش الذي شكله الاحتلال لتنفيذ اغراضه ومخططاته الاستعمارية ، والتي تواجه اليوم ­ كبقية شعبنا المجاهد­ الحصار والحجز الجماعي في معسكر خارج الفلوجة ،،" وحرض المجاهدين في الفلوجه والكوفه على " الثبات وتنظيم الصفوف واخذ كل اسباب الحيطة والحذر أمام مراوغات وتكتيكات قوات الاحتلال ، ووضع اخطر احتمالات تصرفهم في الاعتبار الأول والاخير باعتبارهم ثلة اجرام ارهابية ليس لها عهد ولا ميثاق ،،" واجمل البيان خسائر قوات الغزو ومرتزقتها وعملائها في معارك هذا اليوم في كل من "بغداد ، الفلوجه ، الكوفه ، البصرة ، العباسية ، النجف ، مطار صدام الدولي ، ابو غريب ، تكريت ، كركوك ، الموصل  الخ" بالآتي ؛ "57" قتيلاً و "121" جريحاً وتدمير ثلاثة عشر دبابة و "32" عربة عسكرية مختلفة .

 

* يوم 17 / 4 / 2004م ؛

اكد بيان هذا اليوم موقف العز والكرامة للشعب العراقي العظيم في مواجهة الاحتلال وقواته الغازية وعملائه الخونة الذين جلبوا خلف دبابات الغزاة ،، ، وحث طلائعه الخيرة على تصعيد وتيرة الجهاد بمختلف الوسائل المتاحة ، مثمناً دور الماجدات العراقيات في ملاحم البطولة والجهاد لتحرير العراق ودحر المحتلين ، واكد اصرار فصائل المقاومة على طرد المحتلين وتحقيق النصر تحت راية "الله اكبر" ، داعياً كل وطني شريف غيور مقتدر في الوطن الى حمل السلاح والانخراط في صفوف المجاهدين الابطال الذين اصبحوا يتحكمون من موقع الاقتدار في مجريات المعركة مع الغزاة في كل شبر من ارض العراق العزيز  واجمل البيان خسائر قوات الاحتلال ومرتزقتها وعملائها في معارك اليوم التي تميزت في كل من " بغداد ، الفلوجة ، القائم ، الكوفة ، الموصل ، كربلاء ، تكريت ، سامراء ، الرمادي ، مطار صدام  الخ " بالآتي "72" قتيلا و "95" جريحا ، وتدمير ست دبابات و "28" عربة عسكرية وشرطية مختلفة ، اضافة الى اضرار القصف المستمر على المنطقة الخضراء والقواعد العسكرية الامريكية في كركوك ، والقائم ، ومطار المثنى ومطار الفارس ، والحبانية.

للاطلاع على مجموعة حصاد المقاومة العراقية


جزى الله خيرا من نشر اخبار المقاومة العراقية الباسلة لكسر الحصار الاعلامي الذي تتعرض له المقاومة وجعله في ميزان حسناته ... الى طالبي الخير ( الفزعه يا شباب الاسلام )