حصاد المقاومة العراقية

 من 5 كانون الاول حتى 11 كانون الاول

شبكة البصرة/الاحياء
www.albasrah.net

بسم الله الرحمن الرحيم

أ - اصدرت قيادة قوات المقاومة والتحرير سبعة عشر بيانا  عسكريا

عن عمليات مجاهديها ومواجهاتهم البطولية لقوات الإحتلال ومرتزقتها وعملائها خلال الفترة من (5 / 12) وحتى (11 / 12 / 2004م) .. في كل من " بغداد , الفلوجة , سامراء , الموصل , البصرة , بعقوبة , تكريت , الرمادي , كركوك , كربلاء , السليمانية , حديثة , الدور " وغيرها من المناطق والمديريات التابعة لمحافظات القطر كافة , وأجملت البيانات خسائر قوات الإحتلال ومرتزقتها خلال الفترة كما يلي :

* 169قتيلا

* 240 جريحا

* تفجير بئر بترول في كركوك + 3 أنابيب رئيسية لنقل النفط في كركوك وخانقين والبصرة .

* 18 دبابة ومدرعة

* 38 عربة وآلية عسكرية وشرطية

* اسقاط طائرة وقصف طائرتين اخريين.

 

ب - فيما أكدت بيانات المقاومة على العديد من مواقفها الثابتة المعلنة سابقا  , وتجاه المستجدات الجارية قطريا  وقوميا  ودوليا  نلخص أهمها بالآتي :

1 - إن الفرز العملي لقوى الساحة العراقية اليوم , لم يترك للمنافقين والعملاء فرص ومجالات المراوغة وخداع الجماهير وبسطاء الناس , فتعرت كما نرى كل القوى المتمسحة زورا  وبهتانا  بالدين وكشفت عورات حجج وآيات الشيطان الذين يمثلون اليوم رأس حربة الإحتلال في خاصرة العراق العظيم الى جانب (شلبي) و (علاوي) و (ياور) و (الحكيم) !? .. وهكذا استطاعت المقاومة المجاهدة بفدائيتها أن تفرز لشعبنا العراقي وامتنا العربية تداخل الخنادق ليس في ساحة العراق فقط وانما في كل الساحة العربية, وتكشف مكامن الأورام السرطانية في جسم الأمة التي يستلزم استئصالها 2 - قالها شعب العراق العظيم من زاخو الى الفاو ومن قصر شيرين الى مجمع القادسية بأن لا انتخابات في ظل الإحتلال البغيض .. ونعم للمقاومة الشعبية المسلحة لتحرير العراق .. ولم تجد قوات الإحتلال من يمثل في مسرحيتها الهزيلة المسماة بالإنتخابات سوى حلفائها المساهمين في غزو واحتلال العراق ليتنافس معهم فيها فظهرت قائمتان احدهما للإحتلال الإمريكي وعملائه المقربون (علاوي , ياور , الصميدعي .. الخ) والأخرى ايرانية تظم (الحكيم , جلبي , السيستاني , والجعفري , حزب الله .. الخ) !!? وهكذا سينتخب الاحتلال نفسه بنفسه ولنفسه في مسرحية هزلية من فكرة واخراج الاحتلال الامريكي - البريطاني , ورسم إطارها الأخضر الإبراهيمي - للإسف الشديد - ومثلها ونفذها الى جانب الإحتلال دول الجوار العراقي (عربا  ومسلمين) - للإسف الشديد ايضا  - فيما قام بدور " الكومبارس فيها " ارجوازات حكومة الإحتلال الحالية !!? .. وهكذا تولد مسرحية الانتخابات ميتة - إنشاء الله - كما اراد لها شعب العراق العظيم وطلائعه المجاهدة .. وسيعلم الظالمون اي منقلب ينقلبون .

3 - نؤكد ان كل مراكز الإنتخابات المزعومة - إن نصبت - ستكون عرضة لهجمات المجاهدين وصواريخهم وقذائفهم , ونحذر من مغبة التقليل من هذا الإنذار آملين من الأخوة المواطنين البقاء في منازلهم حتى لا يتعرضوا للأذى , فالمحتل وقواته عاجز عن حماية جنوده , ناهيكم عن حماية الآخرين!?

4 - بهذا الفرز الواضح للخنادق بين قوى الإحتلال وعملائه واعوانه وبين القوى الوطنية والقومية - الديمقراطية والاسلامية المجاهدة لتحرير الأرض في ساحة العراق والأمة , لم يعد هناك مجال لأية قوى أو جماعة او فئة او تيار او اشخاص عذر للوقوف في نقطة الوسط والحياد بين الخندقين , بل عليه تحديد موقف واحد واضح وصريح أما مع المحتل وقواه واما مع الوطن وقواه !!.. والحياد بينهما موقف عداء للوطن والأمة ومصالحها .

 

ج- من صور الجهاد والمقاومة :

 

1 - الأمريكيون بالعراق يعانون من فداحة إصابات جنودهم .

في محاولة لرصد الحالة التي يعيش فيها الأطباء الجراحون التابعون لقوات البحرية الأمريكية في العراق, تبين أن هؤلاء الأطباء الذين يعملون في الأصل لحساب شركة برافو للجراحة - ويعرفون باسم 'قاهرو الموت' لمهارتهم الطبية - يقضون أيامهم في العراق في ظل صراع نفسي عات حيث يسألون أنفسهم كل يوم إلى متى سنتحمل هذه الضغوط, وذلك بسبب فداحة الإصابات التي تتعرض لها قوات الاحتلال الأمريكية على يد عناصر المقاومة العراقية.

 وقال أحد هؤلاء الأطباء الجراحين الأمريكيين ويدعى الدكتور ماثيو كاموسو من لوس أنجيليس : إن الإصابات التي نضطر للتعامل معها بعد أن تلحق بجنودنا في هذه البلاد تعتبر أمر ا لم نعهده أبد ا في وطننا, لقد عالجت جروح ا في السابق ناجمة عن إصابة بطلق ناري أو طعنات, لكن ما نراه هنا شيء مختلف تمام ا لأن جنودنا يتم تفجيرهم في العراق بالمعنى الحرفي للكلمة.

أما الد كتور مايكل مازوريك وهو اختصاصي الصدمات النفسية وجر اح العظام من فيلاديلفيا فيقول: لقد رأيت إصابات شنيعة خلال الأشهر الثلاثة الماضية وهي فترة تواجدي داخل العراق, إن العبوات الناسفة التي يتم استهداف جنودنا بها شديدة البشاعة حق ا وذات قدرات تدميرية رهيبة.

وتؤكد وكالة الإسوشيتيد برس أن نفس وجهات النظر هذه يتبناها الأطباء التابعون لشركة برافو الذين يعملون ضمن الوحدات الطبية المتنقلة التي تمنح إسعافات أولية للجنود الأمريكيين في مناطق إصاباتهم قبل أن يتم نقلهم إلى المستشفيات العسكرية الكبرى سواء داخل العراق أو في أوروبا والولايات المتحدة.

وتنقل الوكالة الد كتور كينيث كيليهير وهو كابتن في قوات البحرية الأمريكية يبلغ من العمر 58 عام ا قوله: إن العنصر الذي وجدنا أنه يساهم بشكل كبير في إنقاذ حياة جنودنا المصابين يتمثل في مدى السرعة التي يتم نقلهم بها إلينا, حيث يتم إجراء جراحات عاجلة وأساسية لهم لإنقاذ أطراقهم بدلا  من بترها أو لإيقاف النزيف الحاد.

لكن الدكتور مازوريك البالغ من العمر 36 عام ا فيؤكد أنه ومنذ وقعت معارك الفلوجة والإصابات أصبحت أكثر تنوع ا وخطورة خاصة وأن الأطباء الأمريكيين أصبحوا مطالبين بالتعامل مع قوات الأمن العراقية التي تصاب بجراح في المعارك.

وقال الطبيب الأمريكي مازرويك: إن أصعب قرار نضطر لاتخاذه حقيقة هو بتر أطراف أحد جنودنا ولكننا نكون مجبرين في العديد من الحالات للجوء لهذا القرار.

 

2 - جندي أمريكي يكشف عن فضيحة أمريكية بالعراق

كشف أحد جنود الاحتلال الأمريكي بالعراق عن فضيحة كبرى خلال كلمة لوزير الدفاع الأمريكي 'دونالد رامسفيلد' أمام حشد من جنوده بالكويت.

ووفق ا لإذاعة 'بي بي سي' البريطانية فقد قاطع الجندي وزيره وسأله عن السبب في اضطرار الجنود الأمريكيين للحفر في أرض المعركة بحث ا عن 'الخ ردة' لاستخدامها في إصلاح مدرعاتهم العسكرية المتطورة للغاية!

وتكشف الحادثة عن أحد احتمالين وفق ا لخبراء في الشؤون العسكرية اضطرار وزارة الدفاع الأمريكية لفعل هذا الأمر :

- عدم تحمل النفقات المالية الباهظة التي سببتها المقاومة العراقية للآلة العسكرية الأمريكية, وهو ما يثبت خطأ التقديرات العسكرية الأمريكية في الأرقام المتوقعة لخسائرهم قبل الحرب.

-صعوبة نقل معدات عسكرية جديدة في الوقت الراهن في ظل اشتعال المقاومة العراقية خاصة مع المكاسب العراقية عند حدود المدن بما يعني قطع الإمدادات عن جيش الاحتلال الأمريكي .

 

3 - معارك عنيفة في الرمادي بين رجال المقاومة ومشاة البحرية الامريكية .

بغداد : قال شهود إن القتال اندلع اليوم الاربعاء بين مقاومين يسيطرون على بلدة الرمادي العراقية وقوات مشاة البحرية الامريكية بعد مقتل اثنين من العراقيين عقب هجوم بسيارة ملغومة.

ومع تواصل القتال في الرمادي ارتفع عدد قتلى الاشتباكات في مدينة سامراء الشمالية الى ستة. وقال مسؤول في المستشفى ان اربعة مدنيين قتلوا بالاضافة الى اثنين من رجال الشرطة. وسمع ازيز الطائرات الحربية فوق الرمادي وقال شهود انهم شاهدوا عربة امريكية مدرعة وقد اشتعلت فيها النيران وتصاعد الدخان من قاعدة امريكية تعرضت لهجوم بقذيفة مورتر. وامتد القتال من وسط المدينة الى المنطقة الصناعية في شرقها بعد ان هاجم فدائي نقطة تفتيش عسكرية امريكية وقتل في الاشتباكات مدنيان عراقيان. ولم ترد على الفور تقارير بشأن الخسائر الامريكية.

 والرمادي التي تبعد 110 كيلومترات غربي بغداد ظلت معقلا للمقاومة المسلحة عاصمة محافظة الانبار المضطربة وسيطر عليها المقاومون طوال الستة اشهر الماضية او ما يزيد. ومثلها مثل الفلوجة اصبحت معقلا للمقاومة ضد القوات الامريكية. وقال شهود ايضا انه جرى تبادل لاطلاق النار ليل الثلاثاء في شرق الرمادي واطلقت قذائف مورتر على قاعدة أمريكية غربي وسط المدينة. . وتأمل القوات الامريكية والعراقية في تحسين الامن قبيل الانتخابات المقررة يوم 30 يناير المقبل. لكن المقاومين واصلوا هجماتهم حتى بعد تدمير مدينة الفلوجة أقوى معقل لهم بالطائرات والدبابات الامريكية. وعند فجر اليوم شن رجال المقاومة هجوما بسيارة ملغومة على دورية أمريكية في جنوب بغداد. وقال الجيش الامريكي ان جنديين اصيبا وقال شهود ان العديد من الامريكيين جرحوا.

 

4 - تدمير أربع شاحنات ومقتل 10 جنود أمريكيين في التاجي والمشاهدة والحرية والغزالية .

أسفرت أربع هجمات للمقاومة في مناطق متفرقة شمال وجنوب العاصمة العراقية بغداد عن مقتل 10 جنود أمريكيين وتدمير عدد من الشاحنات والآليات الأمريكية.

' فقد انفجرت عدة عبوات ناسفة قرابة الساعة التاسعة صباح يوم الأربعاء بالتوقيت المحلي في منطقة 'الغزالية' جنوبي ببغداد مما أدى إلى تدمير سيارة همر وشاحنة عسكرية, كما سقط جراء الانفجار خمسة جنود أمريكيين قتلى.

وفي منطقة 'الحرية -الدولعي' ببغداد انفجرت عبوة ناسفة حوالي الساعة العاشرة والنصف صباح ا مما أسفر عن إعطاب شاحنة مدنية تحمل مؤن ا للاحتلال ومقتل جندي أمريكي وجرح آخر.

وعند الساعة الثانية عشرة والنصف ظهر ا انفجرت عبوات ناسفة في منطقة 'المشاهدة' شمالي بغداد مما تسبب في تدمير شاحنة عسكرية وإعطاب مدرعة برادلي ومقتل جنديين أمريكيين وجرح ثالث. وفي منطقة '14 تموز' بالتاجي شمال بغداد هاجمت المقاومة رتلا  أمريكي ا قرابة الساعة الرابعة والنصف عصر ا فضربت شاحنة عسكرية تحمل مؤن ا وإطارات ومياه معدنية بصواريخC5K    فدمرتها وقتلت جنديين أمريكيين.

 

5 - انه الانهيار : رسميا 5500 جندي امريكي يهربون من الخدمة في العراق !

أكدت شبكة سي بي إس الإخبارية اليوم الخميس أن وزارة الدفاع الأمريكية البنتاجون اعترفت بأنه منذ بدأت حرب العراق حتى الآن بلغت أعداد الجنود الأمريكيين الذين هربوا من الخدمة 5500 جندي بعضهم يسعى للحصول على اللجوء في كندا.

وأشارت الشبكة إلى أنه من بين هؤلاء الجنود الأمريكيين الهاربين من الخدمة بسبب عدم رغبتهم في الذهاب إلى العراق الجندي الأمريكي جيرمي هينزمان البالغ من العمر 26 عام ا والذي تنظر محكمة تورنتو الكندية في طلب اللجوء الذي قدمه.

وكان الجندي الأمريكي هينزمان من رابيد سيتي قد التحق بالجيش الأمريكي في يناير من عام 2001, وكان يعمل كجندي مظلي في الفرقة الأمريكية الثانية والثمانين المحمولة جو ا, وأكد هينزمان أنه لم يكن يرغب في ترك الجيش الأمريكي بهذه البساطة.

وقال الجندي الأمريكي هينزمان: لقد وق عت على عقد بالخدمة لمد ة أربع سنوات, وكنت أتمنى حقيقة أن أنجز هذه المدة, ولكن كل ما كنت آمله ألا يتم إلحاقي بالوظائف التي تتضمن مهام ا قتالية.

وبعد الجلسة الأخيرة التي مثل خلالها هينزمان أمام المحكمة الكندية يتوقع محاميه أن تصدر مذكرة من القضاء بشأن حالته في الرابع والعشرين من يناير القادم, على أن يعقبها صدور حكم قضائي في أقرب وقت ممكن, وذلك بحسب ما ذكرته صحيفة تورنتو صن.

وألمحت شبكة سي بي إس إلى أنه في الوقت نفسه يسعى العديد من الجنود الأمريكيين الآخرين للحصول على منزلة قانونية معينة تجعل لهم المبرر في الاعتراض على أداء الخدمة العسكرية في بعض المناطق مثلما كان جنود أمريكيون قد فعلوا إبان حرب فيتنام وتمكنوا من الحصول على اللجوء إلى كندا.

كما أكدت الشبكة أن العديد من هؤلاء الجنود كان قد التحق بالجيش لأسباب مالية لإعانة أنفسهم, وعندما وجدوا الحرب بتلك الضراوة هربوا منها.

وكانت مصادر صحفية وإعلامية قد أشارت في أكثر من موضع عن حالات هروب الجنود الأمريكيين عبر سوريا والأردن من الحرب في العراق لشراسة المقاومة العراقية, مما حدا بالعديد من المحللين إلى وصف الحالة المعنوية للجنود الأمريكيين بالعراق بأنها متردية, إضافة إلى إشارة شبكة سي بي إس قبل فترة عن مصادر رسمية أيض ا وصول عدد الجرحى إلى أكثر من 30 ألف جريح بينهم العديد من المرضى النفسيين من جراء ما عاينوه في حربهم بالعراق.

 

6 - خلال 3 أيام في الفلوجة.. مقتل 44 أمريكي ا وإحراق 16 دبابة و9 سيارات همر وإسقاط بلاك هوك

أعلنت المقاومة العراقية  في الفلوجة عن إلحاقها خسائر جسيمة بقوات الاحتلال في الأيام الثلاث الماضية, وتحدث بيان للمقاومة  مساء يوم الخميس عن المعارك والاشتباكات التي شهدتها الفلوجة في الساعات الاثنتين والسبعين الماضية.  أن المقاومة في الفلوجة تمكنت من إسقاط مروحية أمريكية من نوع 'بلاك هوك' في سماء الفلوجة ظهر يوم الأربعاء في حي نزال جنوبي المدينة.

وأوضح البيان أن إسقاط المروحية تم بواسطة صاروخ من نوع ستريلا الذي أصاب المروحية إصابة مباشرة.

أما بخصوص المعارك على مدار الأيام الثلاث الماضية, فقد ذكر البيان أنها قد أسفرت عن مقتل أكثر من 44 جندي ا أمريكي ا وإحراق 16 دبابة من نوع إبراهام وتسع سيارات همر.

مشيرا  ان شهداء المقاومة وصل عددهم  الى ( 11 ) شهبد  في الأيام الثلاثة الماضية, بينهم اثنان استشهدا في عمليات فدائية بواسطة سيارات مفخخة.

 

7 - المقاومة تصيب طائرتين أمريكيتين فتهبطان اضطراري ا في مطار صدام .

استهدفت المقاومة العراقية أمس الخميس طائرتين أمريكيتين بصواريخ, مما أدى إلى إجبارهما على الهبوط اضطراري ا, واحدة في مطار صدام, والأخرى بالقرب من التاجي.

ففي الثامنة والنصف من صباح الخميس فتحت المقاومة نيرانها على طائرة أمريكية مدنية ما أدى إلى إجبارها على الهبوط اضطراري ا في مطار صدام, ثم قامت المقاومة بعد ذلك بقصف المنطقة التي هبطت فيها بصاروخين من نوع كراد الذي يحدث انفجار ا شديد ا.

وبالقرب من التاجي وفي منطقة سبع البور تمكنت المقاومة في الثانية والربع من ظهر الخميس من إصابة طائرة نقل عسكرية بصواريخ C5K مما أدى إلى اشتعال النيران فيها, ولكنها واصلت المسير حتى هبطت في مدرج المطار.

 

8 - الاحتلال يعترف بفشله في القضاء علي المقاومة العراقية بالفلوجة

إعترفت قوات الاحتلال الأمريكي بالعراق  باستمرار هجمات المقاومة في مدينة الفلوجة , موضحة أنها فشلت في القضاء تماما  علي المقاومين بالمدينة خلال العملية العسكرية التي تقوم بها منذ أكثر من شهر في المدينة الواقعة غربي بغداد , فقداعترف أحد قادة قوات الاحتلال الأمريكي باستمرار هجمات المقاومة العراقية ضدهم , في مدينة الفلوجة , خلال العملية العسكرية التي تقوم بها قوات الاحتلال منذ أكثر من شهر , موضحا  أن قوات الاحتلال فشلت في القضاء تماما  علي المقاومين بالمدينة .

وقال الميجر جيم وست من مشاة البحرية الامريكية "إن الهجوم الأمريكي على الفلوجة , أضر بالمسلحين العراقيين , لكنه لم يقض عليهم وأن العنف سيستمر حتى لو أجرى العراق انتخابات ناجحة" , موضحا  "لا نستطيع أن نقول اننا كسرنا ظهورهم , سددنا لهم ضربة قوية جدا وعطلنا عملياتهم , لن تكون الانتخابات انتصارا مفاجئا على التمرد , نعتقد أن المتمردين سيحاولون تقويض كل خطوة في العملية الانتخابية" .

وشن رجال المقاومة العراقية عددا من الهجمات في الأسابيع الماضية ضد قوات الاحتلال والمتعاونين معها , وما زالوا يستهدفون قوات الاحتلال قبيل انتخابات المجلس الوطني الجديد المقرر اجراؤها في 30 يناير المقبل .

 

9 - عملية فدائية لاقتحام سجن 'أبو غريب' تسفر عن نسف أحد أبراج المراقبة

أقدم اربعة فدائيين يوم الخميس الماضي بتنفيذ عملية فدائية ضد قوات الاحتلال في سجن 'أبو غريب' قصدوا من ورائها اقتحام السجن في محاولة تعد الأولى من نوعها.

وقام الفدائون الأربعة باختراق الحواجز الأمنية للسجن, حيث نجحوا في اقتحام الحاجز الأمني الأول المكون من أسلاك وعوارض أسمنتية.

وذكر بيان صادر عن المقاومة العراقية في 'أبو غريب' أن المقاتلين اشتبكوا مع قوات الاحتلال في معركة استمرت قرابة 35 دقيقة, استطاعوا خلالها نسف أحد أبراج المراقبة بالسجن وقتل من عليه.

 

10 - مقتل 19 من المارينز في هجوم على نقطة رصد أمريكية بحي الشرطة

لقي 19 جنديا أمريكيا يتبعون مشاة البحرية الأمريكية (المارينز(  مصرعهم في هجوم نفذه مقاتلو المقاومة العراقية البطلة استهدف نقطة رصد أمريكية في حي الشرطة الواقع شمال شرقي الفلوجة.

وحول تفاصيل الهجوم الذي وقع مساء الخميس, ذكر بيان للمقاومة أن مجموعة من رجال المقاومة ' ويقدر عددهم ب- 13 مقاتلا أغاروا على نقطة رصد أمريكية, فقتلوا 19 جنديا من المارينز.

مضيفا   أن مجموعة المقاومين قاموا كذلك بالاستيلاء على أسلحة أمريكية ودروع شخصية, بالإضافة إلى الأجهزة والخرائط العسكرية.

 

11 - المقاومة تقتل 40 جنديا أمريكيا في كمين محكم بحي الوحدة

نجحت المقاومة العراقية يوم امس الاول الجمعة في نصب كمين محكم لقوة أمريكية في حي الوحدة الأولى الواقع وسط الفلوجة, حيث قتل ما لا يقل عن أربعين جنديا من المارينز (مشاة البحرية الأمريكية) .

وأوضحت المقاومة العراقية تفاصيل العملية بقولها : إن مجموعة من رجال المقاومة اشتبكت مع قوة أمريكية في حي الوحدة الأولى, ثم قامت المقاومة بالانسحاب التكتيكي, حتى أوصلت القوة الأمريكية ناحية مبنى دائرة المياه والمجاري بالفلوجة, وكان المبنى المكون من طابقين مفخخا بالكامل.

مضيفة : أن القوات الأمريكية عندما اقتربت من المبنى المذكور, قامت المقاومة بالانقسام قسمين: قسما إلى ناحية الشمال, والآخر إلى ناحية الجنوب, مما جعل القوة الأمريكية تحتمي بمبنى دائرة المياه والمجاري المفخخ, حيث قامت المقاومة بتفجيره, وهو ما أحدث دويا هائلا في أرجاء المدينة, وأدى إلى تصدع بعض المباني المجاورة, في حين أن المبنى المفخخ دمر تدميرا كاملا وسوي بالأرض, وقتل داخله ما لا يقل عن أربعين جنديا أمريكيا.

شبكة البصرة

الاثنين 1 ذي القعدة 1425 / 13 كانون الاول 2004